السلايدر الرئيسيعجلونمحافظات

عجلون: مقالع مخالفة تضر بالبيئة..والجهات المعنية تؤكد متابعتها

عامر خطاطبة

عجلون- في الوقت الذي تؤكد فية الأجهزة المعنية في محافظة عجلون، استمرارها بمتابعة المقالع الحجرية، يؤكد سكان ومهتمون أن ذلك الملف يحتاج للمزيد من التدابير، للحد من آثارها السلبية على البيئة والسلامة والتنمية.
وطالبوا الجهات المعنية بتكثيف الرقابة على المقالع الحجرية، مؤكدين أنها أصبحت تشوه البيئة وتهدد الصحة والسلامة العامة، والأهم من ذلك إضرارها بالتنمية السياحية التي تنتظر المحافظة.
وقال سامي فريحات، إن المقالع المنتشرة في عدد من مناطق المحافظة، أصبحت تشوه الطبيعة وتهدد السلامة العامة بسبب أعمال الحفر العميقة، والتي تؤثر سلبا على التنوع الحيوي وتغيير تضاريس البيئة الطبيعية، داعيا الى اتخاذ الاجراءات الصارمة بحق المخالفين. وطالب بإلزام اصحاب المقالع بإعادة تأهيلها والاستفادة منها للغايات الزراعية.
ويدعو عبدالله القضاة إلى إيجاد حلول جذرية لمشكلة المحاجر، سيما وأن المحافظة تنتظرها مشاريع تنموية تتركز في قطاع السياحة والبيئة، داعيا إلى تضافر جهود جميع الجهات المعنية بالصحة والسلامة العامــة لإدامة الواقع البيئي، بما ينسجم مع ما تزخر به المحافظة من إرث حضاري وتاريخي وسياحي وبيئي.
ويؤكد الناشط البيئي يوسف المومني، أن المقالع الحجرية تشكل تهديدا رئيسيا للغابات والبيئة، خصوصا في محافظة عجلون التي تحتوي على 35 % من اجمالي غابات المملكة التي لا تشكل نسبتها سوى 1 %، لافتا الى ان هذا يتعارض مع اي امور تنموية تهم المحافظة سياحيا وبيئيا.
يذكر أن لجنة المقالع في محافظة عجلون ممثلة بالمحافظة والإدارة الملكية لحماية البيئة والزراعة، أغلقت خلال العام الماضي 23 مقلعا غير مرخص، تعمل في الاراضي الحرجية والمملوكة بصورة مخالفة.
وقال محافظ عجلون علي المجالي رئيس لجنة السلامة العامة، إن اللجنة قامت مؤخرا بمتابعة عدد من الشكاوى البيئية، بحيث تم ايقاف أحد المقالع الحجرية المخالفة عن العمل.
وزاد أن اللجنة نفذت 25 زيارة لمؤسسات غذائية ونتافات دواجن وقصابين، حيث حررت عددا من المخالفات للملاحم لعدم التزامها بالذبح داخل المسلخ البلدي، مشيرا الى انه تم الكشف على عدد من مشاغل ومعامل الألبان، ومتابعة عدة شكاوي تختص بتربية الأبقار والاغنام داخل الأحياء السكنية.
إلى ذلك، أشار مدير الشؤون الصحية في المحافظة الدكتور تيسير عناب، إلى أن فرق الرقابة الصحية في مدن وبلدات وقرى المحافظة تعمل على مراقبة الاسواق ومحال بيع المواد الغذائية والتموينية، للتأكد من توفر ومتطلبات السلامة العامة وسلامة الغذاء الذي يستهلكه المواطنون.
يذكر أن لجنة السلامة العامة في المحافظة أتلفت مؤخرا 400 لتر من العصائر والمواد السائلة، و100 كيلو من المواد الغذائية غير الصالحة للاستهلاك.

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock