آخر الأخبار

عودة يؤكد أهمية استمرار الوصاية الهاشمية على القدس

عمان –الغد- أكد متخصصون في شؤون مدينة القدس المحتلة، في ندوة حوارية نظمتها جامعة الشرق الأوسط  بعنوان ” القدس”، أهمية صمود المدينة المقدسة في وجه مخططات الاحتلال الإسرائيلي لطمس هويتها التاريخية والدينية، مشددين على ارتباطها الوثيق بالرعاية الملكية الهاشمية.
وتناولت الندوة التي استضافت العضو العربي في الكنسيت الإسرائيلي أيمن عودة، الرعاية الملكية لمدينة القدس والمقدسات الإسلامية في فلسطين،  وآفاق التعاون وسبل دعم الطلبة الفلسطينيين.
ودعا عودة،  الشعب الفلسطيني إلى التمسك بالقضية واستمرار النضال المقدسي ، واستخدامه ضد المحتل واللجوء إلى الوحدة الوطنية الحل المناسب لتحرير القدس وفلسطين من  المحتل الصهيوني.
وأكد عودة، أن الوصاية الهاشمية على القدس ليست جديدة العهد، بل هي تأكيد وامتداد للدور الأردني الهاشمي تجاه القدس الشريف، لافتا إلى أهمية أن تستمر هذه الوصاية بالتنسيق مع منظمة التحرير الفلسطينية وضرورة الوقوف بوجه التهديدات، لاسيما التهديد الأخير للرئيس الأميركي بقراره نقل سفارة بلاده إلى القدس.
وتحدث في الندوة التي أدارها الزميل سلطان حطاب، الدكتور يعقوب ناصرالدين، موضحا، أن  مرد تنظيم الجامعة للندوة، هو توعية أبناء الأمة بجوانب قضية القدس، وتحفيزهم على وضعها في أعلى سلم أولوياتهم، لأنها جوهر الصراع العربي الصهيوني ومفتاح الحرب والسلام في المنطقة.
ودعا المحامي عودة  الشعب الفلسطيني إلى ضرورة التمسك بالقضية وضرورة استمرار النضال المقدسي ضد المحتل واللجوء إلى الوحدة الوطنية الحل المناسب لتحرير القدس وفلسطين من  المحتل الصهيوني، ودعم صمود ونضال الشعب الفلسطيني  بكافة الوسائل الممكنة والمتاحة.
وحضر الندوة، رئيس الجامعة الدكتور محمد الحيلة، ونائب رئيس الجامعة  لشؤون الكليات الإنسانية الدكتور محمود الوادي ، ونائب رئيس الجامعة لشؤون الكليات العلمية الدكتور طلال أبو ارجيع، وعدد من العمداء ورؤساء الأقسام وباحثون ومتخصصون في الشؤون المقدسية.

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock