رياضة محلية

غوارديولا ينتظر بلهفة “هدايا” بقية الموسم ويشيد بأداء نجوم برشلونة

دونتسك – اعتبر مدرب برشلونة الاسباني جوسيب غوارديولا ان ما ينتظر فريقه في الفترة المتبقية من الموسم يعتبر هدية والنادي الكاتالوني سعيد بقبولها وذلك بعد تأهله الى الدور نصف النهائي من مسابقة دوري ابطال اوروبا لكرة القدم.
وكان برشلونة تغلب أول من أمس على مضيفه شاختار دونتسك الاوكراني 1-0 في اياب ربع النهائي بعد ان فاز ايضا ذهابا 5-1، ليبلغ نصف النهائي للمرة الرابعة على التوالي والثالثة عشرة في تاريخه المتوج بثلاثة ألقاب (1992 و2006 و2009).
وسيكون برشلونة امام فرصة الفوز بثلاثية هذا الموسم لأنه يتصدر الدوري المحلي بفارق 8 نقاط عن غريمه ريال مدريد الذي يواجهه بعد غد السبت في موقعة حاسمة قد تحدد هوية البطل، كما يلتقي الغريمان التقليديان الاربعاء المقبل في نهائي مسابقة الكأس المحلية إضافة إلى احتمال مواجهتهما في نصف نهائي المسابقة الاوروبية الأم في حال نجح ريال في التخلص من توتنهام الانجليزي.
وقال غوارديولا بعد الفوز على شاختار بهدف من النجم الارجنتيني ليونيل ميسي: “انه نجاح تام. لقد اظهرنا مدى ثباتنا وبان الجميع قام بعمله بالشكل الصحيح”.
ورأى غوارديولا بان فريقه اثبت جدارته تماما حتى وان كانت في انتظاره مباريات حاسمة، مضيفا “من الآن وصاعدا لا يهم الوضع الذي نحن فيه. ما يهم هو الذهنية والرغبة. انها هدية سيقبلها اي رياضي بمنتهى السعادة. في هذا الوضع كل ما يمكننا فعله هو شكر اللاعبين، واعتبار ما يحصل على انه هدية”.
وعلق غوارديولا على مواجهة الغريم التقليدي ريال مدريد في اربع مناسبات خلال الاسابيع المقبلة في حال تخطى النادي الملكي مضيفه توتنهام، قائلا “نتحدث عن فرصة مواجهة افضل فريق.. لا يهم عدد المرات التي نتواجه فيها معهم، ما زالوا اقوى فريق بكل ما للكلمة من معنى. انهم الاقوى، الافضل من ناحية المستوى والفريق الذي لا يمكن ايقافه. سنقبل التحدي ونتطلع إليه”.
واجاب غوارديولا على سؤال حول كيفية تعامل لاعبيه مع الضغوط، قائلا “باسترخاء تام، يحاولون القيام بعملهم بافضل طريقة ممكنة. لا يمكننا ان نحقق افضل من ذلك. علينا الآن ان نواجه منافسا قويا جدا. ان السكينة الداخلية الناجمة عن ادراكنا بالمكان الذي اوصلنا اليه مؤسستنا حتى الآن في المسابقات الثلاث، لا توصف. كل ما علينا فعله الآن هو الاستمتاع. انه من دواعي سرورنا ان نتمكن من الاستمتاع بهذه الفرصة”.
وأعرب فيكتور فالديز حارس مرمى برشلونة عن سعادته بتأهل فريقه إلى نصف النهائي، وترقبه لخوض مواجهة “كلاسيكو” أوروبية أمام ريال مدريد.
وقال فيكتور فالديز في تصريحات للتليفزيون الإسباني بعد مباراة شاختار إنه ينتظر مواجهة ريال مدريد “برغبة وأمل كبيرين، كالعادة. ستكون مواجهة صعبة، لكنها ممتعة”.
وأكد حارس الفريق الكتالوني، الذي قدم أداء جيدا أمام شاختار، أنهم دخلوا لقاء الإياب بحذر، رغم الفوز الكبير ذهابا.
وأضاف “قدمنا بفوز كبير من مباراة الذهاب لكن هذا الملعب صعب. واجهنا منافسا كبيرا، تسبب لنا في مشكلات خلال لقاء الذهاب وهنا أيضا”.
وتابع فالديز الذي يقدم واحدا من أفضل مواسمه “إنني سعيد للطريقة التي تسير بها الأمور معي. أعتقد أن مستوى الفريق أفضل منه في أعوام سابقة، ونتطلع بأمل كبير لما هو قادم”.
وكان برشلونة حقق فوزا كاسحا في المواجهة الأولى التي جمعته بريال في الدوري هذا الموسم على ملعب “كامب نو”، اذ دك شباك النادي الملكي بخماسية نظيفة، محققا فوزه الخامس على التوالي على غريمه التقليدي الذي لم يخرج فائزا من موقعة الـ”كلاسيكو” منذ السابع من أيار (مايو) 2008 عندما فاز على ملعبه “سانتياغو برنابيو” باربعة اهداف لراؤول غونزاليز والهولنديين اريين روبن ورود فان نيستلروي والارجنتيني غونزالو هيغواين، مقابل هدف للفرنسي تييري هنري.
وستسلط الاضواء في موقعة بعد غد السبت على المواجهة بين ميسي والبرتغالي كريستيانو رونالدو اللذين يتنافسان على لقب هداف الدوري، اذ سجل الاول 29 هدفا حتى مقابل 28 للثاني.
من جهته، قال الروماني ميرسيا لوشيسكو المدير الفني لنادي شاختار الأوكراني إنه يتمنى فوز برشلونة بلقب دوري الأبطال الأوروبي، لأن ذلك من شانه أن يبرز الجهد الذي بذله فريقه في البطولة.
وأوضح لوشيسكو عقب اللقاء أن فريقه “خسر كل شيء في برشلونة”، في إشارة إلى الخسارة الثقيلة ذهابا 5-1، وتقدم المدرب الروماني بالتهنئة إلى فريق المدرب بيب غوارديولا “أتمنى أن يصل برشلونة إلى نهائي دوري الأبطال ويفوز به”. -(وكالات)

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock