شركات وأعمال

“فاير آي كلاود فيزوري” مركز تحكم لأمن السحابة المتعددة

دبي- طرحت شركة “فاير آي”، الشركة الرائدة عالمياً في مجال الأمن القائم على استقصاء البيانات والمعلومات، اليوم خدمة ” فاير آي كلاود فيزوري” (™FireEye® Cloudvisory)، وهو مركز تحكم لإدارة الأمن السحابي عبر أي بيئة أمنية كانت خاصة أو عامة أو هجينة.
حيث استحوذت “فاير آي” على شركة “كلاود فيزوري” (Cloudvisory) في كانون الثاني ( يناير )الماضي، كوسيلة للجمع بين رؤية السحابة والرؤى التي لا مثيل لها في مشهد التهديد السيبراني. وتم دمجها بالكامل في مجموعة “فاير آي” السحابية الواسعة النطاق، وتقدم “كلاود فيزوري” الآن للعملاء اعتماداً فورياً لخدماتها عبر البنية التحتية السحابية الخاصة بهم، كما أنها تقدم قدرات إضافية في التحليلات الأمنية من خلال “فاير آي هيلكس” (™FireEye Helix) والاكتشاف المتقدم للتهديدات السيبرانية من خلال خدمة “فاير آي للكشف عند الحاجة” (FireEye Detection On Demand).
وتحدث مارتن هولست، الرئيس التنفيذي لتكنولوجيا السحابة لدى “فاير آي”، قائلاً: “إن إدارة البيئات المعقدة والسحابة المتعددة هو أمرٌ واقعي بالنسبة لغالبية الشركات. ومع ذلك، فإن أدوات الأمان القديمة التي يتم تثبيتها على عمليات النشر الحالية تُبطئ من العمليات التي تجرى على السحابة، كما يمكنها أن تخلق نقاط أمان عمياء ضخمة ما يفتح الأبواب أما المهاجمين لتنفيذ هجماتهم. ولكن من خلال دمج هذه البيئات في واجهة واحدة متسقة، فإن حل “كلاود فيزوري” (Cloudvisory) الخاص بنا يوفر للفرق الأمنية رؤية مركزية، وامتثالاً مستمراً، وفرضاً متماثلاً لسياسات أمان المؤسسة. ما يزيل التعقيدات في إدارة السحابة المتعددة والتخفيف من آثار الحوادث والهجمات المحتملة”.
وبناءً على مجموعة “فاير آي” للحلول السحابية، فإن “كلاود فيزوري” (Cloudvisory) هو حل أمان محلي للسحابة والذي يمنح فرق الأمان تحكماً موحداً في الامتداد السحابي والتشكيل الخاطئ للبنية التحتية. على عكس أدوات الأمان القديمة والأخرى التي تعتمد عمليات النشر المعقدة وتفشل في عمليات التوسع في السحابة دون الحاجة إلى استثمارات أكبر في المواهب.

مقالات ذات صلة

انتخابات 2020
45 يوما
#الأردن_ينتخب
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock