آخر الأخبار الرياضةالرياضة

قائمة طويلة بأسماء اللاعبين العالميين المتاحين في السوق مجانا

مدريد – تعد قائمة اللاعبين الكبار الذين انتهت عقودهم مع أنديتهم في يوم 30 حزيران (يونيو) طويلة، وتضم عددا من الأسماء من العيار الثقيل مثل بول بوجبا وباولو ديبالا وعثمان ديمبيلي وكريستيان إريكسن ولويس سواريز وأنخل دي ماريا وإيسكو الذين أصبحوا فرصة للأندية التي تبحث عن ضم نجوم في صفقات مجانية.
بول بوجبا
يبدو وكأنه قد مرت فترة طويلة منذ أن قدم الفرنسي بول بوجبا أحد أفضل المواسم في مشواره وكان هذا الموسم تحديدا هو 2018/2019 عندما أحرز اللاعب الفرنسي 16 هدفا وصنع 11 ولكن من وقتها تراجع مستواه كحال ناديه الذي انتهى عقده معه، مانشستر يونايتد الذي مر هذا العام بأحد أسوأ الفترات له في الآونة الأخيرة.
ومع ذلك فإن بوجبا (29 عاما) بالتأكيد مازال لديه ما يقدمه من كرة القدم، ولكن عليه أن يتعافى أولا من عام تعرض فيه لإصابتين عضليتين أبعدته عن 18 مباراة رسمية.
خاض بوجا الموسم الماضي 27 مباراة فقط سجل فيها هدفا واحدا ليرحل به عن مانشستر يونايتد الذي كان قد عاد له في 2016 بعد أن ارتدى قميصه في بداية مشواره في موسم 2011-2012 الذي انتقل بعده إلى يوفنتوس حيث لعب حتى عام 2016 عندما عاد إلى “الشياطين الحمر”.
والآن تشير التقارير الصحفية إلى أن بوجبا سيعود إلى يوفنتوس حيث يأمل في استعادة مستواه.
باولو ديبالا
قررت إدارة يوفنتوس عدم تجديد عقد الأرجنتيني باولو ديبالا بعد سبعة مواسم قضاها في تورينو ليضطر إلى البحث عن وجهة جديدة وهو في الـ28 من عمره.
وكان انتقال دوسان فلاهوفيتش إلى يوفنتوس في سوق الانتقالات الشتوية عاملا حاسما في قرار إدارة “السيدة العجوز” الاستغناء عن ديبالا.
ويرحل ديبالا عن يوفنتوس بعدما شارك بقميصه في 293 مباراة رسمية سجل خلالها 115 هدفا وأحرز 12 لقبا وأصبح الهداف التاسع في تاريخ النادي.
وذكر النادي في بيان أعلن فيه رحيل ديبالا “لقد وصل عندما كان موهبة شابة وواعدة والآن يرحل عن اليوفي بخبرة كبيرة جعلته البطل الذي هو عليه. مشوار باولو ديبالا سيستمر بعيدا عن تورينو”.
أضاف البيان “لقد عشنا معا رحلة طويلة ليست عبارة عن أهداف وانتصارات فقط وإنما ليال لا تُنسى وأداء بجودة مطلقة. سنشكرك على كل هذا دائما. حظا سعيدا أيها الجوهرة!”.
إيسكو
قبل تسعة أعوام تعاقد ريال مدريد مع إيسكو قادما من مالاجا بينما كان أحد أكثر اللاعبين الإسبان الواعدين وهو في الـ21 من عمره.
ولعدة مواسم ، لم يخيب إيسكو أمل إدارة الريال. وفي أول خمسة مواسم له لعب دورا رئيسيا في صفوف الفريق دون أن يكون ضمن التشكيل الأساسي دائما.
ولكن اعتبارا من 2018 عندما تولى سانتياجو سولاري تدريب الريال بدأ مستوى إيسكو في التراجع وشبه اختفى من التشكيل وبعدها حاول المدرب الفرنسي زين الدين زيدان أن يجعله يعود إلى مستواه وكذلك المدير الفني الحالي الإيطالي كارلو أنشيلوتي -الذي تألق إيسكو معه في فترته الأولى بتدريب الفريق- لكن دون جدوى.
وفي الموسم المنصرم، بالكاد كان إيسكو (30 عاما) أساسيا ثلاث مرات والآن سيبحث عن وجهة جديدة .
فرانك كيسييه وأندرياس كريستنسن
في 30 حزيران (يونيو) رحل فرانك كيسييه (25 عاما) عن ميلان وأندرياس كريستنسن (26 عاما) عن تشلسي.
كيسييه لم يكن يشعر بالتقدير في ميلان رغم أن لاعب الوسط الإيفواري كان له دور كبير في تتويج الفريق بالدوري الإيطالي ، أما الدنماركي كريستنسن فأراد التغيير بعد خمسة مواسم في تشلسي والآن بات انتقالهما إلى برشلونة وشيكا لاسيما وأن النادي الكاتالوني يمر بأزمة مالية ويعمل على ضم لاعبين مجانا.
عثمان ديمبلي
انتقل عثمان ديمبيلي إلى برشلونة في موسم 2017/2018 ومن وقتها لاحقته الإصابات ومع ذلك وضع المدرب تشافي هرنانديز ثقته فيه وبالفعل كان اللاعب الفرنسي أحد الاعمدة الرئيسية للفريق الموسم المنصرم.
وقبل انتهاء عقد ديمبيلي أول من أمس قدم برشلونة عرضا للتجديد ولكنه لم يتلق ردا وفي حال قرر اللاعب الاستمرار فسيعتبر صفقة جديدة للنادي بعقد جديد، ومن ثمّ سيتعين على برشلونة تسجيله لدى رابطة الليجا من جديد مع الخضوع للوائح المشددة لها.
كريستيان إريكسن
بعد أن تعرض لأزمة قلبية في الملعب بالنسخة الماضية من كأس اليورو، خضع الدنماركي كريستيان إريكسن لفترة تعافي طويلة قبل أن يعود للملاعب وفي النهاية استقر في برينتفورد الذي صعد للبريميير ليج الموسم المنصرم وراهن على لاعب إنتر السابق ليبقيه في دوري الأضواء.
رغم أن الرهان كان مخاطرة في حد ذاته إلا أن بيرنتفورد ربحه ولعب إريكسن دورا أساسيا في المباريات الـ11 التي شارك فيها وكان عنصرا حاسما في بقاء الفريق بالبريمير ليج.
والآن وبعد انتهاء عقده يتطلع إريكسن (30 عاما) لمغامرة جديدة رغم محاولات برينتفورد معه للبقاء.
أنخل دي ماريا
على الرغم من أن باريس سان جرمان كان لديه خيار تمديد عقد الأرجنتيني أنخل دي ماريا إلا أنه لم يفعله وفي نهاية الموسم أبلغه بعدم الاستمرار في النادي الذي ارتدى قميصه سبعة أعوام وحصد معه 18 لقبا وخاض 294 مباراة سجل فيها 91 هدفا وصنع 111 أخرى.
كما أن دي ماريا سجل رقما قياسيا في التمريرات الحاسمة بموسم واحد في الدوري بواقع 19 تمريرة موسم 2015/2016.
ويبحث دي ماريا الآن عن ناد آخر كبير ليكمل فيه مسيرته حتى تزداد فرصه في المشاركة بمونديال 2022 بقطر، علما بأن يوفنتوس قد يكون وجهته المقبلة.
لويس سواريز
بعدما سجل 13 هدفا الموسم المنصرم في أتلتيكو مدريد الذي انتهى عقده معه دون أن يتم تجديده، يبحث لويس سواريز الآن عن ناد جديد يمكنه فيه استعادة أفضل مستوياته بعدما سجل في موسم 2021/2022 أسوأ إحصائيات في مشواره بأوروبا.
لم يحظ سواريز بثقة مدرب الأتلتي الأرجنتيني دييجو سيميوني الموسم المنصرم وكان أساسيا في 26 من أصل 45 مباراة رسمية شارك بها وسجل أقل عدد من الأهداف منذ انضمامه إلى جرونينجن الهولندي قادما من أوروجواي حيث أحرز 15 هدفا في الموسم الذي انتقل فيه لأوروبا 2006/2007 علما بأن العام السابق بينما كان لا يزال في ناسيونال الأوروجوائي أحرز 12 هدفا فيما تعد أقل حصيلة في مشواره حتى الآن.
آخرون
بالإضافة إلى هؤلاء هناك لاعبون آخرون انتهت عقودهم في 30 حزيران (يونيو) وبعضهم انتقل لناد آخر في صفقة مجانية والبعض الآخر لم يستقر على وجهته المقبلة بعد وهم أندريا بيلوتي (تورينو) وجيسي لينجارد (مانشيتر يونايتد) وأليسيو رومانيولي (ميلان) ولويس فيليبي (لاتسيو) وكورينتين توليسو (بايرن ميونخ وانتقل إلى ليون مجانا) وديفوك أوريجي (ليفربول) وفيدريكو بيرنارديسكي (يوفنتوس) ودافيد أوسبيا (نابولي واقترب من الانضمام إلى النصر السعودي) وهنريك مخيتاريان (روما). -(إفي)

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock