أفكار ومواقف

قريبا جدا..خمس حكومات في الأردن!

يظهر رئيس الديوان الملكي فايز الطراونة على شاشة التلفزيون الأردني، فيخرج من يدّعي العلم ببواطن الأمور؛ ألم نقل لكم إن الرجل عائد بقوة إلى الدوار الرابع. المقابلة ليست إلا تمهيدا لخطوة وشيكة.
تبرز صورة الدكتور باسم عوض الله في المشهد الأردني السعودي،  فتنتاب الخصوم موجة من القلق؛ عوض الله في طريقه لمنصب رفيع لامحالة، ورئاسة الحكومة ليست ببعيدة عنه. المنجز مع السعودية يكفي لطي صفحة الماضي.
لم يرافق رئيس الوزراء عبدالله النسور جلالة الملك في زياراته الخارجية إلا ما ندر. هاهو يظهر في الرياض متصدرا الجلسة، إلى جانب الملك. وبعد أسابيع قليلة سيترأس الجانب الأردني من اجتماعات مجلس التنسيق مع السعودية، ويقابل ولي ولي العهد السعودي محمد بن سلمان. بيان قمة الرياض ذكر اسم النسور صراحة، وكان بإمكانه أن يكتفي بذكر المنصب، فهل يعقل أن يرحل النسور قريبا كما يروج البعض، بعدما أبرم موعدا مع رجل السعودية القوي في عمان. رحيل الحكومة إذن ليس واردا هذا الشهر، يقول مريدوها بثقة.
الدكتور هاني الملقي على وشك التكليف، إن لم يكن قد كلف فعلا. هذا مؤكد في نظر ساسة وإعلاميين. مسارعة الملقي لنفي ماتردد من مزاعم عن حمله جنسية ثانية، عُدت دليلا على ما يجهد في إخفائه.
 ويذهب المنجمون أبعد من ذلك في توقعاتهم، والمستندة دائما إلى مصادر رفيعة المستوى؛ الملقي لن يكون رئيسا انتقاليا. الحكومة الانتقالية مجرد تمرين لما بعدها. هي إذن مرحلة “أبو فوزي” دون شك!
يخرج من بين الجمع من يبدد أوهام الحالمين؛ ماذا دهاكم يا قوم هل نسيتم رئيس مجلس الأعيان فيصل الفايز؟ هو الأكثر قربا للملك، ومحل ثقته. الفايز هو المرشح الوحيد القادر على إدارة المرحلة الإنتقالية، وتهدئة خواطر الأردنيين بعد سنوات النسور القاسية والصعبة.
الرجل يتحرك في طول البلاد وعرضها؛ يحاضر هنا، ويرعى احتفالا هناك. لم يترك محافظة إلا زارها مرتين أو ثلاثا. يتعمد توثيق الصلات مع التجمعات العشائرية، ولا ينسى المخيمات. معان التي لم يزرها رئيس الوزراء ولا مرة، لا ينقطع الرجل عن زيارتها بشكل دوري.
هل كل ما يقوم به رئيس الوزراء الأسبق سمير الرفاعي بلا معنى؟ المسألة واضحة وضوح الشمس. كل نشاطاته وتحركاته تمهد لعودته لينال فرصة خطفها الربيع العربي من بين يديه.
هو رجل المرحلة، والمرحلة اقتصادية بامتياز، والرفاعي يحمل برنامجا متكاملا لما ينبغي أن يكون عليه الأردن في المستقبل. يراهن أحدهم؛ ما من شخص أقرب من الرفاعي لمركز القرار. سيذهب في إجازة لبضعة أسابيع، ويعود بعدها لتشكيل الحكومة الجديدة. هذا مؤكد!
الصورة اتضحت أخيرا،  فوفق المعلومات المؤكدة والمستندة إلى مصادر لا يرقى إليها الشك،  سيكون لدينا في القريب العاجل خمس حكومات جديدة دفعة واحدة!
قفزة هائلة على طريق الإصلاح السياسي، لم يسبقنا إليها بلد في العالم. فقط وبهذه الطريقة يمكن للدولة أن ترضي
 طموح المنجمين.

تعليق واحد

  1. عمر الحكومة
    رحيل الحكومة الان صعب جداً لما عليها من التزامات ،، خصوصاً مجلس التنسيق السعودي الاردني الجديد ومخرجات مؤتمر لندن وغيرها .. لكن اذا بالفعل يوجد توجه لإجراء انتخابات برلمانية قبل ايلول المقبل ،، لا استبعد ان تبقى السلطتين معا ً ( يعني مجلس بسلم مجلس ) لا يطير هذا ولا ذاك.

  2. الرؤساء
    المشكلة هي تضخيم الشخصيات بحيث اصبحت لا ترضى الا بمنصب رئيس الوزراء كل كم ذكر له ميزة و عيب و الحل الامثل في حال ترك الكبر هي حكومة تستوعب شخصيتين او اكثر من المذكورين ببرنامج حقيقي ضمن اطار زمني معلن

  3. تعقيب
    اخ فهد الخيطان….هل سقط سهوا الحكومة السادسة برئاسة حسين المجالي…

  4. هاني الملقي ليس مؤهلا
    هاني فشل فشلا ذريعا في كل منصب، وآخر استعراض للفشل في العقبة التي اصبحت معروفة لشركات النقل كمحطة لتكديس الحاويات. كما عاشت العقبة اربعة عشر إضرابا للعمال الذين لم يُضربوا من قبل.
    ثم الأسوأ من ذلك اضطرار مجلس الوزراء لعقد جلسة هذا الشهر في العقبة من أجل اتخاذ قرار كان صادما الى هاني حيث وصف القرار التعيينات التي كان يقدمها هاني للمنتفعين بأنها "تعيينات مزاجية".

    الأردن لا يحتمل خاصة في هذه الفترة رجلا ضيق الخلق…
    .
    هاني ليس مؤهلا، والمرحلة التي نمر بها بحاجة لرجل مثل دولة الفايز أو السيد باسم عوض الله.
    هاني بحاجة للراحة والتقاعد…

  5. "العرض القادم "
    مايريده الأردن (مع احترامي لكافة الشخوص التي ذكرت) حكومة قادرة على العيش مع الممكن والمتاح (من اصبح منكم آمن في سربه معافى في جسده عنده قوت يومه فكأنما حيزت له الدنيا بأسرها)مخرجاتها تنعكس على متطلبات الغالبية الصامته العدالة في التوزيع وتكافئ الفرص والمساواة بعيدا عن التبعية والتقليد والتنظير والشخصنة والإستعراض ناظمها تشريع عادل"فيه يسأل التاجر عن أثر تجارته على غيره قبل جيبه" هدفها الجامع شد الأحزمة على الكروش اولا ومن ثم الولوج الى اقتصاد نأكل مما نزرع ونلبس ممانصنع ؟؟؟ فإن زرعنا ذلك لاضير ان نجوع حتى تحصد وتأكل الأجيال من بعدنا؟؟" ولايغير الله مابقوم حتى يغيروا مابانفسهم"

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock