كرة القدم

فالنسيا يقلب الطاولة على ريال مدريد ويجمد رقمه القياسي

مدريد – ألحق فالنسيا الخسارة الأولى بضيفه ريال مدريد المتصدر بعد 22 فوزا متتاليا عندما أسقطه 2-1 أمس الأحد على ملعب “ميستايا” في المرحلة السابعة عشرة من الدوري الاسباني لكرة القدم.
وكان ريال مدريد حقق سلسلة من 22 فوزا على التوالي في جميع المسابقات، تخللها خسارة في مباراة ودية امام ميلان الايطالي (2-4) قبل أيام على كأس تحدي دبي.
وبات بطل دوري أبطال أوروبا مهددا بفقدان الصدارة لمصلحة غريمه التقليدي برشلونة في حال فاز الأخير على ضيفه ريال سوسييداد في وقت متأخر من مساء أمس.
وتجمد رصيد ريال عند 39 نقطة (له مباراة مؤجلة)، بفارق نقطة عن برشلونة، في حين رفع فالنسيا رصيده إلى 34 نقطة وانتقل إلى المركز الرابع مؤقتا.
ومباراة أمس هي واحدة من 9 مباريات سيخوضها ريال مدريد خلال الشهر الاول من العام الجديد، منها مواجهتان في 7 و15 مع جاره اللدود اتلتيكو حامل اللقب (في الكأس).
وتأتي الخسارة الأولى لريال مدريد عقب تتويجه بطلا لكأس العالم للأندية الشهر الماضي في المغرب.
واشرك فالنسيا في مباراة أمس لاعب الوسط الارجنتيني انزو بيريز (28 عاما) المنتقل حديثا من بنفيكا البرتغالي مقابل 25 مليون يورو. وبدأ فالنسيا المباراة باندفاع أصحاب الأرض الذين بحثوا عن هدف مبكر، لكن شباكه اهتزت اولا في الدقيقة الرابعة عشرة اثر ركلة جزاء نفذها البرتغالي كريستيانو رونالدو.
من ركلة حرة اثر خطأ ارتكبه الأرجنتيني لوكاس اوربان ضد الويلزي غاريث بايل، ارسل الالماني توني كروس كرة من الجهة اليمنى تابعها بايل برأسه باتجاه رونالدو لكن الفارو نيغريدو لمسها بيده فاحتسب الحكم ركلة جزاء نفذها البرتغالي بنجاح واضعا الكرة في الزاوية اليمنى للحارس البرازيلي دييغو الفيش (14) رافعا رصيده إلى 26 هدفا في صدارة ترتيب الهدافين.
وأجرى فالنسيا تبديلا اضطراريا في الدقيقة 23 فدخل خوسيه غايا بدلا من الأرجنتيني بابلو بياتي بسبب إصابة تعرض لها، وأعطى الهدف دفعة معنوية للاعبي ريال مدريد الذين كانوا الأكثر خطورة وتحكما بالمجريات، ولجأ أصحاب الأرض إلى الخشونة لإيقاف انطلاقاتهم.
وكاد رونالدو يسجل الهدف الثاني في الدقيقة 25 إثر كرة من الألماني توني كروس الى بايل في الجهة اليمنى فحضرها إلى البرتغالي داخل المنطقة لكنه تابعها بمضايقة الحارس في الشباك الخارجي من الجهة اليسرى للمرمى.
وفشل فالنسيا في تشكيل خطورة فعلية على مرمى الحارس إيكر كاسياس بانتظار الدقيقة 41 اثر خطأ من سيرجيو راموس داخل المنطقة حيث خطف انتونيو باراغان الكرة وسددها باتجاه المرمى لكنها ارتطمت بالبرتغالي بيبي وتحولت إلى ركنية من الجهة اليمنى.
وحمل الوقت الضائع اثارة كبيرة عبر فرصتين ثمينتين، الأولى لريال اثر سلسلة تمريرات انهاها الفرنسي كريم بنزيمة بتسديدة بين يدي ألفيش (45+1)، والثانية لفالنسيا من كرة قوية اطلقها البرتغالي اندريه غوميز ارتدت من القائم الأيمن حاول باكو الكاسير متابعتها في المرمى لكن كاسياس انقض عليها منقذا الموقف (45+2).
وانطلق فالنسيا للهجوم في الشوط الثاني كما فعل في الأول، وافلت مرمى ضيفه من هدف مبكر في الدقيقة الثانية حين أطلق غوميز كرة قوية مرت قريبة جدا من القائم الأيمن.
ولم يتأخر هدف التعادل كثيرا وجاء في الدقيقة 52 اثر انطلاقة سريعة وصلت منها الكرة إلى دانيال باريخو الذي حولها إلى الجهة اليمنى حيث المتابع باراغان فسددها قوية ارتطمت بقدم بيبي وخدعت كاسياس قبل أن تستقر في المرمى، وهو الهدف الأول لباراغان في الدوري في موسمه الرابع مع فالنسيا.
وأهدر بايل هدفا بطريقة غريبة جدا بعد أن انطلق بالكرة بسرعة فائقة لكنه فشل في متابعتها فوق الحارس لدى مواجهته له فارتطمت به قبل أن يبعد الدفاع الخطر (60).
وارتفعت وتيرة الأداء بفرصة من هنا وأخرى من هناك، ونجح فالنسيا في خطف هدف الفوز عبر الأرجنتيني نيكولاس اوتاميندي الذي ارتقى لكرة من ركلة ركنية من الجهة اليمنى واكملها برأسه على يمين كاسياس (65).
وحاصر ريال منافسه في منطقته وحصل على فرص بالجملة اخطرها رأسية لراموس لكن كرته لامست القائم الأيسر (79)، وأخرى من رأسية ايسكو لكن ردة فعل الفيش كانت سريعة (85)، ثم رأسية ثالثة لرونالدو على يسار المرمى (89).
وفي مباراة ثانية انتزع رايو فايكانو فوزا ثمينا من مضيفه خيتافي 2-1، وكان خيتافي البادئ بالتسجيل عبر الفارو فاسكيز في الدقيقة الثالثة، لكن رايو فايكانو أدرك التعادل قبل نهاية الشوط الاول بواسطة خوزابيد سانشيز رويز (39) ثم سجل هدف الفوز عن طريق خوسيه راوول باينا (64).
وأوقف رايو فايكانو مسلسل 3 هزائم متتالية وحقق فوزه السادس هذا الموسم، فيما مني خيتافي بخسارته الثالثة في مبارياته الست الأخيرة التي لم يذق فيها طعم الفوز.
وارتقى رايو فايكانو الى المركز الحادي بعدما رفع رصيده الى 20 نقطة بفارق نقطة واحدة امام اتلتيك بلباو الذي كان خسر أمام مضيفه ديبورتيفو لا كورونيا 0-1 أول من أمس السبت في افتتاح المرحلة، وبفارق الاهداف خلف اسبانيول وايبار اللذين التقيا لاحقا، فيما تراجع خيتافي إلى المركز الثالث عشر بعدما تجمد رصيده عند 17 نقطة. وتختتم المرحلة اليوم الاثنين بلقاء قرطبة مع غرناطة. -(أ ف ب)

إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock