آخر الأخبار الرياضةالرياضةالسلايدر الرئيسيفاست بريك

عليان: نفتخر بالجهاز الفني الوطني لـ “صقور النشامى” وهدفنا التأهل في النافذة الآسيوية

رئيس اتحاد كرة السلة يؤكد امتلاك الأردن جيلا شابا مميزا

خالد العميري

عمان – كشف رئيس اتحاد كرة السلة، محمد عليان، أن قرار اسناد مهمة تدريب المنتخب الوطني الأول للمدرب مروان معتوق ومساعديه سمير مرقص ومحمد حمدان، جاء بعد دراسة مستفيضة، معربا عن شكره وتقديره لإحساسهم الوطني في قبول المهمة بهذا التوقيت الصعب.

وقال عليان خلال استضافته في برنامج (اكسترا تايم) الذي يبث على قناة رؤيا الفضائية من إعداد الزميل حسام نصار وتقديم الزميلة سميحة مجدلاوية: “نفتخر بالجهاز الفني الوطني لمنتخب (صقور النشامى)، حيث أن مروان ومرقص وحمدان على دراية بكافة التفاصيل الدقيقة المتعلقة بالمنتخب، إلى جانب علاقتهم المتينة بجميع اللاعبين”.

واستطرد: “الفوز على سريلانكا والمنتخب الفلسطيني الشقيق في النافذة الثانية، يعني ضمان تأهلنا إلى نهائيات كأس آسيا 2021، لذلك علينا المحافظة على قصة نجاح المنتخب الوطني”، لافتا أن “العمل التطوعي” للجهاز الفني سيقتصر على النافذتين الثانية والثالثة، وربما يتم الإبقاء عليهم ومنحهم الثقة الكاملة في حال كانت المؤشرات إيجابية.

وفيما يتعلق بعدم قيام اتحاد السلة بتجديد عقد المدرب الأميركي جوي ستايبينغ، أشار عليان: “لقد انتهى عقده ويتواجد في بلاده ومن الصعب التعاقد معه لهذه المرحلة في ظل الظروف القسرية التي فرضتها جائحة كورونا، نحن نحترمه لمساهمته في تأهل المنتخب إلى مونديال الصين 2019”.

وأضاف: “نمتلك جيلا من اللاعبين الشباب، ونمر في مرحلة انتقالية للتأهل إلى النسخة المقبلة من بطولة كأس العالم، لذلك من الضروري أن يكون الهدف المشترك دائما لجميع الاتحادات والمنتخبات هو التأهل لكأس العالم، ونمتلك مؤشرا ايجابيا بوجود تعطش ومواهب في دوري الشباب، والتي تحتاج إلى فرصة لاثبات نفسها، لذلك علينا بناء أجيال من اللاعبين والمدربين في ظل الظروف الراهنة”.

وحول قرار الإتحاد الآسيوي لكرة السلة باختيار الأردن لاستضافة مباريات مجموعته السادسة بالتصفيات طبقا لنظام التجمع، قال: “كان القرار لمصلحة كرة السلة الأردنية في ضوء الجائحة والإمكانيات الصعبة، ولتجنيب لاعبينا إرهاق السفر وفترة الحجر الصحي الإلزامي، الذي كان سيؤثر على أجندة نشاطاتنا المحلية”.

وتابع: “نحن مهيأين لاستضافة مباريات مجموعتنا، في ظل وجود فندق قريب جدا من الصالة الرياضية، وتلقينا شكرا من الاتحاد الآسيوي على مبادرتنا بالاستضافة، كما سنسخر كافة إمكانياتنا لضمان تواجد أشقائنا الفلسطينيين، وقمنا بمخاطبة إدارة الأزمات ولجنة الأوبئة واللجنة الاولمبية للحصول على التسهلات اللازمة للإستضافة”.

وأبدى عليان تفاؤله بتواجد الجمهور في مدرجات الصالة الرياضية في شهر شباط (فبراير) من العام المقبل، بقوله: “أنا متفائل بعودة الجمهور، لكننا اليوم ندرس موضوع وجود (الجماهير الإفتراضية) وهي تجربة شهدت نجاحا كبيرا في الموسم المنقضي من بطولة الدوري الاميركي للمحترفين بكرة السلة”، مشددا على التزامهم بتطبيق إجراءات السلامة العامة من خلال التباعد والفحص الدوري لللاعبين وقياس درجة الحرارة.

وتمنى عليان على جميع أركان المنظومة السلوية، الإلتزام بإجراءات السلامة للحفاظ على صحتهم، وتجنب أي عملية تأجيل قد تصيب دوري الفئات وبطولة كأس الأردن، التي من المقرر لها أن تنتهي في 11 تشرين الثاني (نوفمبر) المقبل، بقوله: “الأردن تستحق أن يكون فيه رياضة وهي خير وسيلة للوقاية من الأمراض، نريد من الجميع أن يساندوننا”.

[email protected]

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock