الرياضةرياضة محلية

شباب الحسين ينتظر العودة والوحدات يستضيف وادي موسى

مباراتان في الدور قبل النهائي لكأس الأردن بالكرة الطائرة

خالد المنيزل

عمان- تقام اليوم، منافسات الدور قبل النهائي لكأس الأردن بالكرة الطائرة، في صالة قصر الرياضة بمدينة الحسين للشباب؛ حيث يلعب عند الساعة الخامسة مساء فريقا شباب الحسين والعودة، وكان فريق العودة قد تأهل للدور نصف النهائي بالفوز على فريق المهندسين بنتيجة 3-0، بينما تأهل شباب الحسين لهذا الدور بعد الفوز على فريق عيرا بنتيجة 3-1، وعلى فريق صما بنتيجة 3-0.
وتقام عند الساعة السابعة مباراة الوحدات ووادي موسى، وكان الوحدات قد تأهل لهذا الدور بعد الفوز على الكرمل بنتيجة 3-1، بينما فاز وادي موسى على فريق مليح بنتيجة 3-0.
وستقام المباراة النهائية عند الساعة السادسة من مساء بعد غد في صالة قصر الرياضة.
شباب الحسين × العودة
يسعى فريق شباب الحسين لاستعادة أمجاده والعودة للمنافسة بقوة على بطولات الطائرة، ويعتمد الفريق في ألعابه على موزع الكرات ياسر مجاهد الذي يجيد توجيه الكرات للضاربين حسب الأصول، ويهاجم الفريق بقوة من خلال الضاربين: عبدالرحمن غانم وخالد أبو مشرف وحسن أبو مشرف وأحمد العمري ومحمد النقيب، ويتبادل المهاجمون المراكز والانطلاق بقوة خلف الكرات المرفوعة لمعالجتها، وقدرات الفريق الهجومية والدفاعية جيدة، ويقوم اللاعب الحر أحمد صقر بالدفاع عن الملعب الخلفي واستثمار اللمسة الأولى بنجاح.
أما فريق العودة، فيعتمد في ألعابه على موزع الكرات إبراهيم العراب، ويهاجم من خلال الضاربين: محمد الحوراني وعبدالله سنان ويحيى النابلسي ومحمد الملكاوي وسعيد السلايمة، بينما يتولى اللاعب الحر فادي خريس الدفاع عن الملعب الخلفي.
الوحدات × وادي موسى
فريق الوحدات يدافع عن اللقب بقوة بعد أن أبعد الكرمل من طريقه، بينما يسعى وادي موسى لاقتناص الفرصة والبحث عن لقب الكأس بعد أن فاز بلقب الدوري العام الماضي.
فريق الوحدات يلعب بقيادة موزع الكرات محمد راتب، الذي يجيد توجيه الكرات لزملائه الضاربين من المحاور كافة؛ حيث يهاجم الفريق من الأطراف بواسطة عودة حسن وأحمد العواملة ومحمد القطامي، ومن العمق بواسطة عبدالله سنان وسائد الحسن، وقدرات الفريق الدفاعية جيدة خاصة على الشريط الأمامي للشبكة، بينما يتولى خالد شباب دور اللاعب الحر والدفاع عن الملعب الخلفي.
أما فريق وادي موسى فيلعب بقيادة صانع الألعاب يعقوب القهوجي، الذي يتقن تهيئة الكرات للضاربين، ويهاجم بقوة من الأطراف عبر أحمد خشان وأحمد النجار ومحمد أبو كويك، بينما يتناوب علي مطلق وأمين السطري على الهجوم من العمق، ودفاعات الفريق جيدة خاصة في الملعب الخلفي لتواجد اللاعب الحر بشار محارمة، الذي يجيد استثمار اللمسة الأولى بنجاح كبير، ولم الكرات الساقطة في المساحات الفارغة في الملعب الخلفي.

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock