آخر الأخبار الرياضةالرياضةكأس العالمملفات وملاحق

فليك باق مع منتخب ألمانيا وسط ترحيب بالقرار

فرانكفورت – أعلن الاتحاد الألماني لكرة القدم أول من أمس، أن هانزي فليك، مستمر في منصب المدير الفني لمنتخب ألمانيا، رغم خروج الفريق من مرحلة المجموعات في كأس العالم، المقامة حاليا في قطر.

وأوضح اتحاد الكرة الألماني أن فليك سيقود منتخب “الماكينات” في كأس الأمم الأوروبية (يورو 2024)، التي تستضيفها ألمانيا.

وجاء هذا الإعلان عقب لقاء فليك مع بيرند نويندورف، رئيس الاتحاد الألماني لكرة القدم، وهانز يواخيم فاتسكه، رئيس مجلس الإشراف على الدوري الألماني، في أحد الفنادق على مشارف فرانكفورت لشرح ما حدث في قطر.

وقال نويندورف في بيان لاتحاد الكرة الألماني “نحن مقتنعون بشكل مشترك بأن بطولة أوروبا 2024 في بلدنا تمثل فرصة عظيمة لكرة القدم في ألمانيا. هدفنا هو جعل هذه البطولة نجاحًا رياضيًا. لدينا ثقة كاملة في هانزي فليك وقدرته على اجتياز هذا التحدي جنبًا إلى جنب مع فريقه”.

سخط ألماني بعد الخروج من الدور الأول للمرة الثانية تواليا

من جانبه، قال فليك “أنا وجهازي التدريبي المعاون متفائلون بالبطولة الأوروبية في بلدنا. نحن كفريق يمكن أن نحقق أكثر بكثير مما أظهرناه في قطر. لقد أهدرنا فرصة عظيمة هناك. سوف نستخلص الدروس من ذلك”.

وكان من المفترض حضور أوليفير بيرهوف أيضا، لكنه غادر منصبه كمدير للمنتخب في أعقاب الخروج المخيب للآمال من ثالث بطولة على التوالي بعد مونديال 2018 في روسيا وكأس أمم أوروبا 2020 .

كان فليك قد أعرب عن خيبة أمله لدى مغادرة بيرهوف منصبه الثلاثاء، وقال إنه وفريقه سيجدان صعوبة كبيرة في التعامل مع رحيل بيرهوف مع صعوبة ملء فراغه على المستويين الشخصي والمهني.

وقد تم اعتبار تصريح فليك، بمثابة تلميح لرحيله بعد عام واحد من توليه المسؤولية، بالنظر إلى أن سبب مغادرته بايرن ميونخ العام الماضي كان علاقته المتوترة بحسن صالح حميدزيتش عضو مجلس الإدارة.

وقال نويندورف إنه لن يتم تعيين خليفة لبيرهوف حتى يناقش الاتحاد الألماني “الهيكل المستقبلي لمسؤوليات المنصب”.

شغل فليك منصب مساعد مدرب منتخب ألمانيا تحت قيادة يواخيم لوف منذ عام 2006 حتى تتويج الفريق بكأس العالم عام 2014 بالبرازيل، ثم خلفه العام الماضي، بعقد يمتد إلى ما بعد يورو 2024.

وحقق فليك بداية مثالية مع منتخب ألمانيا عقب فوزه في لقاءاته الثمانية الأولى، لكنه اكتفى بتحقيق 3 انتصارات خلال الـ11 مباراة التالية.

وكانت طرق لعب فليك واستبدالاته موضع تساؤل بعد وداع المنتخب الألماني لمونديال قطر الأسبوع الماضي، عقب الخسارة 1-2 أمام اليابان، والتعادل 1-1 مع إسبانيا، حيث لم يكن الفوز 4-2 على كوستاريكا، كافيا للاستمرار في البطولة، التي توج بها الفريق 4 مرات.

وقال فليك بتحد عقب الاجتماع أول من أمس “كفريق واحد يمكننا أن نحقق أكثر بكثير مما أظهرناه في قطر. لقد أهدرنا فرصة عظيمة هناك. سوف نستخلص الدورس من هذا.”

وأظهر استطلاع رأي في مجلة “كيكر” الرياضية أن 50 % من الجماهير ترغب في تولي مدرب جديد المسؤولية، حيث يستعد المنتخب الألماني لـ”يورو 2024″ المقبل بسلسلة من المباريات الودية بدءا من آذار (مارس) المقبل، بعد تأهله المباشر للمسابقة القارية باعتباره البلد المضيف.

من جهة أخرى، يؤيد معظم المراقبون فكرة بقاء فليك وحصوله على فرصة ثانية لأنه أثبت من خلال فوزه بستة ألقاب مع بايرن ميونيخ في العام 2020 في 18 شهرا قضاها مع الفريق، إنه يمكنه تحقيق النجاح.

وكان بعض اللاعبين أعربوا عن رغبتهم في استمرار فليك، حيث قال أنتونيو روديجر، قلب دفاع المنتخب الألماني “أتمنى أن يبقى في تلك الفترة”.

إلى ذلك، أكد هانز يواكيم فاتسكه، نائب رئيس الاتحاد الألماني أمس، أن الاتحاد لم يفكر مطلقا في إقالة فليك من منصبه.

وقال فاتسكه في مؤتمر صحفي: “إبعاد فليك لم يكن مطروحا للنقاش على الإطلاق”، فيما تحدث عن أداء منتخب ألمانيا في قطر قائلا “لم يكن كل شيء سيئا”.

وتحدث فاتسكه عن “مناقشة بناءة في ظل قدر كبير من الثقة”.

لكن قبل الاجتماع، قرر بيرهوف التنحي عن منصب مدير المنتخب الألماني، حيث قال فاتسكه إن الاتحاد ليس في عجلة من أمره للعثور على خليفة له، رغم رغبة الجميع في إيجاده قبل أعياد الميلاد.

من جانبه، أبدى هربرت هاينر، رئيس نادي بايرن ميونيخ، ترحيبه باستمرار فليك، معربا عن ثقته في قدرته على قيادة الفريق للمنافسة بقوة على لقب كأس الأمم الأوروبية.

وصرح هاينر لمحطة “دي ايه زد ان”: “أعتقد أنه أمر جيد. لقد أثبت هانزي فليك في بايرن أنه يستطيع تدريب أي فريق بنجاح حيث فاز معنا بالعديد من الألقاب. إنني مقتنع بقدرته على القيام بالأمر ذاته مع المنتخب الألماني”.

وقضى فليك فترة ناجحة مع بايرن، الذي توج معه بالثلاثية (الدوري الألماني وكأس ألمانيا ودوري أبطال أوروبا) في الموسم 2019 -2020.

وقال هاينر: “أمامنا بطولة أوروبا على ملاعبنا في عام 2024، والآن أصبح الأمر يتعلق بتوحيد الجهود حتى نتمكن من المضي قدما ولعب بطولة رائعة على أرضنا”. -(د ب أ)

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock