حياتنامنوعات

“فريدريش ناومان” تعقد فعالية “الثأر من الحدود: قصص الحرية والابتكار والتغيير”

الدعوة عامة للعاملين بمجال المجتمع المدني والشباب الأردني

عمان-الغد- تنظم مؤسسة فريدريش ناومان من أجل الحرية يوم الأحد الموافق 3 تشرين الثاني فعالية بعنوان “الثأر من الحدود: قصص الحرية والابتكار والتغيير” بمعرض رأس العين – الهنجر الساعة السادسة والنصف مساء.
وتعقد الفعالية على خلفية من مرور 30 عامًا على سقوط حائط برلين بهدف خلق حوار عن تزايد الحواجز والمحددات الاجتماعية والسياسية والاقتصادية في العصر الذي نعيش فيه والتي من شأنها التضييق على قدرة الأفراد الابتكارية والابداعية من خلال فقرات الحدث التي تسلط الضوء على نماذج اجابية من المجتمع الأردني والشرق الأوسط وأفريقيا.
وسيحضر الفعالية العامة ميشيل لينك نائب البرلمان الألماني وعضو مجلس إدارة الحزب الحر الديموقراطي في ألمانيا ووزير الدولة السابق للشؤون الأوروبية للتعرف على شركاء وأصدقاء المؤسسة في الأردن بهدف تعزيز سبل التعاون بين الأردن وألمانيا وتيسير الحوار السياسي بين الشركاء المحليين في البلدين.
كما سيشارك بها كمتحدثين كل من سنان تيفور شريك مؤسس في شركة كاش باشا من الأردن و المحلل السياسي السيد ريجويس ناجوينيا من زيمبابواي وهو من أهم كتاب الرأي في زيمبابواي وهو شريك للمؤسسة الأمريكية الضخمة أطلس نيتوورك لعرض تجاربهم في دخول السوق المحلي من خلال العمل الريادي والابداعي.
سيقام الحدث بحضور وفد لممثلي مؤسسة فريدريش ناومان من أجل الحرية من ألمانيا ودول الشرق الأوسط وأفريقيا. ويعد الحدث فرصة للتشبيك مع مختلف المدعوين من الأردن ومختلف دول العالم في أجواء موسيقية يحييها فريق أوتوستراد الأردني.
وجدير بالذكر أنه سيتم خلال الحدث التعريف الرسمي بالمدير الاقليمي لمكتب مؤسسة فريدريش ناومان من أجل الحرية في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا السيد ديرك كونتسه. وقال كونتسه في تصريح له عن الفعالية “إن عملنا اليومي في مؤسسة فريدريش ناومان هو محاولة لإذابة تلك الخطوط والحدود. نحن نتطلع يوميا لتحطيم كل الحواجز المبنية في عقولنا وعقول الآخرين كما أننا كمؤسسة معنية بالحرية نعمل جاهدين على خلق وتوفير منصات بلا محددات ولا حدود لطرح الافكار.”

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock