حياتناصحة وأسرة

فيتامين يمنع 17% من حالات الخرف.. ما هو؟

الخرف أحد الأسباب الرئيسية للإعاقة والمشاكل الصحية بين كبار السن في جميع أنحاء العالم، حيث يؤثر على التفكير والسلوك مع تقدمك في العمر، ولكن ماذا لو أمكنك إيقاف هذا المرض التنكسي في مساره؟

فقد أوضحت دراسة عالمية تعتبر الأولى من نوعها، تابعة لجامعة جنوب أستراليا، أنه يمكن أن تجعل هذا حقيقة واقعة حيث تظهر الأبحاث الجينية الجديدة وجود صلة مباشرة بين الخرف ونقص فيتامين د، بحسب ميديكال إكسبريس.

العلاقة بين فيتامين د وأمراض الخرف

وعند التحقيق في الارتباط بين فيتامين (د) وميزات التصوير العصبي وخطر الإصابة بالخرف والسكتة الدماغية، وجدت الدراسة أن هناك صلة قوية بين المستويات المنخفضة من فيتامين د، وانخفاض حجم المخ وزيادة خطر الإصابة بالخرف والسكتة الدماغية.

الجدير بالذكر أن الخرف متلازمة مزمنة أو تقدمية تؤدي إلى تدهور الوظيفة الإدراكية، حيث يعاني نحو 487500 أسترالي من الخرف، وهو ثاني سبب رئيسي للوفاة في البلاد.

وعلى الصعيد العالمي، يعاني أكثر من 55 مليون شخص من الخرف مع تشخيص 10 ملايين حالة جديدة كل عام.

وقد أوضحت الدراسة التي تم نشرها في المجلة الأمريكية للتغذية السريرية، أنها حللت البيانات لأكثر من 294514 مشاركاً من المملكة المتحدة.

حيث قامت بفحص تأثير المستويات المنخفضة من فيتامين د، وخطر الإصابة بالخرف والسكتة الدماغية.

وقد تم استخدام التوزيع العشوائي لفحص البيانات، واستخدام التباين المُقاس في الجينات لفحص التأثير السببي للتعرض القابل للتعديل على المرض، من أجل اختبار السببية الكامنة وراء نتائج التصوير العصبي والخرف والسكتة الدماغية.

يمكن منع 17% من حالات الخرف

ودعمت التحليلات الجينية الأثر السببي لنقص فيتامين د والخرف، فبالنسبة لبعض السكان، يمكن منع ما يصل إلى 17% من حالات الخرف عن طريق زيادة مستويات فيتامين د لدى الجميع إلى المستويات الطبيعية.

وتقول كبيرة الباحثين ومدير المركز الأسترالي للصحة الدقيقة في UniSA ، البروفيسور Elina Hyppönen، إن النتائج مهمة للوقاية من الخرف وتقدير الحاجة إلى القضاء على نقص فيتامين (د).

وتوضح البروفيسور Hyppönen أن فيتامين د يؤثر على هرمونات الجسم، وصحة الدماغ، ولكن قبل ذلك كان من الصعب للغاية فحص ما يمكن أن يحدث للدماغ عند منع نقص فيتامين (د).

وأشارت إلى أن الدراسة تدرس تأثير المستويات المنخفضة جداً من فيتامين د على مخاطر الخرف والسكتة الدماغية، باستخدام تحليلات جينية قوية بين عدد كبير من السكان.

وأضافت أن النتائج مهمة بشكل لا يصدق بالنظر إلى ارتفاع معدل انتشار الخرف في جميع أنحاء العالم.

وختمت حديثها موضحة أن الخرف مرض تقدمي ومنهك يمكن أن يدمر الأفراد والعائلات على حد سواء.

اقرأ أيضا:

العلامات المبكرة الأكثر شيوعا للإصابة “بالخرف”

الخرف.. نسيان ومشاكل أخرى

كيفية اكتشاف العلامات الثماني المبكرة للخرف!

ما العلاقة بين وجبة الإفطار والخرف؟

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock