رياضة عربية وعالمية

فيزيكيلا الأسرع في التجارب الحرة الثانية لجائزة اليابان

الفورمولا 1


 


  سوزوكا- حقق سائق رينو الايطالي جانكارلو فيزيكيلا اسرع زمن في جولة التجارب الحرة الثانية لجائزة اليابان الكبرى، المرحلة السابعة عشرة قبل الاخيرة من بطولة العالم لسباقات سيارات الفورمولا واحد، أمس الجمعة على حلبة سوزوكا.


وتقدم فيزيكيلا على سائقي فيراري، البرازيلي فيليب ماسا والالماني مايكل شوماخر بطل العالم 7 مرات، وجاء سائق رينو الاسباني فرناندو الونسو بطل الموسم الماضي رابعا، وهنا ترتيب السائقين العشرة الاوائل:


1- الايطالي جانكارلو فيزيكيلا (رينو) 1.34.337 دقيقة


2- البرازيلي فيليبي ماسا (فيراري) 1.34.408 د


3- الالماني مايكل شوماخر (فيراري) 1.34.565 د


4- الاسباني فرناندو الونسو (رينو) 1.34.863 د


5- البريطاني انطوني ديفيدسون (هوندا) 1.34.906 د


6- الالماني سيباستيان فيتيل (بي ام دبليو ساوبر) 1.34.912 د


7- البريطاني جنسون باتون (هوندا) 1.35.002 د


8- الاسبني بدرو دي لا روزا (ماكلارين مرسيدس) 1.35.064 د


9- الايطالي يارنو تروللي (تويوتا) 1.35.343 د


10- الفنلندي كيمي رايكونن (ماكلارين مرسيدس) 1.35.367 د


الأمطار الغزيرة تعيق شوماخر وألونسو


منعت الامطار الغزيرة التي أغرقت التجربة الحرة الاولى للسباق أمس الجمعة النجمين مايكل شوماخر وفيرناندو ألونسو من المشاركة فيها لاختبار سياراتيهما.


وترك الالماني شوماخر الحائز على لقب بطولة العالم سبع مرات ومنافسه بطل العالم الحالي الاسباني ألونسو سائقي التجارب بفريقيهما فيراري ورينو على التوالي لاداء التجربة الحرة الاولى للسباق الياباني على مضمار سوزوكا البالغ طوله 5807 أمتار


وحقق البريطاني آنتوني ديفيدسون سائق فريق هوندا الياباني أفضل زمن للفة أمس بعدما أدى 18 لفة بالسباق وقطع المضمار في دقيقة و45,349 ثانية. وتلاه نيل جاني سائق فريق تورو روسو الاحتياطي السويسري بفارق 0,789 ثاني،  بينما جاء سائق فريق بي إم دبليو ساوبر الالماني الشاب سيباستيان فيتل في المركز الثالث.


برياتوري واثق من قدرة رينو على الفوز باللقبين


اعرب مدير فريق رينو الايطالي فلافيو برياتوري أول من أمس الخميس عن ثقته بقدرة فريقه على الفوز بلقبي السائقين والصانعين لانه يملك السيارة الاسرع في بطولة العالم لسباقات فورمولا واحد.


وجاء تصريح برياتوري على هامش جائزة اليابان، حيث يتصدر الفريق الفرنسي بطولة الصانعين بفارق نقطة واحدة عن فيراري، فيما يتصدر سائق الاخيرة الالماني مايكل شوماخر بطولة الصانعين بنفس عدد النقاط


(116 نقطة) مع سائق رينو الاسباني فرناندو الونسو حامل اللقب لكن بفارق الانتصارات (7 لشوماخر و6 لالونسو).


وكان شوماخر تصدر الترتيب العام للبطولة لاول مرة منذ عام 2004، باحتلاله المركز الاول خلال جائزة الصين الكبرى على حلبة شنغهاي الاحد الماضي، محققا فوزه السابع لهذا الموسم والحادي والتسعين في مسيرته، ليخطف الصدارة من الونسو، فيما استعادت رينو الصدارة من فيراري وذلك بحلول الونسو ثانيا وزميله الايطالي جانكارلو فيزيكيلا ثالثا.


ويملك شوماخر فرصة الفوز بلقبه الثامن في حال فوزه بسباق سوزوكا وعدم حصول الونسو على اي نقطة، والا سيكون الحسم في المرحلة الختامية على حلبة انترلاغوس في البرازيل.


واعترف برياتوري في حديث مع صحيفة “غازيتا ديللو سبورت” الايطالية ان فريقه فرط بالفوز في شنغهاي، مضيفا “لكن حظوظنا لا تزال جيدة لاننا مقتنعون اننا نملك السيارة الاسرع. لقد سيطرنا في الصين الا اننا فرطنا بعض الشيء بالسباق. لقد واجهنا مشاكل اكبر مما توقعنا في اطارات الونسو، اعتقدنا اننا سنخسر ثانيتين على الاكثر في اللفة الواحدة وليس 4 ثوان. لقد قضى علينا ما حصل هناك، اضف الى ذلك ان شنغهاي من الحلبات التي لا تسمح لك بالتجاوز، وبالتالي عندما تتواجد خلف احد تبقى هناك”.


وحالف الحظ شوماخر الاحد الماضي في شنغهاي، اذ انطلق من المركز السادس، فيما كان الونسو في خط المقدمة وحافظ على تقدمه تحت الامطار الغزيرة امام زميله فيزيكيلا والفنلندي كيمي رايكونن الذي اضطر للانسحاب مرة جديدة بسبب عطل ميكانيكي.


ولعب دخول الونسو الى حظيرة فريقه دور المفصل الذي غير جميع معطيات السباق، اذ بدأ الفارق بينه وبين زميله والذي وصل الى حوالي 20 ثانية يتضأل لتراجع مستوى اداء سيارة الاسباني بسبب الاطارات الامامية ما سمح لفيزيكيلا بتجاوزه ثم لحق به شوماخر وتخطاه ايضا.


وازدادت الامور صعوبة بالنسبة لالونسو عندما استغرق توقفه الثاني حوالي 20 ثانيا بسبب خطأ من الطاقم التقني، ما اطاح بآمال الاسباني في الفوز بسباق شنغهاي للعام الثاني على التوالي، فيما ظفر شوماخر بالمركز الاول للمرة الاولى بعد ان تجاوز فيزيكيلا الذي فقد السيطرة على سيارته عند خروجه من خط الحظائر فانقض عليه “شومي” منتزعا صدارة السباق حتى النهاية.


من جهة اخرى، نفى برياتوري جميع الشائعات التي تحدثت عن ان بعض اعضاء رينو يفضلون ان يفوز الفريق الفرنسي بلقب الصانعين على ان يفوز بلقب السائقين، لان برحيل الاخير الى ماكلارين مرسيدس الموسم المقبل، سيأخذ معه الرقم 1 الى الفريق البريطاني-الالماني.


واعتبر برياتوري ان هذا الحديث غير صحيح، مضيفا “لكن يمكنني ان اتفهم استياء الونسو بعد خسارته السباق(الصين) بهذه الطريقة، الا انني ما زلت مقتنعا بأننا يمكننا الفوز بالبطولتين. فإذا فاز الونسو بلقب السائقين سيكون من السهل علينا ان نفوز بلقب الصانعين”.


وأكد فريق رينو انه اجرى تعديلا على الطاقم الميكانيكي الذي ارتكب خطأ فادحا الاحد الماضي، وبأنه سيستبدل الميكانيكي المولج بتغيير الاطار الايمن الخلفي في سباق سوزوكا نهاية الاسبوع الحالي، حسبما اعلن متحدث باسم الفريق الفرنسي الى موقع “اتوسبورت اطلس” على شبكة الانترنت.


وأكد هذا الامر برياتوري بقوله”نعم لقد فضلنا ان نستبدله لاننا سنواجه ضغطا كبيرا نهاية هذا الاسبوع”.


وكان التوقف الثاني لالونسو في شنغهاي والذي استغرق 20 ثانية ناتجا عن خطأ من الميكانيكي المذكور، اذ اخفق في تركيب الـ”عزقة” ما اطاح بفرص الاسباني بالفوز بهذا السباق.


ويبدو ان مشكلة الونسو في شنغهاي لم تكن تتعلق فقط في الاطارات والمكيانيكي”المذنب”، اذ انتقد الاسباني أول من أمس فريقه معتبرا انه”وحده” في خضم الصراع مع شوماخر.


وردا على سؤال لاحد الصحافيين عشية التجارب الحرة لجائزة اليابان الكبرى عما اذا كان يشعر بدعم جميع افراد الفريق له قال الونسو:”أحيانا، أشعر بأني وحدي، في شنغهاي، تجاوزني فيزيكيلا ثم تمكنت من التقدم عليه قبل ان يتجاوزني مجددا … انها مناورات خطيرة وليست مفيدة حين ننافس على لقب بطولة العالم”.


ألونسو تفاوض مع فيراري


نقلت صحيفة”ايه.بي.سي” التي تصدر بالعاصمة الاسبانية مدريد عن لويس غارسيا أباد مدير أعمال النجم الاسباني فرناندو ألونسو أول من أمس الخميس أن بطل العالم نجم فريق رينو تفاوض مع فريق فيراري قبل التعاقد مع ماكلارين مرسيدس للمشاركة معه في العام المقبل.


وقال أباد إن المحادثات لم تسفر عن أي شيء في النهاية لان الفريق الايطالي أصر على عدم اتخاذ أي قرار قبل أن يعلن الالماني مايكل شوماخر بطل العالم سبع مرات عن قراره بشأن مستقبله بسباقات فورمولا 1، وقال أباد إنه منذ البداية كان فريق فيراري يقول “يجب أن ننتظر قرار شوماخر”.


وأكد أباد إنهم أجروا محادثات أيضا مع فرق أخرى. وقال “تحدثنا مع فريق فيراري وأيضا أجرينا محادثات مع تويوتا وريد بول، ولكننا لم نجر مفاوضات حقيقية مع الفريق الايطالي، لم نتقبل أي عرض لان وضع التوقف على إعلان شوماخر قراره كان غير مرض بالنسبة لنا. وهو ما لم نكن نسعى له”


وأوضح أباد”لو كان شوماخر قرر في النهاية الاستمرار في المنافسة كنا سنضطر لايجاد فريق جديد في وقت متأخر من الموسم”.

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock