العقبةمحافظات

سلطة العقبة: توقيع اتفاقية لدمج الأطفال المكفوفين بالمدرسة

العقبة -الغد- وقعت سلطة منطقة العقبة الاقتصادية الخاصة، ومدرسة راهبات الوردية اتفاقية لدمج الأطفال المكفوفين ذوي الاعاقات “البصرية البسيطة والمتوسطة والشديدة ” مع المبصرين في المدرسة.
وقال رئيس مجلس المفوضين المهندس نايف احمد بخيت، ان توقيع الاتفاقية يتيح لهذه الفئة العزيزة علينا مواصلة حياتهم، وتعلمهم بشكل طبيعي وادماجهم في التعلم مع زملائهم، ضمن اجواء اسرية تعليمية تحفزهم وتعزز من دورهم في خدمة المجتمع.
وقال إن مبادرة مدرسة راهبات الوردية تعد مبادرة رائدة في هذا المجال، حيث توفر المدرسة كافة وسائل التعلم المخصصة لهذه الفئة لتعزيز تفاعلهم مع المجتمع بعيدا عن أي شعور بالعزلة والتكيف مع البيئة، بما يمكنهم من تحقيق طموحاتهم في بناء شخصياتهم القادرة على البناء المجتمعي والعطاء بدون اي قيود.
واكد بخيت على ان سلطة العقبة الخاصة قدمت وما زالت الكثير من المساهمات الايجابية لمختلف اصحاب الاعاقات، مشيرا إلى ان السلطة تلتزم بموجب الاتفاقية، بتقديم كافة الأجهزة والمعدات اللازمة لادماج الطلبة المكفوفين في العملية التعليمية داخل مدارس الراهبات، وتوفير ايضا الدورات التدريبية للمدرسين المتعاملين مع هذه الفئة ودفع المستحقات المالية للقائمين على تدريس الطلبة المكفوفين.
من جانبها أكدت مديرة مدارس راهبات الوردية الاخت داميانا بدر، ان فئة ذوي الاحتياجات الخاصة من حقهم على المجتمع ، ان يعمل على دمجهم في كافة تفاصيل الحياة واولها حقهم في التعليم والتحصيل العلمي، بعيدا عن الانزواء او الابتعاد عن المسار التعليمي المهم لهم وللمجتمع.
وقالت إن المدرسة بدعم مستمر من سلطة منطقة العقبة الاقتصادية الخاصة اخذت على عاتقها تقديم كل ما يمكن من اجل توفير بيئة مدرسية آمنة لهم ومناسبة، خاصة الأطفال المكفوفين من خلال تلقيهم الخدمات التربوية التعلمية والتأهيلية والتدريس، من خلال طريقة برايل وتدريبات الحركة والتنقل الخاصة بالمكفوفين واستخدام وسائل خاصة بذوي الاعاقات البصرية “الة بيركنز، اوراق برايل، مجسمات “، إضافة الى برامج التأهيل اللازمة للقائمين على مشروع الدمج.
وحضر توقيع الاتفاقية مفوض البيئة وشؤون الاقليم سليمان انجادات ومدير تنمية المجتمع المحلي وسيم الجرابعة

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock