الرياضةكرة السلة

فيلادلفيا يخسر سجله النظيف بسقوط في فينيكس

NBA

لوس أنجليس- أنهى فينيكس صنز سلسلة من ستة انتصارات متتالية لضيفه فيلادلفيا سفنتي سيكسرز في انطلاق موسم دوري كرة السلة الأميركي للمحترفين جعلته الوحيد دون هزيمة، وتفوق عليه 114-109 بفضل ديفن بوكر الذي سجل 40 نقطة.
وفي مباريات أول من أمس، وضع كل من غولدن ستايت ووريرز وهيوستن روكتس حدا لهزائمهما المتتالية، بفوز الأول على ضيفه بورتلاند تريل بليزرز 127-118، والثاني على مضيفه ممفيس غريزليز 107-100.
ودخل فيلادلفيا مباراة ملعب “تالكينغ ستيك ريزورت أرينا” متصدرا ترتيب المنطقة الشرقية، وحاملا لقب الشرفي كالفريق الوحيد الذي لم يخسر بعد في الدوري، لكنه سقط أمام مضيفه بفضل النقاط الأربعين للاعبه الشاب.
وأصبح بوكر الذي أتم الأسبوع الماضي الثالثة والعشرين من العمر، ثامن أصغر لاعب في الدوري يصل إلى عتبة ستة آلاف نقطة. وهو أضاف خلال المباراة أربع متابعات وثلاث تمريرات حاسمة.
ولقي بوكر تشجيعا كبيرا من أنصار فريقه الذين هتفوا “أم في بي” (أفضل لاعب في الدوري) وهو في طريقه إلى خارج الملعب بعد المباراة.
وحقق فينيكس فوزه الثالث تواليا والخامس في سبع مباريات، في أداء مغاير تماما للموسم الماضي، حين انتظر 29 مباراة لتحقيق خامس فوز.
ومنحت هذه النتيجة مدرب الفريق مونتي ويليامز جرعة ثقة كبيرة؛ إذ توجه إلى لاعبيه بالقول بعد الفوز على فيلادلفيا “أنتم قادرون على مواجهة أي كان في هذا الدوري.. مهمة رائعة أيها الشبان”.
وتقدم فينيكس الذي فشل في بلوغ الأدوار الاقصائية (بلاي أوف) للدوري الأميركي منذ العام 2010، إلى المركز الثاني في ترتيب المنطقة الغربية خلف لوس أنجليس ليكرز ونجمه ليبرون جيمس.
وفي المقابل، فقد فيلادلفيا صدارة المنطقة الشرقية لصالح ميامي هيت الذي كان قد فاز الأحد على هيوستن روكتس بنتيجة كبيرة 129-100.
وإضافة إلى نقاط بوكر، كان زميله الإسباني ريكي روبيو قريبا من إنهاء المباراة مع “تريبل دابل”، بعد تسجيله 21 نقطة أضاف إليها عشر تمريرات حاسمة، لكنه اكتفى بتحقيق سبع تمريرات حاسمة.
وكان آل هورفورد أفضل مسجل لفيلادلفيا مع 32 نقطة وخمس متابعات وأربع تمريرات حاسمة، وأضاف توبياس هاريس 24 نقطة و10 متابعات.
وخاض سفنتي سيكسرز المباراة الثانية له تواليا من دون نجمه الكاميروني جويل إمبييد الذي ينفذ عقوبة الإيقاف لمباراتين، مثله مثل لاعب مينيسوتا تمبروولفز كارل-أنتوني تاونز، بعد إشكال بينهما على أرض الملعب خلال مباراة الأربعاء الماضي انتهت بفوز فيلادلفيا.
وفي غياب تاونز، تلقى مينيسوتا خسارة أمام ضيفه ميلووكي باكس بنتيجة 106-134، في مباراة برز فيها نجم ميلووكي اليوناني يانيس أنتيتوكونمبو بتسجيل 34 نقطة، أضاف إليها 15 متابعة وست تمريرات حاسمة.
وقاد اليوناني فريقه إلى رفع سجله هذا الموسم إلى خمسة انتصارات في مقابل خسارتين، بينما أضاف زميله كريس ميدلتون 26 نقطة في مباراة تأخر انطلاقها 49 دقيقة لإصلاح عطل في سلة قاعة “تارغت سنتر”. وكان الأفضل في صفوف مينيسوتا أندرو ويغنز مع 25 نقطة.
وشهدت مباريات أول من أمس إنهاء فريقين من الأبرز في الدوري، سلسلة من الهزائم المتتالية التي عكرت انطلاق موسمهما.
فغولدن ستيت ووريورز الذي توج بطلا للدوري ثلاث مرات في المواسم الخمسة الماضية وبلغ الدور النهائي خمس مرات تواليا، أوقف سلسلة من ثلاث هزائم، بتغلبه على ضيفه بورتلاند بفارق تسع نقاط.
ويعاني ووريرز بقيادة مدربه ستيف كير في مطلع الموسم الحالي، اذ حقق أمس فوزه الثاني فقط في سبع مباريات. ويفتقد ووريرز لعدد من لاعبيه البارزين لغيابات مطولة بسبب الإصابة، لاسيما ستيفن كوري وكلاي تومسون، بينما رحل عنه أواخر الموسم الماضي كيفن دورانت منتقلا إلى بروكلين نتس، علما بأنه يتوقع أن يغيب أيضا طوال الموسم بسبب إصابة.
وكان أفضل مسجل لغولدن ستيت لاعبه إريك باسكال مع 34 نقطة و13 متابعة الذي أتم الإثنين عامه الثالث والعشرين، بينما كان داميان ليلارد الأفضل لبورتلاند مع 39 نقطة. وتلقى بورتلاند الخسارة الثانية تواليا والرابعة في سبع مباريات.
أما هيوستن روكتس الذي بلغ نصف نهائي المنطقة الغربية الموسم الماضي، فعوّل كما العادة على نجمه جيمس هاردن الذي دك سلة ممفيس بـ12 محاولة ناجحة من 28، وأنهى اللقاء مع 44 نقطة وعشر متابعات وست تمريرات حاسمة، وقاد هاردن فريقه الى الفوز الأول بعد هزيمتين، والرابع في سبع مباريات.
وفي المقابل، كان الشاب جا مورانت (20 عاما) أفضل مسجل في صفوف غرزليز مع 23 نقطة، أضاف إليها خمس متابعات وست تمريرات.
إلى ذلك، فاز بروكلين نتس على ضيفه نيو أورليانز بيليكانز 135-125 بفضل 39 نقطة للاعبه كايري إيرفينغ، بينما قاد برادلي بيل بنقاطه الـ22 فريقه واشنطن ويزاردز للفوز على ديترويت بيستونز 115-99.-(أ ف ب)

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock