فنون

ساندرا بولوك تعود لممارسة نشاطها بعد فترة اختفاء

لوس أنجلوس – بدأت الممثلة الأميركية الشهيرة ساندرا بولوك، في استئناف حياتها الفنية مرة أخرى، بعد أن اختفت تماماً عن الأنظار في الفترة الأخيرة، عقب الكشف عن قيام زوجها جيس جيمس بخيانتها لعدة أشهر، مع عارضة رسوم وشم.

وذكر موقع “إكس 17 مليون” المعني بأخبار المشاهير، أن بولوك شاركت في عشاء عمل، مع طاقم فيلمها الجديد، الذي ستشارك فيه أيضاً الممثلة المخضرمة ميريل ستريب.

وكانت بولوك قد اختفت تماماً عن الأنظار، عقب الكشف عن خيانة زوجها لها، والتي جاءت بعد أيام قليلة من حصولها على جائزة الأوسكار.

وبدت ساندرا متمالكة نفسها، وهادئة إلى حد بعيد، خلال العشاء، بيد أنها بعد ذلك التقت مع مجموعة من أقاربها وأصدقائها، حيث انهارت تماماً.

ونقل تقرير الموقع الإلكتروني عن مصدر لم يحدده، “الأمر محزن للغاية، فهي تحدثت عن الرسائل الإلكترونية، التي تلقتها من أبناء زوجها”.

وتحتفظ بولوك بعلاقتها مع أبناء زوجها، حيث أن لها صلة وثيقة جداً بابنة زوجها صني (ستة أعوام)، التي أنجبها من ممثلة أفلام الإباحية السابقة جيني ليندمولر.

ولكن بولوك، قد تفقد هذه الصلة أيضا، لأن ليندمولر تخطط، بحسب تقارير صحفية، للمطالبة بحضانة ابنتها بعد ما أثير حول زوجها، الذي من غير المستبعد أن تطلب بولوك الطلاق منه.

الوسوم
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock