حياتناصحة وأسرة

علاج وقائي جديد للأطفال الذين يعانون حساسية الفول السوداني

عمان-الغد- اعتمدت هيئة الغذاء والدواء الأميركية علاجا جديدا لحساسية الأطفال ضد الفول السوداني، بحسب ما نشر موقع “بي بي سي”.
ويعتمد العقار الجديد، الذي أطلق عليه اسم AR101 أو بولفورزيا، العلاج المناعي عن طريق الفم من خلال تناول الأطفال كميات قليلة من بروتين الفول السوداني تتزايد مع الوقت لمدة ستة أشهر تحت إشراف طبي.
بعد ذلك، لابد أن يستمر من يتلقى العلاج في تناول جرعة من الدواء الجديد يوميا للوقاية من أي أعراض حساسية قد تظهر لأي تناول عرضي للفول السوداني.
ولا يمكن الاعتماد على هذا العقار في علاج هذا النوع من الحساسية، بل يستخدم للوقاية منها. ويحذر صانعوه من أن يؤدي استخدامه في العلاج قد يؤدي إلى الإصابة بحساسية مفرطة.
لذلك، يستمر المرضى الذين يتناولون العلاج الجديد في تجنب تناول الفول السوداني وعدم تضمينه في النظام الغذائي الخاص بهم.
ويعد الفول السوداني من أكثر الأغذية التي يعاني الأميركيون حساسية ضدها، مع تزايد ملحوظ في عدد المصابين بهذا النوع من الحساسية في غرب الولايات المتحدة على مدار العقود القليلة الماضية.
وظهرت محاولات لعلاج الحساسية من الفول السوداني في الولايات المتحدة ودول أخرى، لكن العقار الجديد هو الأول الذي تعتمده هيئة الغذاء والدواء الأميركية. لكن هذا الدواء ما يزال غير مصرح في المملكة المتحدة.
ويصنع بلوفورزيا؛ العقار الجديد الذي صُرح باستخدامه للمرضى من 4 إلى 17 عاما، في شكل مسحوق يُرش على الطعام.
وأكد باحثون في كلية كينكز كوليدج في لندن، العام الماضي، أن أدوية المناعة التي يتم تناولها عن طريق الفم “يمكنها الوقاية وليس العلاج” بالنسبة لمرضى حساسية الفول السوداني، مرجحين أن العلاج يثبت فاعلية فقط عند تناول المريض كميات قليلة من الأطعمة التي يعاني من حساسية ضدها.

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock