إربدمحافظات

غرب إربد: سكان يشكون روائح كريهة تنبعث من مزرعة دواجن قرب منازلهم

احمد التميمي

إربد – بالرغم من الشكاوي المتكررة منذ اكثر من سنة لمواطنين يقطنون بالقرب من طريق البترول غرب إربد لمديرية البيئة والحاكمية الادراية لانهاء معاناتهم من وجود مزرعة دواجن بالقرب من منازلهم تؤثر على السلامة العامة، الا ان تلك الشكاوي ما زالت ترواح مكانها.
وقال وجيه التميمي، ان سكان المنازل قدموا العديد من الشكاوي للجهات المعنية، والتي قامت اكثر من مرة بالكشف على المزرعة وتوجيه العديد من المخالفات وانذارات بحقها، الا انها ماتزال تمارس نفس المخالفات، والتي من شأنها التأثير على الصحة والسلامة العامة.
واشار التميمي الى الروائح الكريهة، التي تسببها تلك المزرعة التي لا تبعد عن منازلهم اكثر من 200 متر، الا ان تأثيرها على المنازل البعيدة ايضا، مؤكدا ان القائمين على المزرعة يقومون بإلقاء الدجاج النافق على الشارع الرئيس، مما تسبب بانتشار الحشرات والكلاب الضالة.
واوضح ان سكان المنازل القريبة من المزرعة في فصل الصيف لا يستطيعون فتح نوافذ المنازل جراء تلك الروائح، ناهيك على عدم قدرتهم على الجلوس خارج المنزل، الامر الذي يتطلب من الجهات المعنية القيام بدورها في انهاء معاناة المواطنين بإلزام صاحب المزرعة باتخاذ وسائل الصحة والسلامة العامة.
واشار خالد التميمي، الى انه تم تقديم شكوى الى مديرية البيئة في إربد وقاموا بالكشف على المنطقة ووجدوا العديد من السلبيات، الا انه لم يتم اتخاذ اي اجراء بحق المزرعة، لافتا الى ان المزرعة تقع على الشارع الرئيس، والقائمون عليها غير ملتزمين بإجراءات الصحة والسلامة العامة.
ولفت الى انتشار الكلاب الضالة بشكل لافت في المنطقة، جراء وجود إلقاء الدجاج النافق بشكل عشوائي، مما تشكل خطورة على حياة الاطفال الذين يذهبون الى المدراس صباحا في منطقة غير مكتظة بالسكان، داعيا الجهات المعنية الى ضرورة الزام صاحب المزرعة باجراءات السلامة العامة ورش المبيدات الحشرية وعدم إلقاء الانقاض.
بدوره، قال مدير البيئة في إربد المهندس فوزي العكور، ان لجان التفتيش بالتعاون مع الادارة الملكية لحماية البيئة قاموا بالكشف على المزرعة، بعد شكاوي عديدة من عدد من المواطنين في المنطقة، وتم كتابة تقرير بتلك المخالفات وارساله الى الوزارة من اجل اتخاذ الاجراء القانوني بحقه، ومنها تحويله الى المدعي العام، الا انه ولغاية الآن بانتظار رد الوزارة.
واكد العكور ان المديرية ستتابع القضية مع الوزارة لحين اتخاذ الاجراء المناسب بحق المزرعة، مشيرا الى ان المزرعة حاصلة على الترخيص وتقع خارج التنظيم، الا ان القائمين عليها غير ملتزمين ببعض الشروط الصحية التي من شأنها التاثير على منازل المواطنين المجاورين لتلك المزرعة.

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock