آخر الأخبار الرياضةالرياضةرياضة عربية وعالميةكرة القدم

سيميوني: الجماهير لم تكن حاضرة بأجسادها لكن بروحها

مدريد – قال مدرب أتلتكيو مدريد، الأرجنتيني دييغو سيميوني، عقب فوز فريقه بهدف دون رد على بلد الوليد في ملعب واندا متروبوليتانو فارغ، إن “الجماهير لم تكن حاضرة بأجسادها ولكن بروحها” ، مقرا بأن المباراة ، في اللحظة التي جاء فيها الهدف، كانت “على شفا الفوز أو الخسارة”.

وعقب انتهاء اللقاء الذي أقيم السبت ضمن منافسات الجولة 30 من الدوري الإسباني كرة القدم، أكد سيميوني”موقفي لم يتغير لأنني لا أتفاعل وفقا لوجود أشخاص من عدمه. وأتصرف دائما بنفس الطريقة. لم يكن هناك أشخاص بأجسادهم ، ولكن بروحهم. والفريق ضغط منذ بداية اللقاء حتى سجل هدف الفوز الذي قاد إلى انتصار مهم جدا للأتلتي”.

وأقر المدرب الأرجنتيني “كنا على وشك الفوز بالمباراة أو خسارتها…إنها نتيجة رائعة وتساعدنا على الراحة والتفكير في مباراة ليفانتي (الثلاثاء المقبل)”.

وأبرز “لقد واجهنا خصما لعب بنفس الطريقة في مباراة الذهاب في بلد الوليد، حيث أغلق جميع الطرق أمامنا”.
وحصد أتلتيكو سبع نقاط من أصل تسع نقاط في المباراتين الأخيرتين له بالليجا، وفي هذا الإطار قال سيميوني “من المهم دائما حصد النقاط. وعندما تفوز، يكون ذلك أفضل بكثير. هناك أمور يجب تحسينها. وأذكر بأن ثلاثة أشهر مرت بعيدا عن إيقاع المنافسة”.

ومع ذلك أكد “عليك التكيف وإعادة الابتكار دون البحث عن أعذار”، كما تحدث عن تكريم ضحايا وباء كوفيد-19 قبل المباراة، وقال “بالتأكيد، الصمت في ملعب خال مع الموسيقى في الخلفية، مثل عاطفة نقية تماما. رحل عنا الكثير من الناس، لكن الكثير ممن غادروا، الذين عرفناهم، تركوا أيضا الكثير لأتلتيكو مدريد. وهذا بالتأكيد سيبقى في الذاكرة “. (إفي)

الوسوم

مقالات ذات صلة

انتخابات 2020
49 يوما
#الأردن_ينتخب
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock