منوعات

قرية تايوانية تغير اسمها هربا من سوء الحظ الملازم لسكانها

تايبيه- ذكرت صحيفة أمس أن سكان قرية تايوانية غيرت اسمها لتجنب سوء الحظ يزعمون أن تلك الخطوة آتت ثمارها حقا.


وقالت صحيفة “ليبرتي تايمز” إن القرية الواقعة في مقاطعة تاينان بجنوب تايوان كانت تحمل اسم “شواي سي هو”(القرد الميت الساقط) حيث أصيب كثير من القرويين بعد سقوطهم من أماكن مرتفعة أو من دراجات بخارية.


وكانت بعض الحوادث غريبة لدرجة أن رجلا كان ماهرا في تسلق الاشجار سقط على الأرض وأصيب بإصابات خطيرة بينما كان يجمع نوعا من أنواع الفاكهة الاستوائية من على الأشجار.


وقبل ستة أعوام توجه القروي يانج ليانج كوي الخبير في “فينج شوي” (فلسفة صينية قديمة للتناغم مع البيئة تستند إلى فكرة انبعاث الطاقة وامتصاصها) إلى قرية أخرى لتفقد موقع منزل والحكم عليه بمعايير هذه الفلسفة. وفي طريق عودته سقط وأصيب في عموده الفقري وبعد ذلك بعام اكتشف إصابته بسرطان البروستاتا.


ونظرا لان يانج يؤمن بأن قريته متناغمة مع البيئة حقا حيث انها محاطة بتلال وأشجار ولذا فقد اشتبه في أن سوء الحظ الذي يلازم سكانها سببه اسمها.


وبالتالي أطلق يانج حملة لتغيير اسم القرية غير أن الكثير من القرويين عارضوه نظرا لأن اسم القرية مستخدم منذ200 عام.


وفي نيسان(أبريل) الماضي جمع يانج في نهاية المطاف ما يكفي من التوقيعات لتغيير اسم القرية إلى قرية “تشانج هسينج” وهي كلمة تعني “قرية الرخاء الطويل”.


وأضافت الصحيفة أنه منذ ذلك الحين لم تقع أي حوادث كبيرة لسكان القرية.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock