آخر الأخبار الرياضةالرياضة

شطناوي: نطالب اتحاد الكرة بتعديل نظام الدوري

أندية الدرجة الثانية تئن تحت وطأة الديون وقلة الدعم

عمان- الغد- أكد الناطق الرسمي باسم أندية الدرجة الثانية لكرة القدم، ورئيس نادي شباب حوارة راتب شطناوي، استعداد الأندية لانطلاقة منافسات الدوري يوم الخميس المقبل، رغم الصعوبات التي تواجهها، والتي حدت من تحضيراتها بشكل مثالي.
واعتبر شطناوي أن الصعوبات المالية تعد العقبة الأبرز التي تواجه أندية الدرجة الثانية، خاصة وأن دعم اتحاد الكرة لهذه الأندية تراجع، بدلا من ضرورة رفعه في ظل حاجة تلك الأندية لموارد مالية تعينها على الإيفاء بمتطلباتها.
وقال الشطناوي في حوار مع “الغد”: نعاني كما تعاني بقيه الأنديه، خاصة فيما يتعلق بالدعم المادي، وهنا لابد من التوضيح أن أنديه الدرجه الثانية، تم تقليص الدعم المقدم لها من 14 ألف دينار إلى 12 ألفا العام الماضي رغم وجود اتفاق على أن يكون دعم أندية الدرجة الثانية نصف أندية الدرجة الأولى والبالغ 15 ألف دينار، وهذا ما طالبت به الأندية.
وناشد شطناوي اتحاد كرة القدم، بضرورة إنصاف أندية الدرجه الثانية التي تعاني من ضائقة مالية، نتيجة المصاريف المتعددة، والتي من أبرزها رواتب اللاعبين والأجهزة الفنية وحجز الملاعب والتنقلات، مجددا تأكيده على أن صناديق الأندية تئن من شح الموارد.
وعن الدعم الذي قدمه الاتحاد الدولي لكرة القدم “فيفا” للاتحادات في العالم، بما فيها الاتحاد الأردني، بسبب جائحة “كورونا”، قال شطناوي أن أندية الثانية لم تستفد من الدعم المقدم من “فيفا”.
تعديل تعليمات الهبوط والصعود
وعن رأي أندية الدرجة الثانية في النظام المتبع في الدوري قال: هذا النظام متبع فقط للدرجة الثانية حيث عدد الأندية 16 ناديا، يتم تقسيمها إلى مجموعتين كل مجموعة 8 أندية، تلعب بنظام الدوري المجزأ، بحيث يتأهل فريقان من كل مجموعة، وتلعب الفرق المتأهلة بنظام التقاطع، بحيث يصعد أول فريقين للدرجة الأولى، بينما يهبط فريقان من كل مجموعة للدرجة الثالثة.
وأضاف: هذا النظام فيه إجحاف، ونطالب الاتحاد بتعديل سلم الهبوط والصعود بحيث يكون عادلا، ويصبح عدد الصاعدين كالهابطين أسوة بجميع البطولات والدرجات.
وردا على سؤال يتعلق بالعلاقة بين أندية الدرجة الثانية، أكد شطناوي على متانة تلك العلاقات وقوتها، بدليل أن قراراتها تؤخذ بالتشاور بين الجميع وبشكل ديمقراطي وشفاف، وهو أمر يصب في مصلحة اللعبة.
ثقتنا كبيرة برئيس الاتحاد
وجدد شطناوي ثقة الأندية بجهود سمو الأمير علي بن الحسين رئيس اتحاد كرة القدم، في سبيل تطوير الكرة الأردنية.
وأضاف: نثمن توجها سمو الأمير علي لتطوير الكرة الأردنية، والأنديه مطمئنة لوجود سموه رئيسا للاتحاد، كونه الملاذ الأخير لمطالب الأنديه والحريص دائما على تذليل العقبات التي تواجهنا، والعمل على تسخير جميع الإمكانات المتاحة لدعم وتطوير لعبة كرة القدم. وكشف شطناوي عن رغبة الأندية بعقد لقاء مع سمو رئيس الاتحاد، لوضعه بهموم الأندية وتطلعاتها للمرحلة المقبلة.
وعن العلاقة مع اتحاد الكرة، وصفها شطناوي بالجيدة، رغم بعض الملاحظات التي تتمثل في عدم الرد على بعض المذكرات المرفوعة والتي تهم اللعبة.
حماية اللاعب ضرورة
وطالب شطناوي اتحاد الكرة، بضرورة حماية اللاعب الهاوي، وذلك بعد قيده في سجلات النادي عن طريق الاتحاد، إذ لا يعقل أن يقيد لاعب في ناد آخر عن طريق العقود المبرمة، وانتقاله دون علم ناديه الأصلي، مع وجود قيد له وسجلات رسمية وهوية لاعب.
وتمنى ممثل أندية الثانية، وجود تعليمات تحمي اللاعب الهاوي، كما هو حال اللاعب المحترف.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock