آخر الأخبار الرياضةالرياضة

شباب الأردن يجتاز الحسين ومعان يبدد طموحات الصريح

الجولة التاسعة لدوري المحترفين بكرة القدم

محمد عمار وعاطف البزور
عمان-إربد- عاد فريق شباب الأردن بفوز ثمين سجله على حساب مستضيفه فريق الحسين إربد وتغلب عليه بهدف دون رد، في المباراة التي جمعت بين الفريقين الثلاثاء، على ستاد مدينة الحسن الرياضية بإربد، في إطار لقاءات الجولة التاسعة لدوري اندية المحترفين بكرة القدم، ليرفع شباب الأردن رصيده إلى 9 نقاط، بينما بقي رصيد فريق الحسين إربد 13 نقطة.
وعلى ستاد عمان الدولي خرج فريق معان بفوز غال بتغلبه على فريق الصريح بهدفين نظيفين، ليرفع معان رصيده إلى 16 نقطة، بينما بقي رصيد فريق الصريح 14 نقطة.
شباب الأردن 1 الحسين 0
تأخر الفريقان في الدخول بأجواء اللقاء رغم أفضلية شباب الأردن في السيطرة والاستحواذ خلال الدقائق الاولى بفضل تحركات الرازم وفضل هيكل ومحمد ذيب وخالد عصام الذي كاد أن يزور الشباك مبكرا لولا خرج الحارس محمود الكواملة وقطع الكرة بالوقت المناسب لكن سرعان ما امسك فريق الحسين بزمام الأمور ليفرض سيطرته وتواجده في ملعب الشباب في ظل تراجع اجباري من لاعبي شباب الاردن لتوفير الزيادة العددية بالمواقع الدفاعية وزاد نزار الرشدان وطنوس وموالي ومايكل من انطلاقاتهم الهجومية لكن الاستعجال والتسرع في التمرير والتسديد افسد على الفريق أكثر من هجمة في الوقت الذي تحسن فيه اداء فريق شباب الأردن واخذت هجماته السريعة المرتدة تدب الرعب في اوصال دفاعات فريق الحسين ومن أول فرصة مباشرة تمكن لؤي عمران من افتتاح النتيجة عندما تابع تسديدة ورد البري المرتدة من القائم واعادها للشباك د16.
ردة فعل فريق الحسين كانت سريعة وكشفت رغبته بتغيير الواقع فشدد من ضغطه على مرمى الشباب وتعددت الركنيات والكرات الثابتة والتي وقفت لها الدفاعات الشبابية بالمرصاد وابعدت خطورتها عن مرمى الحارس احمد الجعيدي واستمرت سيطرة فريق الحسين السلبية على المجريات في ظل عجزه عن خلق منافذ توصله لمرمى الجعيدي باستثناء فرصة أنس أبو طعيمة الذي اخترق داخل المنطقة وسدد فوق العارضة وسيطر الحارس على تسديدة محمد طنوس فيما تراجعت حدة خطورة الهجمات المعاكسة للشباب وبقيت المجريات تسير بين مد وجزر حتى صافرة نهاية احداث الشوط الأول بتقدم شبابي بهدف دون رد.
فرض ضائعة
شهدت بداية الشوط الثاني هجوما مكثفا من لاعبي فريق الحسين وكان ابو طعيمة قريبا من هز الشباك لكنه سدد مكان وجود الحارس الذي سيطر على الكرة لتتواصل هجمات الحسين وسط دفاعات شبابية محكمة وهجمات مرتدة سريعة قام بها خالد عصام ووسيم وعمران لاستغلال الفراغات التي خلفها تقدم لاعبي الحسين واندفاعهم للامام لكن فريق الحسين فرض افضليته وسيطرته وزاد من سرعة انطلاقاته وكاد محمد طنوس ان يعدل النتيجة من تسديدة قوية لكن الكرة ارتدت من المدافع محمد ذريوات وهي في طريقها للشباك.
ولتفعيل الواجب الهجومي وزيادة الضغط دفع الحسنات بورقتي احمد غازي ومحمد العملة لكن هذا الاجراء لم يعط مفعوله وبقيت هجمات الحسين تفتقر للسرعة وعنصر المباغتة ولم تشكل الخطورة الحقيقية على مرمى شباب الاردن الذي احسن التعامل مع المجريات من خلال تدوير الكرة وقتل الوقت ليرمي الحسين بكافة اوراقه في الدقائق الاخيرة باتجاه ملعب الشباب الذي اغلق كافة المنافذ ليلجأ البديل ايهاب العقلة للتسديد من خارج المنطقة لكن الكرة انحرفت عن القائم الذي منع شباب الاردن من فرصة التعزيز بهدف ثان عندما ناب عن الكواملة برد كرة خالد عصام قبل ان تعلن صافرة الحكم عن نهاية اللقاء بفوز شبابي ثمين.
المباراة في سطور
النتيجة : شباب الاردن 1 الحسين 0
الاهداف :سجل لشباب الاردن لؤي عمران د16
الملعب : ستاد الحسن/اربد
الحكام : ادار اللقاء الحكم محمد مفيد للساحة وعاونه للخطوط
العقوبات : لا يوجد
مثل الحسين إربد: محمود الكواملة، حسين ذيابات، احمدعبيدات(مهند العرامشة)، خالد العسولي(شريف النوايشة)، محمود الطالب، محمد طنوس، امية المعايطة(محمد العملة)، محمد موالي، انس ابو طعيمة(احمد غازي)، نزار الرشدان(ايهاب العقلة)، مايكل
مثل شباب الاردن : احمد الجعيدي، حجازي ماهر، محمد ذريوات، شوقي القزعة، محمد الرازم، ورد البري، لؤي عمران، محمد ذيب(اويس زيادات)، فضل هيكل، خالد عصام، وسيم الريالات(صلاح الحسنات).
معان 2 الصريح 0
برع معان في رسم ملامح الحضور الميداني، من خلال اداء رجولي، وانتشار سليم، تناقل الكرات بكل اناقة وسلاسة، موسعا من مهامه الهجومية عبر اسناد الظهيرين الخوالدة وايهاب، فيما وضع محمود موافي كل خبراته في ضبط إيقاع الفريق في منطقة العمليات مع تعزيز مهامه بتواجد أحمد ياسر، فيما شكل سند جعارة انطلاقات هجومية من منتصف الميمنة ومحمد أبو كبير في الميسرة، وذلك لتخفيض الضغط الدفاعي عن فارس غطاشة، كما تكفل ياسر الرواشدة ويزن عبدالعال في ضبط تحركات مهاجم الصريح المرعب محمد العكش، وانضمام الروسان لهما في عديد المناسبات التي يفتقد منها معان الكرات.
أداء معان الرجولي اضطر الصريح لاستخدام ملامح الخشونة، ومن إحداها تعرض أبو كبير للخطأ على حافة المنطقة، ليسددها محمود موافي مخترقة حائط الصد، وترتطم بباطن القائم الأيمن للحارس خالد الياسين وتكمل مسيرها للشباك الهدف الأول لمعان في الدقيقة 9.
الهدف المبكر رفع من ايقاع المباراة، وحاول معان مرة اخرى استثمار الكرات الثابتة من تسديدة أحمد ياسر، إلا أن الدفاعات كانت حاضرة، وتحصل معان على العديد من الركنيات، بيد انها لم تؤت ثمارها وسط مراقبة قلبي الدفاع محمود نزاع وسليمان الخطيب.
حاول الصريح في أكثر من مشهد ايصال الكرات سريعا لاوليفر ومجدي العطار من طرفي المنتصف، من خلال رضوان الشطناوي وصدام الشهابات، بيد أن الرقابة اللصيقة والأداء الرجولي من قبل لاعبي معان افقد الفريق تركيزه، واضطر مدرب معان للزج بشامل صوقار عوضا عن أبو كبير للإصابة، وتألق حارس معان الشطناوي في التصدي لعرضية هيثم البطة قبل تدخل العكش الذي ارتقى لعرضية الخطيب سددها برأسه فوق المرمى، لتنتهي احداث الحصة الاولى بتقدم معان بهدف وحيد.
تعزيز بنيران صديقة
حاول الصريح العودة للمباراة، ومن كرة من حارس معان محمد الطشناوي على مشارف جزاء الصريح، حاول نزاع اعادة الكرة للحارس الذي كان متقدما، لتمضي الكرة نحو الشباك الهدف الثاني لمعان في الدقيقة 50.
ولأن الغريق لا يخشى البلل، انطلق الصريح للمواقع الهجومية، وتصدى الشطناوي ببراعة لتسديدة العكس القوية، وإلى ذات المصير ذهبت عرضية مجدي العطار، ليعمل معان على استخدام الهجمات المرتدة، والتي كاد من إحداها أحمد ياسر من تحقيق الهدف الثالث، بيد انه سدد بجوار القائم.
دفع مدرب الصريح بالمانويل وعبدالرؤوف الروابدة عوضا عن ذيابات واوليفر، بيد أن معان بقي الأقوى في الكرات المرتدة، ومن إحداها انطلق جعارة ومرر كرة انيقة سددها موافي بأحضان الحارس، ليدفع مدرب معان بالبديل وسام دعابس عوضا عن جعارة، لينتفض الصريح، وينوع من خياراته الهجومية، وتراجع كافة لاعبي معان للمواقع الدفاعية والإبقاء على موافي لإشغال مدافعي الصريح عن الاسناد، وتألق الشطناوي في ابعاد صاروخية صدام لركنية، وعاد وابعد ركنية ذودان لركنية اخرى، ليدفع مدرب معان بالبديل خالد صياحين بديلا لغطاشة لاستثمار سرعته في الهجمات المرتدة، وأهدر ايمانويل فرصة خرافية لتقليص الفارق بيد ان سدد فوق المرمى، لتمضي الدقائق دون تعديل، وتنتهي المباراة بفوز مستحق لمعان.
المباراة في سطور
النتيجة : فوز معان على الصريح 2-0
سجل الاهداف : محمود موافي د: 9، مدافع الصريح محمود نزال في مرمى فريقه د: 50 (معان)
الملعب : ستاد الملك عبدالله الثاني
الحكام : عبدالرحمن شتيوي، أحمد محسن، سفيان طاهات وعبدالعزيز الخوالدة.
العقوبات : البطاقة الصفراء للاعب اوليفر (الصريح)، سند جعارة، ايهاب الخوالدة (معان)، وانذر المدير الفني لفريق الصريح ومساعديه.
مثل معان : محمد الشطناوي، يزن عبدالعال، ياسر الرواشدة، خلدون عبدالمعطي، ايهاب الخوالدة، أحمد ياسر، سعد الروسان، سند جعارة (وسام دعابس)، محمود موافي، أحمد أبو كبير (شامل صوقار) وفارس غطاشة (خالد صياحين).
مثل الصريح : خالد الياسين، سليمان الخطيب، محمود نزاع، عماد الدين ذيابات (عبدالرؤوف الروابدة)، هيثم البطه، رضوان الشطناوي (عارف هيثم)، صدام الشهابات، يوسف ذودان (معاذ العجلوني)، مجدي العطار، فرانك اوليفر (ايمانويل) ومحمد العكش.

صراع على الكرة بين مجموعة من لاعبي معان والصريح أمس – (تصوير: أمجد الطويل)
انتخابات 2020
28 يوما
#الأردن_ينتخب
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock