آخر الأخبار حياتناحياتنا

فرط نشاط الغدة الدرقية.. أعراضه وأسبابه وطرق علاجه

عمان- يجدر في البداية تعريف الغدة الدرقية؛ للحديث لاحقاً حول أحد أوجه اعتلالاتها، وهو فرط النشاط. الغدة الدرقية هي غدة صغيرة على شكل فراشة توجد في أسفل الرقبة، وتفرز هرمون الثايروكسين الذي يتحكم بالأيض والكثير من الوظائف الحيوية وبكيفية وكمية إنتاج الطاقة في الجسم. من هنا، تبرز أهمية الغدة الدرقية ودورها الكبير في الجسم.
ما فرط نشاط الغدة الدرقية؟
تحدث حالة فرط نشاط الغدة الدرقية حين يزيد إفراز هرمون الثايروكسين على الحد الطبيعي، ما يفضي لأمور عدة من بينها زيادة سرعة الأيض الذي يظهر على شكل فقدان مفرط للوزن وتزايد في سرعة ضربات القلب وتحسس لافت تجاه الحرارة وغير ذلك من أعراض سيجري تعدادها لاحقاً.
يعد فرط نشاط الغدة الدرقية من الاعتلالات التي تستوجب مراجعة طبيب السكري والغدد الصمّاء؛ لما ينطوي عليه من مضاعفات قد تصبح خطيرة لاحقاً.
حري بالذكر أن فرط نشاط الغدة الدرقية شائع لدى الإناث بشكل أكبر، ومن لديهم أمراض ترتبط بجهاز المناعة الذاتي مثل مرضى السكري من النوع الأول، إضافة لمن لديهم تاريخ عائلي في فرط نشاط الغدة الدرقية.
ما أعراض فرط نشاط الغدة الدرقية؟
في ما يلي بعض الأعراض التي تستوجب منك مراجعة طبيب السكري والغدد الصمّاء؛ لاحتمالية أن يكون هنالك فرط في نشاط الغدة الدرقية على وجه التحديد:

  • فقدان الوزن بطريقة لافتة على الرغم من أن كمية الطعام هي نفسها السابقة.
  • تسارع ضربات القلب، الخفقان.
  • اضطرابات في الحيض.
  • العصبية والانفعال المفرطان.
  • حالات الرجفان في الأطراف.
  • التحسس الزائد تجاه الحرارة.
  • التعرق بشكل لافت.
  • صعوبات في النوم.
  • تضخم الغدة الدرقية أو ما يسمى بالدُّراق.
  • التعب والإعياء العام.
    ما أسباب فرط نشاط الغدة الدرقية؟
  • التهاب الغدة الدرقية لأسباب متنوعة تؤدي لتسرب هرمون الثايروكسين المخزن في الغدة الدرقية إلى الدم وبالتالي ارتفاع هرمون الثايروكسين. وكثير من حالات التهاب الغدة الدرقية يتحسن مع الوقت وحده، بحسب السبب الذي أفضى إليه.
  • الإصابة بداء غريفز وهو الدُّراق الجحوظي، وهو مرض ذاتي المناعي يحدث فيه إفراز أجسام مضادة تحفز على إنتاج كمية كبيرة من هرمون الثايروكسين.
  • الإصابة بداء بلمر أو الدُّراق متعدد العقيدات السام، وتفرز فيه واحدة أو أكثر من عقيدات الغدة الدرقية الحميدة كمية أكبر من هرمون الثايروكسين.
    كيف يكون تشخيص فرط نشاط الغدة الدرقية؟
  • سؤال المريض عن أي أعراض من المذكورة أعلاه.
  • سؤال المريض عما إذا كان هنالك تاريخ عائلي في فرط نشاط الغدة الدرقية واعتلالاتها عموماً.
  • سيطلب الطبيب تحاليل مخبرية وفحص وظائف الغدة الدرقية وسيجري فحصاً سريرياً؛ لغايات التشخيص ومن ثم التوصية بالعلاج المناسب ووفقاً للجرعات التي يراها مناسبة.
  • سيقرر الطبيب طريقة العلاج الأنسب، مثل اليود المشع أو استخدام الأدوية المثبطة لفرط نشاط الغدة الدرقية، وفي مرات قد يلجأ الطبيب لاستئصال الغدة الدرقية أو أجزاء منها.
    ما مضاعفات فرط نشاط الغدة الدرقية؟
    حري بالذكر أن إهمال فرط نشاط الغدة الدرقية سيؤدي إلى مضاعفات أبرزها اعتلالات ترتبط بالقلب مثل تسارع ضربات القلب والرجفان الأذيني وفي مرات فشل في عضلة القلب، والسكتات الدماغية، واحمرار الجلد، وجحوظ العينين واحتقان محيطهما من العضلات والأنسجة والألم عند تحريك العينين ومشاكل في الرؤية في مرات، وهشاشة العظام إن طالت مدة فرط نشاط الغدة الدرقية من دون علاج، وفي مرات نوبات التسمم الدرقي (ثيرويد ستورم) حين يحدث لسبب أو لآخر فرط في نسب هرمون الثايروكسين، ما يفضي لزيادة مفرطة ومفاجئة في الأعراض وقد يؤدي في مرات للهذيان أو الحمى.

د. رامي سلامة
استشاري السكري والغدد الصماء
[email protected]

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock