الزرقاء

طالبات بـ”الهاشمية” يؤتمتن اتصالات محافظة الزرقاء

حسان التميمي

الزرقاء – تمكن فريق طالبات من كلية الأمير الحسين بن عبدالله الثاني لتكنولوجيا المعلومات بالجامعة الهاشمية من تحويل مشروع نظام الاتصالات الإدارية (الصادر والوارد) في محافظة الزرقاء إلى نظام اتصالات إلكتروني مؤتمت بالكامل.
 وقال الأستاذ المساعد في قسم أنظمة المعلومات الحاسوبية في الكلية المشرف على المشروع الدكتور فراس الهناندة، إن النظام يشمل استقبال المعاملة ومعالجتها وحفظتها والاستعلام عنها وإصدار التقارير والإحصاءات الخاصة بها إلى حين إصدارها وطباعتها.
وبين أن الفريق الذي ضم طالبات مادة تحليل وتصميم النظم وهن (آلاء الزيود، وخديجة الخطار، ونوال عويضة، وسمية دملخي، ودعاء شديفات، ويسرى الغدير) بتحليل النظام المتبع في المحافظة، وعملن على تصميم نظام إلكتروني جديد، والتخلص من العوائق في النظام القديم.
وذكر الدكتور الهناندة أن النظام الجديد عمل على أتمتة أعمال إدارات وأقسام الاتصالات الإدارية في المحافظة؛ إذ يقوم النظام بمتابعة المراسلات الصادرة والواردة من مختلف الجهات ومتابعتها وتنفيذ الإجراءات اللازمة عليها، وحفظها، وتصنيفها، ومتابعتها، والاستعلام عنها، كما يتيح النظام تسريع وتسهيل ومتابعة إنجاز العمل على كافة المستويات كما زاد من مستوى الدقة في إتمام المعاملات، وسهولة وسرعة عمل الاستعلامات، والتقارير، والإحصائيات المختلفة وطباعتها.
وحول آلية عمل نظام الاتصالات الإدارية الالكتروني قال الدكتور هناندة: إنه يعمل بمتابعة المعاملة بدءا من إدخال قيد المعاملة، وتوثيقها ضمن قاعدة البيانات، وعرض قيدها وإحالتها، وتسديدها ومتابعتها إلى أن يتم تصديرها أو إنهاؤها واكتمال المطلوب منها. ويقوم النظام بحفظ قيد المعاملات الصادرة والواردة والتعامل معها بطرق ومفاهيم سلسة ومألوفة لدى العاملين في هذا المجال.
وفي سياق متصل أشاد مستخدمو النظام في دار محافظة الزرقاء بالنظام الجديد بعد أن كانت المحافظة تستخدم نظام الصادر والوارد الورقي واليدوي الذي يهدر الوقت ويشكل عبئا كبيرا على العاملين في المحافظة، وخاصة من ناحية حفظ المعاملات والبحث عنها وطباعتها. كما أشاروا إلى أن النظام الجديد يتميز بالسرعة والسهولة والدقة ومستوى الأمن والموثوقية العالية.

إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock