ثقافة

سينمائيون عالميون يطالبون إيران بعدم حبس وجلد المخرج كيوان كريمي

باريس- وجه اكثر من 600 شخص من بينهم الكثير من السينمائيين والعاملين في اوساط السينما الفرنسية والبلجيكية والعالم، رسالة دعم للمخرج الايراني كيوان كريمي الذي اصدرت محكمة البداية في طهران حكما بالسجن عليه ست سنوات مرفقا بـ223 جلدة.
في هذه الرسالة الموجهة الى رئيس السلطة القضائية اية الله صادق لاريجاني وموقعة من “جماعة السينمائيين العالمية”، يطلب المخرجون “الغاء كل الاحكام الصادرة في حق كيوان كريمي فورا حتى يتمكن من السفر ومواصلة عمله من دون اي خشية”.
وجاء في الرسالة التي نشرت نصها الجمعية الفرنسية لمخرجي الافلام “الاسبوع الماضي مثل (كريمي) امام محكمة الاستئناف، ما يجعلنا نأمل باحتمال صدور حكم قضائي لصالحه”.
ومضى الموقعون يقولون “في المرحلة الراهنة التي يطبعها الحقد بشكل كبير، نظن ان على الحكومة والمواطنين ان يوحدوا قواهم اكثر بدلا من تشجيع العنف المسلح والخوف وهو تهديد يطالنا جميعا”.
واعرب السينمائيون عن عزمهم “حشد الرأي العام دعما لقضية” المخرج الايراني “من اجل انقاذه من صرامة الحكم الذي يهدده”.
ومن بين الموقعين المخرج الموريتاني عبد الرحمن سيساكو والكمبودي ريثي بانه والبلجيكية ديلفين نويلس والفرنسيون كلود لانزمان ودومينيك مول وجان-جاك بينيكس وباسكال فران.
وفي مطلع كانون الاول (ديسمبر) وجه نحو 130 سينمائيا ايرانيا رسالة دعم الى كيوان كريمي قبل بدء النظر في طلب الاستئناف الذي تقدم به.
وصدر الحكم على كريمي وهو كردي من غرب ايران بسبب مشاهد من فيلم وثائقي مخصص لرسوم الغرافيتي السياسية على جدران طهران، بعنوان “الكتابة على المدينة”.
واوقف في الفترة الاخيرة عدد من الصحافيين الاصلاحيين والفنانين في ايران بتهمة الانتماء الى “شبكة” تمولها الاستخبارات الاميركية بمساعدة عدد من الدول الاوروبية، من بينها بريطانيا وهولندا والسويد.  –  (أ ف ب)

إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock