منوعات

في السابعة والثمانين وتحطم الرقم القياسي لجولات الشطرنج

بودابست- حققت بريجيتا سينكا وهي مجرية متقاعدة في السابعة والثمانين من العمر حلمها مع تحطيمها الرقم القياسي في جولات الشطرنج المتزامنة المسجل باسم اللاعب الكوبي الشهير خوسيه كابابلانكا.
فبعد 60 عاما على أول جولات متزامنة لها في أولمبياد الشطرنج سنة 1957، حطمت “الملكة” المجرية الرقم القياسي المسجل باسم الكوبي خوسيه كابابلانكا (1888 – 1942) الذي يعد من أفضل لاعبي الشطرنج في العالم والذي خاض 13545 جولة.
وصرحت سينكا وهي لاعب غير محترفة خلافا لكابابلانكا “فكرت لحظة في التوقف لنقف دقيقة صمت على روح كابابلانكا … لكن أشخاصا كثيرين كانوا ينتظرون أن أحرك القطع، لذا واصلت اللعب”.
توظفت بريجيتا سينكا في مجموعة شيوعية لإعادة تدوير المعادن وهي تواجهت مع مئات الأطفال خلال المخيمات الصيفية التي كانت تنظمها مجموعتها. وكانت دوما تسجل نتائج الجولات في دفاترها وتجعل الأطراف الأخرى توقع عليها أيضا.
ونقلت إلى المستشفى قبل بضع سنوات إثر تعرضها لأزمة قلبية فخاضت 14 جولة متزامنة مع الممرضات، علما أن طبيبها كان قد أوصاها بالتوقف عن لعب الشطرنج.
وهي أكدت أنها لم تعلم بالرقم القياسي الذي حققه خوسيه كابابلانكا إلا في العام 2010 بعدما أبلغها به مؤرخ للشطرنج إثر خوضها 9 آلاف جولة.
وأوضحت سينكا التي خاضت أكثر من 13600 جولة “لم أسمع به في السابق وعندما علمت قررت تحطيم هذا الرقم القياسي”، على أمل إدراج هذا الإنجاز في مجموعة غينيس للأرقام القياسية.
وختمت “ملكة” الشطرنج قائلة “سوف أواصل اللعب طالما تسمح لي صحتي بالقيام بذلك”، مشيرة إلى أنها التزمت المشاركة في عدة مخيمات صيفية. (أ ف ب)

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock