محافظاتمعان

غنيمات: الحكومة وضعت خطط استراتيجية حقيقية لتوفير 35 ألف فرصة عمل


حسين كريشان
معان – أكدت وزير الدولة لشؤون الإعلام الناطق الرسمي باسم الحكومة جمانة غنيمات أن التوجيهات الملكية للحكومة بضرورة التوجه نحو دولة القانون والإنتاج والتكافل جاءت في ظل المعطيات والظروف الاقتصادية الصعبة التي يمر بها الاردن وتحتاج الى جهود تشاركية من الجميع من اجل تطبيقها على ارض الواقع
واشارت غنيمات خلال رعايتها انطلاق أعمال مشروع تعزيز أصوات النساء للوصول والى حقوقهن من خلال الإعلام المجتمعي “صوتك هويتك” إلى ان الحكومة وضعت خطط استراتيجية حقيقية بدأت بتطبيقها على ارض الواقع تهدف الى توفير 35 ألف فرصة في ظل ارتفاع حجم البطالة والذي تجاوز 400 الف باحث عن العمل بنسبة تصل الى 19 % من السكان منها 40% من الشباب وهذا يحتم علينا العمل على تشجيع وجذب الاستثمارات لزيادة فرص العمل وتحسين الواقع المعيشيي والاقتصادي للسكان.
واضافت في اللقاء الذي عقد اليوم في معان بمركز ولي العهد الحسين بن عبد الله الثقافي مشروع والذي نظمته جمعية الأنوار الخيرية للسيدات بالتعاون مع راديو البلد وبدعم من الاتحاد الأوروبي حرص الحكومة وسعيها الموصول على مكافحة الفساد من خلال تطوير التشريعات الناظمة للمؤسسات الرقابية والتي تعطيها المزيد من الصلاحيات في المراقبة على مؤسسات الدولة وأجهزتها
واشارت إلى انه تم تحويل المئات من القضايا إلى هيئة النزاهة ومكافحة الفساد للتحقيق فيها وتحويل المخالفين للقضاء ليتم اتخاذ الإجراءات القانونية والقضائية بحقهم
وشددت غنيمات على أن هيئة النزاهة استطاعت استرجاع ملايين الدنانير من خلال عملها الموصول لمكافحة الفساد والذي يأتي ترجمة للتوجيهات الملكية السامية وسعي الحكومة الى تنفيذ الروى الملكية في هذا الجانب وان هناك جهود مستمرة في هذا الجانب للقضاء على الفساد والمفسدين
وبينت أن الحكومة بدأت بتطبيق دولة الإنتاج من خلال الزيارات الرسمية لتركيا والعراق ومشاركتها في مؤتمر لندن والذي تم خلاله توضيح الفرص الاستثمارية في الأردن في العدد من المجالات وذلك من اجل تشجيع الاستثمار والذي يعتبر من المحاور الرئيسة والمهمة ويساهم في تخفيض حجم البطالة ومحاربة الفقر خاصة في ظل ما تشهده المنطقة من تحديات وانعكاسها على الواقع الاقتصادي للأردن.
واوضحت أن الأردن وفي ظل المعطيات الدولية التي تعيشها المنطقة يتعرض الى ضغوطات خارجية وداخلية وهذا يتطلب منا جميعا الوقوف في وجه هذه التحديات حتى نتمكن من تجاوزها بإذن الله من خلال قوة وصلابة المواطن الاردني ووجود قيادة حكيمة وملهمة تستطيع تجاوز كافة الظروف والسير في الأردن نحو التقدم والازدهار.
ولفتت إلى ان الحكومة تدرك حجم الفجوة الموجودة حاليا بين الشارع والحكومة الناتجة عن تراكمات سابقة بحيث تعمل الحكومة على استعادت تلك الثقة من خلال المصداقية والصراحة والشفافية في التعامل مع القضايا الوطنية والتي تهم المواطن ومن خلال السعي نحو تطوير الواقع المعيشي وتطوير البنية التحتية.

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock