الرياضةكرة السلة

فرنسا تستعد لمونديال السلة في 33 يوما

تلاقي نيوزيلندا وصربيا وديا

أيمن أبو حجلة

عمان– ذكرت تقارير صحفية فرنسية أمس، أن المنتخب الفرنسي لكرة السلة سيبدأ معسكره الإعدادي لنهائيات كأس العالم 2019، يوم الثامن والعشرين من تموز (يوليو) المقبل، أي قبل انطلاق البطولة بـ33 يوما.
وسيكون المنتخب الوطني على موعد مع مواجهة تاريخية مع نظيره الفرنسي يوم الثالث من أيلول (سبتمبر) المقبل، ضمن منافسات المجموعة السابعة في الدور الاول من كأس العالم والتي تضم أيضا كل من ألمانيا والدومينيكان.
وأضافت الصحيفة أن المنتخب الفرنسي سيلعب مباريات إعدادية أقل من المعتاد خلال فترة الإعداد، حيث اعتاد في السنوات الماضية على خوض حوالي 10 مباريات ودية قبل بطولة أوروبا أو كأس العالم.
وسيغادر المنتخب الفرنسي إلى مدينة شينجن الصينية في وقت مبكر في تقام مباريات المجموعة السابعة، وذلك للمشاركة في دورة ودية قبل انطلاق البطولة من المتوقع أن يلاقي فيها كلا من المنتخبين النيوزيلندي والصربي.
من ناحية ثانية، أبرزت وسائل الإعلام الفرنسية تصريحات المدرب المساعد للمنتخب الفرنسي باسكال دوناديو الذي يشرف أيضا على تدريب فريق نانت، والتي أكد فيها أن فرنسا لم تحظ بأفضل سيناريو خلال قرعة نهائات كأس العالم.
وأبرز ما يخشاه الفرنسيون، هو التقاطع في الدور الثاني مع منتخبات المجموعة الثامنة التي تضم كل من ليتوانيا وأستراليا والسنغال وكندا.
وقال دوناديو: “لقد ألغيت موعد قيلولتي لمشاهدة القرعة، من الواضح أنه كان بامكاننا أن نحظى بقرعة أفضل، المجموعة الأولى (الصين، فننزويلا، ساحل العام، بولندا) عادية، وهناك مجموعات أسهل من مجموعتنا، لكن الأمر المقلق هو اضطرارنا في حال اجتيازنا الدور الأول، مواجهة منتخبات المجموعة الثامنة التي تضم ليتوانيا وكندا وأستراليا، وبعد إجراء الحسابات، فإننا قد نواجه الولايات المتحدة في ربع النهائي، في حال احتلينا المركز الثاني في مجموعتنا بالدور الثاني،”.
وأضاف دوناديو: “هذه ليست قرعة مثالية، لكن يجل التعامل معها في حال امتلكت الطموح اللازم، سيجيب المدرب (فنسان كوليت) بشكل أفضل مني، يجب عليك إظهار قدراتك في المنافسة مبكرا إذا ما أردت المضي قدما في المسابقة”.
وكان مدرب المنتخب الفرنسي فنسان كوليت قد صرح عقب انتهاء القرعة: “إنها قرعة صعبة، خصوصا وأننا سنتقاطع مع فرق المجموعة الثامنة في الدور الثاني، ولهذا السبب علينا أن نركز على تخطي الدور الأول بنجاح أمام الدومينيكان التي لديها فريق صلب ويتمتع بجانب رياضي مميز، والأردن الخصم الذي لا نعرفه جيدا لكن يجب أن نحذر منه، وبالطبع ألمانيا الني نتطلع للثأر منها بعدما أخرجتنا من بطولة أوروبا 2017”.
وتغلب المنتخب الألماني على نظيره المنتخب الفرنسي في مفاجأة كبيرة بالدور ثمن النهائي من “يورو باسكت 2017” التي أقيمت في تركيا.
أما المدير العام للمنتخب الفرنسي باتريك بيسلي، فاعتبر أيضا أن الحذر واجب في الدور الأول، وقال: “بالنظر إلى حقيقة تواجدنا في المستوى الأول بالقرعة، فإن الكل يريد البروز أمامنا باعتبارنا مرشحين للمنافسة، لهذا يجب أن نكون متيقظين ابتداء من الدور الأول، عندما نواجه الدومنيكيان والأردن، منتخبان لم نلعب أمامهما في تاريخنا، إلى جانب ألمانيا التي أقصتنا من البطولة الأوروبية الأخيرة”.

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock