حياتنافنون

سوسن بدر تطلب من طبيب التجميل الحفاظ على تجاعيد وجهها

تذهب أغلب النجمات إلى مراكز التجميل لمداراة علامات الزمن على الوجه، ولكن النجمة سوسن بدر سارت عكس الاتجاه، وطلبت من طبيبها الخاص محمد محمود الحفاظ على التجاعيد في الوجه، للحفاظ على ملامح تناسب عمرها، مؤكدة أن ما تبحث عنه هو اكتساب “نضارة البشرة” فقط.

سوسن بدر تم تداول مقطع فيديو لها قامت بنشره عبر خاصية الاستوري بحسابها على موقع إنستقرام، وخلال الفيديو، أخبرت الطبيب أنها تُريد أن تحصل على بشرة نضرة وقالت: عايزة نضارة في وشي، وبشرتي تبقى منورة وشكلها حلو من غير ما أضيع اللي بحبه الخطوط بتاعة وشي.

View this post on Instagram

تذهب أغلب النجمات إلى مراكز التجميل لمداراة علامات الزمن على الوجه، ولكن النجمة #سوسن_بدر سارت عكس الاتجاه، وطلبت من طبيبها الخاص محمد محمود الحفاظ على التجاعيد في الوجه، للحفاظ على ملامح تناسب عمرها، مؤكدة أن ما تبحث عنه هو اكتساب "نضارة البشرة" فقط. . سوسن بدر تم تداول مقطع فيديو لها قامت بنشره عبر خاصية الاستوري بحسابها على موقع إنستقرام، وخلال الفيديو، أخبرت الطبيب أنها تُريد أن تحصل على بشرة نضرة وقالت: عايزة نضارة في وشي، وبشرتي تبقى منورة وشكلها حلو من غير ما أضيع اللي بحبه الخطوط بتاعة وشي. . . . . #الغد #منوعات #أخبار_المشاهير #أخبار_النجمات #مشاهير

A post shared by Alghad Newspaper (@alghadnews) on

يذكر ان سوسن بدرت توقفت تماما عن صباغة شعرها، وقررت الظهور بلون الشيب الطبيعي، ورفضت وصف إطلالتها بالجريئة، مؤكدة إنها تراها “واقعية” ومناسبة لمرحلتها العمرية الراهنة، لافتة إلى إنها لا تحب خداع نفسها، ولا تخشى آثار الزمن وتجاعيده على وجهها، لأن كل علامة تمثل ذكرى لمرحلة مهمة في حياتها، وكشفت للمرة الأولى عن احتمال زواجها مجددا، مؤكدة أن اختيارها سيحكم للعقل ولديها شروط أبرزها الرغبة في الحياة المشتركة والود والاحترام.

سوسن بدر برفقة طبيب التجميل

أضافت خلال مداخلة عبر برنامج سكايب مع برنامج “القاهرة الآن”، من تقديم الإعلامية لميس الحديدي على شاشة “الحدث”: بحب أكون زي ما أنا، كل خط في وش بيعكس حكاية إما ضحكة أو سهر على الشغل أو حزن أو وجع فراق وأنا حاباه لأنه تاريخي وحياتي وعمري كله.. أنا صحتي كويسة ومش معنى احتفاظي بملامحي أني تعبانة أنا بهتم بنفسي جدًا.

وأكدت أن تفضيلها الظهور بلون الشعر الأبيض يعكس فقط طبيعة المرحلة العمرية التي تعيشها الآن، وتابعت: فلسفة في اختياري للون الأبيض لشعري هو تأكيد أن التقدم في السن لا يعني أن نهمل أنفسنا، أو نتنازل عن جمالنا بالعكس، الزمن يزيدنا جمالا وخبرة في الاستمتاع بحياتنا.

وواصلت قائلة: شكلي كده مش قلقانة من الشعر الأبيض ولا من خطوط السن وعلامات الزمن اللي تحت عيني بالعكس دي بتعكس التجربة الحياتية اللي عشتها، مضيفة أن الإنسان يوميًا أول شخص يراه عندما يستيقظ هو نفسه فلماذا نرى شخصًا آخر غير أنفسنا يخالف طبيعتنا؟.

وأضافت: تمسكي بشكلي الطبيعي ليس جرأة وإنما يمثل قناعه وهذه طبيعة السنين عندما تمر على البشر، النهاردة شكلي مختلف عن عشر سنوات فاتوا، وأنا برضه نفس الشخص اللي بيقف دلوقتي قدام الكاميرا وبيعمل دور الأم في سن أكبر.

إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock