آخر الأخبار الرياضةالرياضةرياضة عربية وعالميةكرة القدم

سيميوني: أشعر بالتفاؤل والطموح.. وملعب “واندا” سينفجر!

مدريد – لا يرى الأرجنتيني دييغو سيميوني، المدير الفني لأتلتيكو مدريد الإسباني، أي حالة “تشاؤم” بين لاعبي فريقه قبل مواجهة ليفربول الإنجليزي الثلاثاء على ملعب (واندا ميتروبوليتانو) في ذهب ثمن نهائي دوري الأبطال، ولكن “تفاؤل وطموحات” أمام فريق “سيظل في التاريخ بكل تأكيد”.

وأوضح سيميوني خلال المؤتمر الصحفي الاثنين عشية اللقاء: “المباراة ستقام من شوطين (في إشارة للذهاب والإياب). وليس لدي أي شك في أن حظوظ الفريقين ستكون متساوية في المباراتين. هي مجرد مباراة، وكل شيء ممكن فيها”.

وأضاف المدرب الأرجنتيني: “لا أرى أي حالة تشاؤم. أرى تفاؤل، وطموح، وملعب سينتفض، ولاعبين لديهم رغبة كبيرة لتقديم مباراة رائعة… نستعد للمباراة بأكبر شغف وطموح لدينا”.

وحول المستوى الرائع الذي يقدمه “الريدز” في البريميرليغ، فضلا عن كونه بطل أوروبا، مقابل بعض الشكوك في صفوف الفريق المدريدي، أوضح: “لا أهتم كثيرا بحالة الفريق قبل ذلك، سنواجه منافس مهم، وأثق كثيرا في قدرات لاعبي فريقي. أعلم أن الملعب سينفجر، بنفس الطريقة التي تكون فيها أجواء (الأنفيلد) التي ستجعلنا نعاني في الإياب. سيحدث نفس الأمر في واندا ميتروبوليتانو”.

وأكد الـ”تشولو” أنه لا يعني مواجهته لبطل أوروبا في مباراة الغد، أن تطرأ تغييرات على استعداداته، وقال في هذا الصدد: “نستعد بنفس الطريقة، أيا كان المنافس الذي نواجهه. لا نستعد بطريقة خاصة بالنظر لقوة المنافس ماديا ورياضيا كونه بين الأفضل في العالم حاليا. نستعد للمباراة بنية الفوز”.

وأثنى سيميوني على الفترة التي يمر بها فريق الألماني يورجن كلوب: “سنواجه خصما كبيرا للغاية، يمتلك مدربا مختلف، لديه خيارات عديدة على مستوى طريقة اللعب داخل الملعب، ويجيد الهجمات المرتدة، والاستحواذ على الكرة، فضلا عن إجادة الكرات الهوائية”.

كما أكد وجود تشابه كبيرة بين الفريقين فيما يتعلق بـ”كثافة اللعب والتنافسية” داخل الملعب، مؤكدا في الوقت ذاته أن الجيل الحالي لليفربول سيظل خالدا بكل تأكيد في التاريخ. (إفي)

الوسوم

مقالات ذات صلة

انتخابات 2020
49 يوما
#الأردن_ينتخب
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock