البلقاءالسلايدر الرئيسيمحافظات

سويمة: استمرار مشكلة شح المياه
منذ أشهر والأهالي يلوحون بالاعتصام

حابس العدوان

سويمة- فيما ما تزال مشكلة شح المياه الشغل الشاغل للأهالي، يلوح عدد من سكان سويمة بلواء الشونة الجنوبية بالاعتصام، احتجاجا على عدم وصولها لمنازلهم منذ أشهر.
ويؤكد عودة الجعارات، أن المياه لم تصل إلى معظم أحياء البلدة منذ أشهر، فيما بعض المنازل لم تصلها المياه منذ سنتين، مضيفا أنه ورغم الشكاوى المتكررة إلا أن الأوضاع ما تزال تراوح مكانها دون جدوى.
ويوضح أن المشكلة تكمن في العبث المستمر بالمحبس الرئيسي الذي يغذي أجزاء كبيرة من البلدة، لافتا إلى أن المشكلة ظهرت بعد إشغال منطقة الكورنيش بحجر العائدين من الخارج.
ويضيف أن معاناتهم لا يمكن وصفها في ظل ارتفاع درجات الحرارة؛ إذ إن حاجتهم الماسة للمياه تدفعهم إلى شرائها من أصحاب الصهاريج الذين يستغلون هذه الأوضاع بقسوة ما يزيد من أعبائهم المادية، مبينا أن المشكلة كانت تقتصر سابقا على المناطق المرتفعة، إلا أنها أصبحت تشكل معاناة لغالبية الأحياء.
ويقول مواطنون إن مشكلتهم تكمن في أنهم يقطنون على أطراف البلدة، ما يقلل من فرص وصول المياه اليهم، مشيرين إلى أن ضعف الضخ في الخطوط الرئيسية يزيد من مشكلة شح المياه التي تصل اليهم وغالبا ما يتم استغلالها من قبل البعض عن طريق المضخات الكهربائية.
ويقول تحسين الجعارات، إنه ورغم ربط شبكة المياه مع خط مياه زرقاء ماعين، الذي أنهى معاناة سنين طويلة من عدم أو ضعف وصول المياه، التي كانت تجر من مناطق بعيدة، إلا أن المشكلة عادت من جديد، خلال فصل الصيف، مع زيادة الطلب على المياه.
ويضيف أن منطقة سويمة تعد من المناطق الأشد فقرا وأن استمرار مشكلة شح المياه حجم معاناة أهالي البلدة الذين يعانون أوضاعا معيشية صعبة، موضحا أن غالبية المواطنين يضطرون إلى شراء المياه من الصهاريج بأسعار مرتفعة تشكل عقبة أمام حصولهم على الماء.
ويلفت إلى أن سلطة المياه قامت سابقا بحل مشكلة بعض الأحياء من خلال مد خط ناقل ولم يتم حل مشكلة بقية الأحياء، مضيفا “كان من الأولى جر خط مياه رئيسي جديد إلى منطقة الكورنيش بشكل منفصل عن الخط الذي يغذي البلدة للحيلولة دون العبث بالمحابس”.
ويؤكد رئيس بلدية سويمة محمد طلاق الجعارات، أن معاناة الأهالي مستمرة حتى أصبح الوضع لا يطاق، مبينا أن الشبكة بحاجة ماسة للصيانة سواء الأنابيب التي تتسرب منها كميات كبيرة من المياه أو المحابس التي عادة ما تشكل عائقا لوصول المياه للمواطنين كافة.
ويبين أن المشكلة تفاقمت بعد تخصيص كورنيش البحر الميت لحجر المواطنين العائدين من الخارج، مناشدا المعنيين بالعمل على حل المشكلة بشكل جذري لإنهاء معاناة المواطنين.
ومن جانبه، يؤكد مدير مياه الشونة الجنوبية المهندس يحيى الخوالدة، أنه سيتم متابعة شكاوى المواطنين ومعالجة مواطن الخلل سواء عدم وصول المياه أو ضعف الضخ، لافتا إلى أن كوادر المديرية تعمل باستمرار على متابعة ضخ المياه على المنطقة بأحيائها كافة، وقد تم الانتهاء من تنفيذ مشروع لمد خطوط ناقلة إلى المناطق التي تعاني من ضعف وصول المياه.

مقالات ذات صلة

انتخابات 2020
51 يوما
#الأردن_ينتخب
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock