آخر الأخبار الرياضةالرياضة

“شفا بدران” يواصل مسلسل الإنجازات وعمان يتسيّد قمة السيدات في “قوى” الأندية

مصطفى بالو

عمان– واصل نادي شباب شفا بدران –الأصالة سابقا-، مسلسل انجازاته في بطولات ألعاب القوى المحلية، ليكمل عقد الميداليات عندما خطف لقب الرجال في بطولة الأندية للرجال والسيدات أمس، بعد كان فرض اسمه على منصات التتويج باحتلاله وصافة بطولة الناشئين، وأتبعها بلقب بطولة الشباب ليجمع المجد من جميع اطرافه، تاركا بصمته في مختلف مسابقات فئات ألعاب القوى، في الوقت الذي تسيدت فيه سيدات نادي عمان لقب بطولة هذه الفئة عن جدارة واستحقاق، في البطولة التي شهدت مشاركة الفريق القطري للسيدات الذي يستعد لبطولة العالم، وكذلك الفريق العراقي في البطولة التي تبادل فيها رئيس الاتحاد المحامي سعد حياصات وأعضاء المجلس، وممثلو الوفدين القطري والعراقي مهمة تتويج الأبطال والبطولات.
“بالأرقام”
لمع نجم نادي شباب شفا بدران في سماء مسابقات ألعاب القوى، بجهود مجلس إدارته ولاعبيه الذين يولون رياضة ألعاب القوى الاهتمام والدعم الكبيرين، وتسجيل الانجاز تلو الانجاز وترفد المنتخبات الوطنية بأفضل العناصر، وخصوصا البطل جلال التميمي صاحب ذهبية رمي الرمح في بطولة غرب آسيا مؤخرا، وتقدم فريق الرجال الى قمة الترتيب العام، بعد أن جمع أبطاله 6 ذهبيات، 4 فضيات و6 برونزيات، تاركا الوصافة للنادي المخضرم في هذه البطولات “يرموك البقعة”، الذي جمع أبطاله 6 ذهبيات و3 فضيات وبرونزيتين، في الوقت الذي جاء فيه أحد أقطاب اللعبة “نادي عمان” بالمركز الثالث، عندما جمع أبطاله 4 ذهبيات و3 فضيات، وسط منافسة شرسة بين لاعبي 20 ناديا للوصول الى سدة الألقاب.
وعلى صعيد مسابقات السيدات، كان عمان يتقدم بخطى واثقة الى منصات التتويج بحنكة مدربيه، وجاهزية لاعباته، ليخطف كأس المجموع العام، حين تقلدن 6 ذهبيات و4 فضيات و3 برونزيات، فيما حلت لاعبات يرموك البقعة بالمركز الثاني بـ5 ذهبيات و6 فضيات و5 برونزيات، وبقي فريق القادسية “نكهة المنافسات بغزارة إنتاجه من المواهب على مستوى الجنسين، عندما حل بالمركز الثالث وجمعت لاعباته 4 ذهبيات، 5 فضيات و3 برونزيات.
أجواء إيجابية
وأضفت مشاركة منتخب قطر للسيدات، ورجال منتخب العراق أجواء ايجابية على البطولة، وأدت إلى ارتفاع مؤشر المنافسة في مختلف مسابقات البطولة على مستوى الجنسين، في الوقت التي شكلت فيه مشاركتهما نقطة ايجابية في رصيد علاقات اتحاد اللعبة بأشقائه في الاتحادات العربية، ووفرت فرصة للاحتكاك بمستويات عربية وصلت العالمية، وكأنه معسكر تدريبي مشترك، من شأنه أن يعم بالفائدة على جميع لاعبي ولاعبات الأندية المحلية، وإن كانت البطولة فقدت نكهة تنافسية، وقيمة فنية بغياب فريق عبين المعروف بمستوى أبطاله وبطلاته، ولا سيما البطل مصعب المومني.
حياصات: عمان تفتح قلبها للعرب
أكد رئيس اتحاد ألعاب القوى المحامي سعد حياصات، أن عمان دائما ما تفتح قلبها للأشقاء العرب، معتبرا أن مشاركة وفدي قطر والعراق تؤكد عمق العلاقة والتعاون بين الاتحادات العربية، منوها بمعسكرات سابقة مشتركة للبطل العالمي السوري مجد الدين غزال والمنتخب العُماني، مبينا أنها تحفل بالفائدة الفنية من خلال الاحتكاك بهذه المستويات العربية المذهلة للأبطال والبطلات العرب.
وأضاف حياصات: “حفلت البطولة بمستويات طيبة على مستوى الجنسين، ونفخر بما تقدمه أندية اللعبة الخبيرة من أبطال وبطلات، لكن يزداد شعور الفخر لدينا عندما أندية حديثة العهد، تتقدم بأبطالها وبطلاتها الى منصات التتويج، ولا سيما نادي شفا بدران الذي يشكل علامة فارقة في مسابقات الناشئين والشباب والرجال، ونتقدم لإدارته ولجميع إدارات الأندية اللعبة ومدربيها ولاعبيها بالتهاني على هذا النتائج اللافتة، ما يصب في مصلحة اللعبة ومنجزات الرياضة الأردنية”.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock