العرب والعالمدوليكورونا

فيروس كورونا: لماذا ارتفعت قيمة عملة رقمية غير معروفة بعد ظهور متحور أوميكرون؟

ارتفعت قيمة عملة رقمية غير معروفة – تصادف أنها تحمل نفس اسم المتحور الجديد لفيروس كورونا – بشكل ملحوظ خلال الأيام الأخيرة.

فقد قفزت قيمة العملة “أوميكرون” حوالي عشرة أضعاف، بحسب موقع أخبار العملات المشفرة كوين ماركت كاب “CoinMarketCap”، بعد أعلنت منظمة الصحة العالمية عن الاسم الذي اختارته لأحدث متحور من الفيروس القاتل.

فاوتشي: متحوّر “أوميكرون” الجديد “خطر” لكن علينا معرفة المزيد عنه

ولم يكن لدى عملة “أوميكرون”، التي دُشنت في بداية شهر نوفمبر/ تشرين الثاني، أكثر من ألف متابع على تويتر.

لكن الاهتمام بها بلغ ذروته بعدما استحوذ المتحور الجديد من كورونا على عناوين الأخبار.

وقفزت قيمة العملة المشفرة إلى ما يقرب من 700 دولار في وقت مبكر من يوم الاثنين، وانخفضت قيمتها لاحقا إلى حوالي 152 دولارا قبل أن تستقر عند حوالي 350 دولارا.

وأعطت منظمة الصحة العالمية، الجمعة، اسم أوميكرون “Omicron” لأحدث متحور من فيروس كورونا، الذي أثار قلقا واسعا حول العالم.

وذلك باتباع سياستها الخاصة بالتسمية باستخدام الأحرف الأبجدية اليونانية.

منظمة الصحة العالمية حذرت من الخطر "المرتفع للغاية" للمتحور الجديد (إوميكرون)فيروس كورونا: منظمة الصحة العالمية تحذر من الخطر “المرتفع للغاية” لمتحور أوميكرون على مستوى العالم

بعد ظهور المتحور(أوميكرون): هل هناك نهاية في الأفق للمخاوف من كورونا؟

كورونافيروس كورونا: منظمة الصحة العالمية تقول إن متحور كورونا الجديد هو الأشد عدوى وتطلق عليه اسم “أوميكرون”

التطعيم في جنوب أفريقيافيروس كورونا: جنوب أفريقيا مستاءة لأنها “تُعاقب” على اكتشافها المتحور الجديد “أوميكرون”

وعلى الرغم من أن مؤسسي العملة “أوميكرون” لم يشيروا إلى فيروس كورونا عند إطلاق العملة في نوفمبر/تشرين الثاني، فقد أعربوا عن أملهم في أن تتمكن من الحفاظ على قوتها الشرائية بشكل مستقل عن تقلبات السوق.

شرس ومقاوم للقاحات.. متحور “أوميكرون” الجديد يخلط أوراق العالم

ولا تعد “أوميكرون” العملة المشفرة الوحيدة التي حققت مكاسب بفضل الاهتمام الإعلامي بأشياء أخرى.

فقد ارتفعت قيمة عملة سكويد “Squid”، التي أنشأها عشاق ومتابعي مسلسل تلفزيوني يحمل الاسم نفسه، من 0.70 دولار عند إطلاقها في 21 أكتوبر/ تشرين الأول.

حيث وصلت إلى الذروة عند 2.86 دولار في 1 نوفمبر/ تشرين الثاني.

لكنها انخفضت إلى 0.003 دولار في اليوم التالي. واكتشف المضاربون أنهم لا يستطيعون صرف أرباحهم واختفى أصحاب العملة من وسائل التواصل الاجتماعي.

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock