آخر الأخبار الرياضةالرياضةرياضة عربية وعالميةكرة القدم

ظروف متشابهة للوحدات والسد في مباراة “الفرصة الأخيرة”

الرياض – يخوض نادي السد القطري والوحدات الأردني مواجهة حاسمة عندما يتقابلان اليوم على ستاد الملك فهد الدولي بالرياض، ضمن الجولة الثالثة من منافسات المجموعة الرابعة في دوري أبطال آسيا 2021.

ويلتقي في المباراة الثانية ضمن ذات المجموعة اليوم، فولاد خوزستان الإيراني مع النصر السعودي على ستاد جامعة الملك سعود، حيث يتصدر النصر ترتيب المجموعة برصيد 4 نقاط من مباراتين، بفارق الأهداف أمام فولاد، مقابل نقطة لكل من الوحدات والسد.

ويدخل السد المباراة باندفاع كبير نحو تحقيق الفوز، وذلك من أجل إبقاء فرصته في المنافسة على بلوغ الأدوار الإقصائية.

وقال تشافي هيرنانديز مدرب السد: “لم نتمكن من الفوز في أول مباراتين، وحصلنا على نقطة واحدة فقط، والآن لدينا فرصة في تحقيق الفوز الأول والحصول على ثلاث نقاط، ولكننا سنواجه فريق صعب، يمتاز بقوة الدفاع والصلابة البدنية”.

وأضاف: “يجب أن نسجل في هذه المباراة، ويجب أن نهاجم وندافع بصورة أفضل من أول مباراتين من أجل تحقيق ما نريد بالحصول على النقاط الثلاث، ولا زلنا متفائلين لأنه لا زال أمامنا أربع مباريات”.

وأوضح: “لا أعتقد أننا لعبنا بصورة سيئة في أول مباراتين، ولكن لم نلعب بصورة ممتازة، ولم تكن النتائج لصالحنا، ولهذا يجب أن نلعب بصورة أفضل ونهاجم أكثر.. كذلك يجب أن نحافظ على تركيزنا لأن ارتكاب الأخطاء في هذه المباريات يعني دخول أهداف في مرماك والخسارة”.

وأردف بالقول: “قمنا بتحليل فريق الوحدات، وشاهدنا أنهم جيدين في الدفاع والانتقال من الدفاع للهجوم، وهم منظمين ومن الصعب التسجيل أمامهم، ولكن يجب أن نكون جاهزين للمباراة ونصنع الفرص من أجل التسجيل.. لا يوجد شيء مضمون في المجموعة، ولا يمكن توقع من سيتأهل، ويمكن لأي فريق أن يتأهل للدور الثاني، وبالتالي بالنسبة لنا فإن تركيزنا على المباراة المقبلة”.

وقال اللاعب رودريغو تاباتا: “مباراة الغد ستكون صعبة بالنسبة لنا، ولكننا مركزين ونريد تحقيق الفوز الأول وقطع الخطوة الأولى من أجل التأهل، وسوف نقدم ما بوسعنا، ونحن في حالة جيدة داخل الفريق”.

وأوضح: “جميع اللاعبين يدركون أهمية مباراة الغد، لم نقدم مستوى سيء في أول مباراتين، ولكن يجب أن نقدم مستوى أفضل غداً ونبدأ في تحقيق الانتصارات”.

في المقابل لا زال الوحدات يبحث عن تسجيل الهدف الأول له في البطولة، حيث أخفق في التسجيل خلال أول مباراتين، علماً بأن على الجانب الآخر أظهر صلابة دفاعية من خلال دخول هدف واحد فقط في مرماه بأول مباراتين.

وقال عبدالله أبو زمع مدرب الفريق: “المباراة أمام السد ستكون صعبة جداً، خاصة وأن ظروف الفريقين متشابهة من حيث النقاط، لأن كل منهما يمتلك نقطة، ولكن الضغوطات أكبر ستكون على السد لأنه مرشح للفوز بلقب البطولة وليس فقط التأهل عن المجموعة.

وأردف بالقول: السد فريق كبير، وهو يمتلك القدرة على تجاوز الضغوطات.. في المقابل نحن فريق جيد ونثق بقدرتنا على إيقاف السد.

وكشف: كرة القدم لا تركز على الدفاع فقط أو الهجوم فقط، نحن تنظيمنا الدفاعي عالي، ولكن ما ينقصنا هو استغلال الهجمات عند الانتقال من الدفاع للهجوم.. الوحدات فريق هجومي ولكن قبل البطولة بأسبوع قمنا بتغيير أسلوب اللعب، وبالتالي نحتاج للوقت كي نتقن التنظيم الهجومي بصورة جيدة.

وختم: جمهور الوحدات معتاد على مشاهدتنا نلعب بطريقة هجومية، ولكن المنافسة في دوري أبطال آسيا تحتاج للواقعية، وتعتمد على التفاصيل الصغيرة.. أنا أثق بلاعبي فريقي، فهم يمتلكون قدرات فنية عالية وخبرة كبيرة سواء في النادي أو المنتخب الوطني، وهم قادرون على بناء الهجمات وتسجيل الأهداف.

وقال اللاعب أحمد الياس: المباراة ستكون قوية، فالسد مرشح للفوز بلقب البطولة، ونحن نستعد بصورة جيدة وجاهزون للمباراة، قدمنا مستوى جيد في أول مباراتين، ونحن كلاعبين يرتفع مستوى الثقة لدينا من مباراة لأخرى، ونأمل بالحصول على ثلاث نقاط مهمة أمام السد.

وتقام الجولة الرابعة من منافسات المجموعة يوم الجمعة، حيث يلتقي الوحدات مع السد، والنصر مع فولاد خوزستان.

وكانت الجولة الأولى شهدت يوم الأربعاء تعادل الوحدات مع النصر 0-0 والسد مع فولاد خوزستان 1-1، في حين شهدت الجولة الثانية يون السبت فوز النصر على السد 3-1 وفولاد على الوحدات 1-0.

ويتأهل إلى دور الـ16 صاحب المركز الأول في كل مجموعة، إلى جانب أفضل ستة أندية تحصل على المركز الثاني في المجموعات العشر.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock