عيد ميلاد الملك عبدالله

عجلون: مصنع الجنيد للألبسة مبادرة ملكية توفر 700 فرصة عمل

عامر خطاطبة

عجلون- يعد مصنع الألبسة في منطقة الجنيد بمحافظة عجلون، إحدى المبادرات الملكية التي وفرت فرص عمل لأبناء المجتمع المحلي، ما أسهم في الحد من مشكلة البطالة، خصوصا بين الفتيات.
وكان جلالة الملك عبدالله الثاني، افتتح المصنع مؤخرا، واطلع على برامج معهد التدريب المهني في المحافظة، والذي يتدرب فيه حاليا 393 طالبا وطالبة.
ويتبع المصنع لشركة الأزياء التقليدية؛ حيث بلغت كلفته زهاء 3 ملايين دينار، وأنشئ من قبل مستثمر هندي ضمن مبادرة الفروع الإنتاجية/ المرحلة الثانية، إحدى مشاريع المبادرات الملكية، التي انطلقت في مرحلتها الأولى برعاية ملكية في العام 2008 من لواء الشوبك.
وينتج المصنع ألبسة جاهزة تعود لعدد من الماركات العالمية؛ حيث يعمل به حاليا 443 من أبناء وبنات المنطقة، معظمهم من الفتيات، وسيتم التوسع في التشغيل لبلوغ الطاقة القصوى.
ويبين المستثمر الهندي سانال كومار، أن المصنع بمحافظة عجلون أقيم على مساحة حوالي 6 آلاف متر مربع، ليشكل المرحلة الثانية من خطة استثمارات الشركة في الأردن، مشيرا إلى أن المصنع يضم حضانة أطفال لأبناء العاملات، تتسع لـ100 طفل، كما يحتوي على عيادة طبية متكاملة.
وبدأ المستثمر كومار خبرته الاستثمارية في المملكة منذ العام 2003، عندما أنشأ مصنعا يتضمن خطي إنتاج و300 عامل، وبعدها توسعت الشركة في إنشاء المصانع داخل المملكة لتصل إلى 200 خط إنتاج، وفرت نحو 24 ألف فرصة عمل معظمهم من الأردنيين.
وتقول وفاء براهمة، إنها انخرطت بدورة تدريبية بمهنة الخياطة لمدة ثلاثة أشهر، لتمضي بعدها في هذه المهنة إلى أن وصلت إلى موقع مشرفة إنتاج، مضيفة أن المصنع وفر فرص عمل لفتيات وأبناء المنطقة، وأسهم في تحسين الأوضاع المعيشية لهم.
وأشار مستشار إرادة في عجلون الدكتور علي المومني، إلى أن مصنع الجنيد من بين مبادرات ملكية عدة، ستسهم بإحداث نقلة نوعية في مختلف المجالات، مؤكدا أن المصنع وفر فرص عمل لمئات الفتيات اللواتي استطعن مساعدة أسرهن على ظروف الحياة.
وأشاد النائب السابق عرب الصمادي، بالعديد من المبادرات الملكية التي تحققت، وأعلن عنها في المحافظة، والتي تشمل إنشاء متنزه سياحي بمساحة 200 دونم تم تحديدها من أراضي الخزينة في منطقة السوس في قضاء عرجان لخدمة الحركة السياحة والمتنزهين وزوار المحافظة والحد من السياحة العشوائية في مناطق الغابات، بهدف الحفاظ عليها.
وأضاف الصمادي “أن مهمة تنفيذ المشروع أنيطت، حسب الاتفاقية، بالجمعية الملكية لحماية الطبيعة”.
وأشار الى المبادرات الملكية الأخرى التي تمثلت في إنشاء 17 وحدة سكنية للأسر العفيفة موزعة على مختلف مناطق المحافظة، وإنشاء ناد للمتقاعدين العسكريين وتوفير محافظ مالية لـ10 جمعيات خيرية فاعلة في المحافظة وناشطة في مجتمعها وتوفير وحدات ألعاب للأطفال في عدد من البلديات، وإيجاد فرع لمركز هيا الثقافي في القرية الحضرية لخدمة مناطق المحافظة كمركز ترفيهي.

الملك يصافح عاملات مصنع الجنيد للملابس في عجلون خلال افتتاحه مؤخرا-(أرشيفية)

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock