عجلونمحافظات

عجلون: 37 % نسبة البطالة بين الفتيات

عامر خطاطبة
عجلون-أكد محافظ عجلون محمد عطاالله غاصب، محدودية فرص العمل للنساء في محافظة عجلون بسبب محدودية المشاريع التشغيلية، رغم الجهود الحكومية المبذولة والتي أسفرت عن اقامة فروع انتاجية لمصانع الألبسة في المحافظة، مبينا أن نسبة البطالة بين الفتيات في المحافظة تصل إلى زهاء 37 %، ما يتطلب دعمهن وتوفير فرص عمل وتمكينهن من الحصول على منح وقروض من الصناديق للوصول إلى التشغيل الذاتي.
ولفت خلال لقائه أمس، في مبنى المحافظة المشاركات بملتقى البرلمانيات الأردنيات إلى الأهمية التي أولتها القيادة الهاشمية للمرأة منذ تأسيس الدولة الأردنية، وما وصلت إليه من مواقع، معربا عن اعتزازه وأهالي المحافظة بهذه الزيارة من قبل ملتقى البرلمانيات الأردنيات.
وأشارت رئيسة الملتقى النائب صباح الشعار، إلى أن هذه الزيارة للمحافظة تأتي في اطار جهود الملتقى للتواصل مع المحافظات ولقاء الفعاليات المختلفة للوقوف على واقع المرأة واحتياجاتها، من أجل تمكينها لتعزيز مشاركتها في مختلف المجالات السياسية والاقتصادية والاجتماعية.
ولفتت النائب الشعار إلى أن الملتقى يسعى إلى التشبيك مع مختلف مؤسسات المجتمع الأردني، من اجل توفير فرص عمل للسيدات والفتيات اللواتي يعانين من البطالة، مشيرة إلى أن تقريرا سيتم اعداده عقب هذه الزيارة إلى الجهات ذات العلاقة. بهدف زيادة نسبة مشاركة السيدات في سوق العمل والتمثيل.
وتحدثت النائب وفاء بني مصطفى عن الاولويات التشريعية في هذه المرحلة، والتي تتعلق بقانون الضمان الاجتماعي والتقاعد المبكر والحماية الاجتماعية للامهات، لافتة للإنجازات التشريعية التي تحققت وساهمت في تطور وتقدم المرأة.
وبينت بني مصطفي، ان الملتقى يعكف مع لجنة وزارية على عقد مؤتمر في أواخر شهر آب(اغسطس) المقبل وسيكون فرصة لاطلاق واستحداث فرص عمل حقيقية على أرض الواقع للنساء في المحافظات، وتقييم لتجربة الفروع الانتاجية والمصانع التي تعمل بها السيدات.
وأشار النواب الدكتورة صفاء المومني ومنتهى البعول وعلياء أبو هليل إلى أهمية تمكين المرأة اقتصاديا قبل تمكينها سياسيا، لافتات إلى التشريعات التي انجزها الأردن بدعم من القيادة. الهاشمية للمرأة، مؤكدات أهمية تحفيز النوع الاجتماعي حتى تأخذ المرأة دورها في مجالات سوق العمل.

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock