صحافة عبرية

زيادة عدد العمال الفلسطينيين

إسرائيل هيوم
جلعاد تسفيك 2/8/2021

فرع البناء النازف – بكل معنى الكلمة – يعاني في الأشهر الأخيرة من فقدان في الأرواح ومن نفص خطير في العمال. بصيص نور معين بدا أمس في هذا السياق عندما أقرت الحكومة اقتراح وزير البناء زئيف الكين بزيادة عدد العمال الفلسطينيين والأجانب بعشرات الآلاف – لأغراض البناء. وحسب القرار، سيرتفع عدد العمال الفلسطينيين بـ 15.5 الف شخص وسيبلغ 80 ألفا. اضافة إلى ذلك، سيرتفع عدد العمال الأجانب بـ 13.5 ألف وسيبلغ 30 الفا. نحو ضعف عدد التصاريح اليوم. وتقول محافل في الفرع إن زيادة الأعداد ستبدو ملموسة على الأرض في الأشهر القريبة القادمة.
توقعات احتياجات السكن للأعوام 2017 – 2040 كما وضعها المجلس الوطني للاقتصاد يقول إنه سيكون مطلوبا عمليا بناء نحو 1.5 مليون وحدة سكن جديدة لتلبية احتياجات السكن الإسرائيلي.
في وثيقة المتابعة للخطة الاستراتيجية للسكن في المجلس الوطني للاقتصاد يجري الحديث عن نقص عميق حتى 5 آلالاف وحدة سكن في السنة بالنسبة لاحتياجات السكن التي قدرت على أساس الخطة الاستراتيجية للسكن.
تصل مدة البناء المتوسطة لوحدة السكن اليوم 31 شهرا. ولأجل تحقيق الأهداف، فانه في 2021 يجب أن يكون قيد البناء النشط نحو 150 الف وحدة سكن بينما عمليا متوسط البناء النشط في السنوات الأخيرة يبلغ 120 ألفا فقط.
كما أقرت الحكومة مشروع الوزير الكين لتشكيل فريق من عدة وزارات لتصنيع فرع البناء برئاسة مدير عام وزارة البناء وبمشاركة مندوبين عن وزارات المالية والاقتصاد والصناعة، سلطة التحديث واتحاد المقاولين بُناة البلاد.
وسيضع الفريق خطة هدفها تشجيع تصنيع البناء وتحسين الإنتاجية للعامل في فرع البناء وسيرفع استنتاجاته في غضون 30 يوما.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock