عجلونمحافظات

عجلونيون يدعون لدعم إنشاء مشاريع ريفية مشغلة ومدرة للدخل

عامر خطاطبة

عجلون – دعت فاعليات عجلونية وتطوعية إلى ضرورة دعم المواطنين في المجتمعات الريفية بتوفير المنح والقروض لإنشاء مشاريع سياحية وزراعية مشغلة ومدرة للدخل.
وطالب ناشطون وناشطات من أبناء المحافظة، خلال لقاء لهم مؤخرا في جمعية وادي كفرنجة للتربية الخاصة، بإطلاق مبادرة إعمار الريف، التي تتضمن توفير الإمكانيات لتطوير نشاطات سياحية في محافظة عجلون كنموذج مثالي للريف الأردني تحت عنوان “تنشيط السياحة الريفية”، بما يؤدي الى تحريك نشاط اقتصادي واستثماري في المجتمع الريفي، ويكون له مردود مباشر على سكان الريف.
واقترح الدكتور محمد نور الصمادي وسلامة الخطاطبة والدكتور محمد العزبي وغالب القضاة توفير الدعم لمشاريع ريفية، كنموذج بيت المزرعة الذي يمكن تأجيره لعائلة من سكان المدن لقضاء إجازة قصيرة في الريف، مشيرين الى أنه يمكن توفير قروض للمواطنين لإنشاء بيوت على أراض لهم يتم تأجيرها وتوفير دخل مناسب ويحسن من دخل الأسرة ويخفف من البطالة.
ولفت غصاب فريحات ورنا الصمادي وأحمد بني نصر وعلا السواعي، إلى أهمية وجود شركة تسويق وتأجير لضمان نسبة إشغال مجدية لتلك البيوت.
وأكدوا ضرورة وجود منشآت سياحية لخدمة الزائرين وتلبية احتياجاتهم لغايات الترفيه والاستفادة من المنتجات الغذائية والزراعية بشكل وأسلوب مناسبين لتوقعاتهم.
ودعوا إلى ضرورة السير بتأسيس جمعية خيرية لوضع برنامج لتحفيز المواطنين للانخراط في تنفيذ الأفكار التي تمت مناقشتها من خلال تقديم حلول عملية وتنسيق جهود جماعية في التمويل والتخطيط والتسويق بدعم مستمر من ذوي الخبرة.
وطالبوا بضرورة تسخير الجهود والخبرات كافة لمؤازرة الجمعية في حال إنشائها لتحقيق أهدافها وتعزيز دورها في تحقيق تنمية مستدامة في الريف، والمساهمة في رفع مستوى المعيشة للمواطن الريفي وتوفر فرص عمل لأبنائه.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock