البلقاءمحافظات

غور الرامة: أراض عطشى لعدم وجود سد لاستغلال مياه الأمطار

حابس العدوان

الشونة الجنوبية – تتكرر معاناة مزارعي غور الرامة كل صيف مع نقص مياه الري الزراعي، والذي يحيل معظم أراضيهم إلى أراض جرداء في الوقت الذي تذهب كميات كبيرة من مياه الأمطار هدرا، دون التمكن من استغلالها كل عام.
معاناة المزارعين لا يمكن انهاؤها بحسب رئيس جمعية مستخدمي مياه حسبان طلال العدوان، الا بانشاء سد لحصر مياه الأمطار، موضحا ان وزارة المياه والري وعدت منذ سنوات بانشاء السد، وقامت باجراء الدراسات الفنية الا ان شيئا لم يحدث على ارض الواقع.
ويرى رئيس الجمعية، أن إقامة مشروع مائي على سيل حسبان سيحد من مشكلة نقص مياه الري خلال فصل الصيف، اذ ان كميات المياه المسالة للمزارعين تتراجع خلال الصيف بسبب نقص كميات المياه من مصدرها الرئيس في المناطق الشفوية.
ويؤكد العدوان انه يمكن الاستفادة من مياه الامطار، التي تقدر سنويا بما يزيد على 1.5 مليون متر مكعب كل عام، من خلال جرها الى سد الكفرين، علما ان الخط الناقل موجود، لافتا إلى انه جرى مخاطبة سلطة وادي الأردن بهذا الخصوص عدة مرات، الا انه لم يتم اتخاذ أي قرار بذلك إلى الآن رغم الحاجة الماسة لمثل هذا المشروع.
ويطالب عدد من مزارعي المنطقة بإنشاء سد على سيل حسبان في المنطقة، لاستغلال كميات المياه الكبيرة التي تذهب هدرا، مشيرين إلى أن عدم وجود سد يحرم المنطقة التي تعاني من نقص مياه الري خلال فصل الصيف، من مياه الأمطار التي تقدر بما يزيد على مليوني متر مكعب كل عام.
ويشير المزارع حسين العدوان، إلى أن شح المياه خلال فصل الصيف يتسبب بخسائر كبيرة للمزارعين، في حين أن مطالباتهم باستغلال مياه الأمطار لم يتم الاستجابة لها إلى الآن، لافتا إلى أن إنشاء سد تخزيني على سيل حسبان هو الحل الأمثل لتفادي مشكلة نقص المياه خلال فصل الصيف.
ويضيف حسين، أن معظم هذه الاراضي ما زالت بورا باستثناء مساحات قليلة تروى من الآبار الارتوازية ما يضاعف من كلف زراعتها، في حين ان مياه الامطار لا يمكن الاستفادة منها في الري لعكورتها.
ويبين المزارع مفيد ابوسربل، ان إقامة سد تخزيني سيمكن من الاحتفاظ بأكبر كمية من المياه الجارية خلال فصل الشتاء، والتي يمكن استغلالها لري الأراضي الزراعية وقت الحاجة، موضحا ان هذا الأمر سيساعد سلطة وادي الاردن في ايصال المياه للمزارعين بشكل أفضل من خلال إسالة المياه الى الوحدات الزراعية عن طريق الضخ بدلا من إسالتها بشكل انسيابي.
من جانبه، يبين مدير مديرية ري الكرامة المهندس انور العدوان، انه جرى تشكيل لجنة للوقوف على مطالب مزارعي مشروع ري حسبان، وخاصة انشاء سد للاستفادة من مياه الامطار خلال فصل الشتاء، مشيرا الى انه سيتم رفع التوصيات والحلول للوزارة لاتخاذ القرار المناسب، لافتا إلى ان السلطة تضع على سلم اولوياتها رعاية مصالح المزارعين وتوفير المياه اللازمة لري اراضيهم الزراعية.
ويقدر المهندس العدوان كمية مياه الامطار التي يتم هدرها سنويا بحوالي 2.5 مليون متر مكعب، موضحا ان كوادر السلطة تعمل باستمرار على تأهيل مجرى السيل لاستغلال المياه الصالحة للري وضخها للمشروع.

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock