حياتناصحة وأسرة

علاجات طبيعية تخفف وجع الأسنان فوراً!

ترجمة: سارة زايد- غالباً ما تحدث آلام الأسنان بسبب التسوس أو الخراج. كما يأتي الألم من التهاب عصب السن، وأحياناً من لب الأسنان.

يوضح خبير العلاج الطبيعي كريستوفر فاسي لمجلة Power of Positivity أن العلاجات الطبيعية تساعد على تهدئة هذه الآلام التي لا تطاق في كثير من الأحيان.

ويؤكد أن علاجات الراحة الطبيعية لا تحل محل العلاجات الدوائية. إذ يمكن استخدامها لتخفيف الألم في حالات الطوارئ، لكننا سنكون بحاجة دائمة إلى استشارة طبيب أسنان في أقرب وقت ممكن لعلاج السبب.

10 علاجات طبيعية تخفف وجع الأسنان

كمادة الطين

يمتص الطين المطبق على الجلد السموم من الأنسجة العميقة. كما تساعد عملية إزالة السموم على تقليل الالتهاب في المنطقة المعالجة، مما يؤدي إلى تهدئة الألم.

باستخدام ملعقة خشبية، اخلط 3-4 ملاعق كبيرة من مسحوق الطين مع الماء في وعاء زجاجي، حتى يكتسب المعجون قواماً متجانساً.

ضع معجون الطين مباشرة على الجلد على الجزء المؤلم من الخد (الخارج)، في طبقة بسماكة سنتيمتر واحد على الأقل.

عندما تجف الكمادات، ستمتص السموم. حينها كرر العملية بعد ساعتين تقريباً باستخدام كمامة جديدة.

القرنفل

يشتهر القرنفل بتأثيره القوي المسكن والمطهر على الأسنان. لذا ضع 2-3 فصوص على اللسان وبللها باللعاب لتليينها.

ثم ضعهم على السن المؤلم ثم اضغط على الفكين قليلاً للضغط على حبات القرنفل.

يُشار إلى هذا العلاج للجميع، لكن نظراً لكون طعم القرنفل قوياً، لا ينصح بتناوله دائماً من قبل الأطفال.

مكعبات الثلج

البرد له تأثير مخدر ومضاد للالتهابات، مما سيقضي على الألم أو يقلل منه على الأقل.

ضع 2 أو 3 مكعبات ثلج في كيس بلاستيكي، ثم ضع الكيس على الجلد على المنطقة المؤلمة.

اتركه في مكانه حتى لا يكون التأثير مزعجاً، ثم خذ قسطاً من الراحة. كرر العملية حسب الرغبة بمكعبات ثلج جديدة.

يتفاعل بعض الأشخاص بشكل سيئ مع البرد ويزداد الألم (خاصة إذا كان الألم مرتبطاً بتفاقم حساسية اللثة). في هذه الحالة، تخلى عن هذه الطريقة.

الخل

الخل له تأثير قوي على الأغشية المخاطية للفم، كما ينشط الدورة الدموية والتبادلات الخلوية، مما يقلل الألم عن طريق تعزيز عمليات الشفاء.

خفف ملعقة صغيرة من الخل في كوب من الماء. خذ رشفة من الخليط ثم حركه في الفم، خاصةً على جانب السن المؤلم. ثم ابصق الخليط وابدأ من جديد، واشطف فمك بالماء النقي.

الثوم

الثوم مضاد قوي للعدوى. كما أن له خصائص مخدرة ومضادة للالتهابات.

اسحق 1-2 فصوص من الثوم لعمل معجون ثم ضعه على السن المؤلم لمدة 3 إلى 5 دقائق وكرر الطريقة عندما يعاودك الألم.

لا ينصح بهذا العلاج للأشخاص الذين لديهم حساسية من الثوم أو الذين تكون أغشيتهم المخاطية هشة وسريعة التهيج.

زيت اللافندر الأساسي

يعتبر اللافندر نبات مهدئ بامتياز له خصائص مضادة للالتهابات، تساعد على الاسترخاء والتسكين.

صب 2 إلى 3 قطرات من زيت اللافندر مباشرة على الأسنان المؤلمة ثم كرر العملية عدة مرات خلال اليوم.

الماء المالح

المياه المالحة لها تأثير مطهر وقابض لتهدئة الالتهاب والألم.

خفف 1 ملعقة صغيرة من الملح في كوب من الماء ثم تغرغر لمدة 30 ثانية في المنطقة التي يوجد بها السن المؤلم. يمكنك تكرار العملية خلال النهار حسب الرغبة.

كيس شاي أسود

الشاي الأسود غني بمادة العفص التي تعمل على شد أنسجة اللثة وبالتالي تهدئة الالتهاب والألم.

انقع كيس شاي أسود في ماء ساخن ثم تخلص من المياه. وعندما يكون الكيس فاتراً، ضعه على السن المؤلم واللثة. اتركه مكانه لمدة 5 دقائق وكرر العملية عدة مرات خلال اليوم.

زيت النعناع العطري

زيت النعناع العطري له تأثير مطهر ومسكن، إذ يقوم بتخدير منطقة الجسم التي يتلامس معها.

امزج قطرة أو قطرتين من زيت النعناع العطري مع معجون الأسنان، ثم ضع المعجون على السن المؤلم واللثة المجاورة، كرر العملية من 2-3 مرات في اليوم.

تدليك الجانِب السُفلي من القدم

توجد المناطق الانعكاسية المسؤولة عن الأسنان عند أطراف أصابع القدم. بعد دهنها بكريم دهني، اضغط على المناطق واحدة تلو الأخرى (على كلا القدمين) بإبهامك وسبابتك لمدة 5 إلى 20 دقيقة.

إذا كانت منطقة الانعكاس حساسة أو مؤلمة، فأصر عليها لفترة أطول، إذ يعني الألم أن منطقة الانعكاس مرتبطة مباشرة بالسن المصاب.

اقرأ المزيد:

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock