كرة السلة

غولدن ستيت يستعيد كير وكليفلاند يقيل مدربه

واشنطن – تعملق ستيفن كوري افضل لاعب الموسم الماضي وقدم لمدربه العائد ستيف كير هدية جميلة بقيادته غولدن ستيت ووريورز حامل اللقب الى الفوز على انديانا بيسرز 122-110 أول من أمس الجمعة في الدوري الأميركي للمحترفين بكرة السلة.
وهذه أول مرة يعود فيها كير للاشراف على غولدن ستيت هذا الموسم بعد خضوعه لجراحة في ظهره، علما بأن الفريق خضع لقيادة ناجحة من المدرب المؤقت لوك والتون في ظل معاناة كير من تسرب السائل الشوكي.
ورفع غولدن ستيت رصيده إلى 40 فوزا مقابل 4 خسارات فقط، وهو الفوز العشرون على التوالي على ملعبه في اوكلاند هذا الموسم، والثامن والثلاثون على التوالي منذ الموسم الماضي.
وعلق كير على عودته بعد تلقيه استقبالا حارا في ملعب “اوراكل ارينا” امام 19596 متفرجا: “انتظر هذه اللحظة منذ وقت طويل”.
وقدم كوري أجمل هدية لكير عندما حقق ثلاثية مزدوجة “تريبل دابل” بتسجيله 39 نقطة و12 تمريرة حاسمة و10 متابعات، وقال كوري الذي سجل 8 ثلاثيات من 15 محاولة: “كان عامنا رائعا في 2015 عندما قاد السفينة. كان الأمر مختلفا قليلا مع المدرب والتون… تأقلمنا وحافظنا على القلعة في غياب المدرب كير، لكن مجرد حضوره، صوته، تصرفاته على خط الملعب، ما قبل المباراة، كل هذه الأمور كانت ضرورية”.
واضاف المهاجم دريموند غرين 22 نقطة و11 متابعة لمتصدر الدوري وكلاي تومسون 18 نقطة، فيما كان البديل الشاب مايلز تيرنر الافضل لدى الخاسر مع 31 نقطة و8 متابعات.
وسرقت إقالة كليفلاند كافالييرز وصيف الموسم الماضي مدربه ديفيد بلات الانظار، وعين مساعده تايرون لو في منصب المدرب.
وقال مدير عام الفريق ديفيد غريفين انه برغم الرصيد الايجابي وصدارة المنطقة الشرقية، إلا أن الفريق يتراجع: “هناك نقص في الروحية والترابط لا يمكنني قبوله”.
وأصبح بلات اول مدرب يقال من منصبه وفريقه في صدارة منطقته، وعلق ستيف كير مدرب غولدن ستايت على اقالة بلات: “هذه مهنة صعبة عندما تقود فريقك إلى 30 فوزا و11 خسارة وتقال من منصبك، وذلك بعد ايصال الفريق إلى نهائي الدوري الماضي”.
وأفسد سان اتونيو سبيرز احتفال الاسطورة كوبي براينت بالذكرى العاشرة لتسجيله 81 نقطة في سلة تورونتو عندما تغلب على مضيفه لوس انجليس ليكرز 108-95 على ملعب “ستيبلز سنتر” امام 18997 متفرجا.
وحقق سبيرز فوزه الثالث عشر على التوالي ولم يسمح لبراينت بتسجيل أكثر من 5 نقاط في 27 دقيقة.
وكرم ليكرز براينت لإنجازه الرائع في 2006، وهو ثاني اعلى رصيد في مباراة واحدة بعد رقم ويلت تشامبرلاين (100 نقطة) الخارق العام 1962.
وسجل الأرجنتيني مانو جينوبيلي أعلى رصيد له هذا الموسم (20 نقطة) واضاف كاوهي ليونارد 18، فيما كان البديل دانجيلو راسل الأفضل لدى ليكرز مع 18 نقطة.
ورفع سبيرز رصيده إلى 38 فوزا و6 خسارات في وصافة المنطقة الغربية، علما بانه يلتقي مع حامل اللقب الاثنين في مباراة قمة.
وسجل لاعب الارتكاز دي اندري جوردان 7 كرات ساحقة من 7 محاولات ليقود لوس انجليس كليبرز الى فوز كبير على مضيفه نيويورك نيكس 116-88 على ملعب “ماديسون سكوير غاردن” أمام 19812 متفرجا.
وسجل جوردان 20 نقطة ليساهم باسوأ خسارة لنيكس هذا الموسم، بعد مباراة مشحونة شهدت طرد لاعب نيكس بروك لوبيز لضربه موزع كليبرز كريس بول (16 نقطة و13 تمريرة حاسمة).
وفي باقي المباريات، فاز تشارلوت هورنتس على اورلاندو ماجيك 120-116 بعد التمديد، وبوسطن سلتيكس على شيكاغو بولز 110-101، ويوتا جاز على بروكلين نتس 108-86، وتورونتو رابتورز على ميامي هيت 101-81، وهيوستن روكتس على ميلووكي باكس 102-98، واوكلاهوما سيتي ثاندر على دالاس مافريكس 109-106. -(أ ف ب)

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock