أخبار محلية

طلبة وتربويون يؤكدون نجاح “بصمة” ويدعون لإدراجه كحصة أسبوعية

عمان – أكد طلبة شاركوا ضمن 25 ألفا من زملائهم في فعاليات المشروع الوطني الصيفي “بصمة” الذي تنظمه وزارة التربية والتعليم والذي دخل أسبوعه الثاني نجاح المشروع وتمنى بعضا منهم جعله برنامجا سنويا متكررا، فيما أعرب فريق آخر عن الامل في إدراجه كحصة اسبوعية ضمن البرنامج المدرسي.
الطلبة الذين يمثلون كل مديريات التربية والتعليم في المملكة تفاعلوا مع البرنامج في تنفيذ العديد من المحاور التي تساهم في صقل شخصيتهم واستثمار طاقاتهم الابداعية من خلال النشاطات اللامنهجية التي يتضمنها البرنامج. واجمع العديد منهم على ضرورة تكرار هذا المشروع في كل عام، فيما تمنى البعض الآخر على الوزارة ادراجه كحصة أسبوعية ضمن البرنامج المدرسي نظرا لتعدد الفوائد.
وأكد مدير التربية والتعليم في قصبة عمان الدكتور علي المومني أن هذا البرنامج من اهم البرامج التي تنفذها الوزارة والتي تهدف إلى اعداد جيل الطلبة القادر على تحمل المسؤولية، في ضوء انخراطهم بالعديد من الاعمال التي تساهم في صقلهم.
وفي الوقت الذي أشار المومني إلى نجاح “بصمة” بصورة لافتة تمنى على الوزارة تقييم المشروع من خلال التغذية الراجعة والعمل على تطويره لكي تزداد الفوائد.
وقال مدير تربية لواء ماركا الدكتور عبد الكريم اليماني ان هذا المشروع من شأنه المساهمة في صقل شخصية الطلبة من خلال البرامج المفيدة والهادفة المقررة في هذا المشروع، ويتيح المجال أمام الطلبة لوضع بصمتهم الايجابية، حيث تساهم مثل هذه البرامج في تنمية الحس الوطني في ظل المشاركة بالعمل التطوعي والحوارات الهادفة ليكونوا من المساهمين الحقيقين في تنمية المجتمع.
بدوره أكد مدير تربية الزرقاء الثانية الدكتور رشيد عباس أن الوزارة احسنت صنعا عندما اقرت العمل بهذا البرنامج الذي ينمي الحس الوطني والانتماء للوطن وقائده، وهو من البرامج الرائدة التي تساهم في تقبل الرأي والرأي الاخر واشغال وقت الفراغ.
واشاد مدير التربية والتعليم للبادية الجنوبية حسين الحسنات بالبرامج وإقبال الطلبة على المشاركة في فعالياته المختلفة.-(بترا)

انتخابات 2020
14 يوما
#الأردن_ينتخب
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock