آخر الأخبارالغد الاردني

فريحات: التحليلات حول “صفقة القرن” طروحات غير واضحة أو معروفة تفاصيلها وأبعادها وغاياتها

رئيس الأركان يؤكد خلال لقائه قادة عسكريين أن الأردن قادر على المضي قدما نحو مستقبل مشرق

عمان – أكد رئيس هيئة الأركان المشتركة الفريق الركن محمود فريحات أن الأردن بقواته المسلحة ومواطنيه وجميع الأجهزة الأمنية ومختلف مؤسساته الوطنية قوي وقادر على المضي قدما نحو مستقبل مشرق تحت ظل قيادتنا الحكيمة وعلى رأسها جلالة قائدنا الأعلى الملك عبدالله الثاني.
وأشار، خلال لقائه في الكلية العسكرية الملكية أمس القادة من مختلف المستويات والصنوف، إلى ما يتداوله العالم من حولنا ووسائل الإعلام حول صفقة القرن، مؤكدا “أن الأردن بقيادته القوية والحكيمة ومؤسساته وشعبه بلد له سيادة وتاريخ وكلمة يقولها في الوقت المناسب. ولطالما تحدث جلالة القائد الأعلى بهذه اللغة الواضحة التي ترفض جميع التهديدات والإملاءات التي لا تتفق ولا تناسب رؤية ووجود وكيان وحضارة دولتنا التي حباها الله بهذه القيادة الحكيمة التي تخاطب العالم بلغة المنطق والحكمة والمسؤولية”.
وقال فريحات “إن ما يشاع ويقال وتكثر حوله التحليلات والتكهنات لا يعدو طروحات غير واضحة أو معروفة تفاصيلها وابعادها وغاياتها، وهناك قوانين وأنظمة تحكم مسيرة العالم، وأن الشعب الأردني الواعي وقواته المسلحة لا تنطوي عليهم هذه الأمور. وأن ولاءنا وانتماءنا لوطننا وقيادتنا لا حدود له”.
كما أكد “أن القوات المسلحة دائما في أعلى درجات الجاهزية والاحتراف واليقظة والتأهب للتعامل مع جميع الظروف المحيطة والتحديات ومجمل ما يجري داخليا وخارجيا”، مبينا أن الأردن كغيره يمر بظروف اقتصادية تتأثر بها مختلف دول العالم حتى النفطية والصناعية منها”.
وتابع “أن الاقتصاد الأردني والأوضاع بشكل مجمل تعطينا الأمل دائما بالأفضل وأن نستمر بالعطاء والعمل والإنجاز رغم كل الظروف التي نتعرض لها بين حين وآخر، وهناك حقائق وانجازات واستثمارات وفرص عمل علينا أن نتعامل معها بحكمة الأردنيين، وأن نتعاون جميعا لاستثمارها وستغلالها بما يخدم الوطن والمواطن”.
وأوضح فريحات “أن هناك فرصا كثيرة يمكن أن نعززها ونبني عليها ونفتح المزيد من آفاق التعاون وبناء الثقة في وطننا وما ينفرد به من أمن وموقع وحضارة في الإقليم، وإن النتائج دائما مبشرة وتجاوز كل ما مر خلال السنوات السابقة مؤشر إيجابي بأننا نسير في الإتجاه الصحيح”.
وأكد جملة من الأمور التي تهم القوات المسلحة في مجال العمليات والتدريب والتأهيل وانعكاسات عملية إعادة الهيكلة على قدرتها ومرونتها في التعامل مع الأخطار والتحديات كافة، مشيرا إلى ضرورة المزيد من العمل وتحمل المسؤولية والمحافظة على ممتلكات القوات المسلحة والوطن وتفويت الفرصة على كل تجار الحروب الذين يحاولون دائما تنشيط عمليات التهريب والتسلل والتجارة غير المشروعة مثل تجارة المخدرات والأسلحة وغيرها الكثير.
وأعرب فريحات عن شكره لحرس الحدود وجميع الوحدات الأمامية والمناطق والمعنيين، على ما يبذلونه من جهود كبيرة في سبيل حماية الوطن وحدوده وأمنه واستقراره.
وزاد “علينا جميعا أن نفوت الفرصة على هؤلاء خصوصا في رمضان لتحقيق مآربهم أو التأثير على أمن الوطن والمواطن من خلال تواجد القادة وزيادة الحذر وتنمية الحس الأمني وأخذ الحيطة وأن نبقى بأعلى درجات الجاهزية القتالية والتعامل مع أي طارئ حسب قواعد الاشتباك المعروفة في جيوش العالم”.
وأشار رئيس هيئة الاركان إلى أن القيادة العامة ستتابع بشكل حثيث مع القادة في الميدان جميع هذه الاجراءات، لافتا إلى أن القيادة العامة ستقوم بدعم الوحدات الأمامية بكل ما تحتاجة خصوصا مع بداية شهر رمضان والصيف.
وطلب من القادة والمدراء توفير كل ما يحتاجه الجنود في الميدان ومشاركتهم في افطارهم وسحورهم في شتى مواقع تواجدهم وأن ينقلوا لمختلف مرتباتهم كل ما تم الحديث عنه حتى يكون الجميع على علم بجميع ما يجري حولنا وداخل وطننا الحبيب، محذرا في الوقت نفسه من وسائل التواصل الاجتماعي والتعامل معها ومحتواها وما تشكله في كثير من الأحيان من محاولات المساس بأمن الوطن والمواطن من خلال فئة قليلة تحاول الترويج والتجنيد والاستغلال اللاأخلاقي لهذه الوسائل وما يحاوله البعض من استقطاب أو جر الكثير من الشباب لغايات مشبوهة تؤدي إلى الوقوع في اخطار وتجاوزات لا تتفق مع الأنظمة والتعليمات والاعراف العسكرية الأردنية.
وفي بداية اللقاء، كان فريحات قد نقل لهم تحيات ومحبة واعتزاز جلالة القائد الأعلى بهم وبوحداتهم ومرؤوسيهم مباركا لهم حلول شهر رمضان المبارك ولجميع وحدات ومنتسبي الجيش العربي وهم موضع الفخر والاعتزاز يحمون الوطن بأرواحهم وأهداب عيونهم وسيبقى الجيش العربي صاحب المكانة والهيبة والأمل لهذا الوطن والأمة، وهو الذي قدم عبر تاريخه ومسيرته أبهى صور الجندية والإنسانية والحضارة والقوة والمنعة في التعامل مع المتغيرات والتحديات والتهديدات كافة. -(بترا)

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock