رياضة عربية وعالمية

قطر والعراق ينجحان في بلوغ نصف النهائي

كرة القدم


 


 الدوحة – لحقت قطر وكوريا الجنوبية بالعراق وايران الى نصف نهائي مسابقة كرة القدم بفوزها على تايلاند وكوريا الشمالية على التوالي بنتيجة واحدة 3-0 امس السبت في ربع النهائي ضمن دورة الالعاب الاسيوية الخامسة عشرة المقامة في قطر حتى الخامس عشر من الشهر الحالي.


وسجل خلفان ابراهيم خلفان (26 و50) وعبدالله كوني (51) اهداف قطر، وكيم تشي وو (31) ويوم كي هون (34) وجونغ جو غوك (57) اهداف كوريا الجنوبية.


وتأهل منتخبا العراق وايران حامل اللقب الى نصف النهائي بفوزهما على اوزبكستان 2-1 بعد التمديد (الوقت الاصلي 1-1) والصين 8-7 بركلات الترجيح (الوقتان الاصلي والاضافي 2-2) على التوالي امس السبت أيضا.


في المباراة الاولى، سجل محمد كرار (10) وعلي علوان (95) هدفي العراق، والكسندر غينريخ (45) هدف اوزبكستان، وفي الثانية، سجل اراش برهاني (39) وسيد جلال (106) هدفي ايران، وفينغ جياو تينغ (51) وزهو هايبين (98) هدفي الصين.


ويسعى المنتخب الايراني الى احراز اللقب الثالث على التوالي بعد بانكوك عام 1998 وبوسان 2002، ويعد المنتخب الاولمبي العراقي المنتخب العربي الوحيد الحاصل على ذهبية مسابقة كرة القدم في تاريخ الدورات الاسيوية عندما قاده نجم الكرة العراقية السابق حسين سعيد (رئيس الاتحاد حاليا) الى تحقيق هذا الانجاز بعد فوزه في المباراة الختامية على الكويت 1-0 في دورة نيودلهي عام 1982.


وغلبت الخشونة على المباراة التي رفع فيها الحكم الماليزي كيرشمان البطاقة الحمراء اربع مرات في وجه العراقيين محمد كرار (52) وعلي علوان (94) والاوزبكيين ازيرور الكيلوف (90) ونادر بيك (114) والصفراء 12 مرة.


وبكر المنتخب العراقي في التسجيل وتحديدا في الدقيقة العاشرة عندما اخترق يونس محمود من الجهة اليمنى ومرر كرة متقنة قابلها محمد كرار في المرمى.


وانتظر المنتخب الاوزبكستاني، بطل دورة هيروشيما عام 1994، حتى الثواني الاخيرة من الشوط الاول مستفيدا من خطأ دفاعي لمحمد فارس الذي حاول مراوغة الكسندر غينريخ اخطر مهاجمي اوزبكستان ولم يفلح ليخطف الاخير الكرة ويضعها في المرمى، ورفع غينريخ رصيده الى خمسة اهداف في صدارة ترتيب الهدافين.


وتبادل المنتخبان الهجمات في الشوط الثاني وحصلا فيه على بعض الفرص من دون ان يتمكن اي منهما من هز الشباك، فخاضا وقتا اضافيا نجح في المنتخب العراقي في تسجيل هدف الفوز في الدقيقة 95 حين رفع مؤيد خالد الكرة داخل المنطقة ارتقى لها علي علوان وتابعها برأسه في المرمى.


وحاول المنتخب الاوزبكستاني ادراك التعادل على الاقل في الوقت المتبقي من دون جدوى ليتأهل العراق الى نصف النهائي في مشاركته الاولى في الدورة بعد غياب عشرين عاما.


وعاشت العاصمة العراقية بغداد امسية تاريخية حيث عمت مظاهر الفرح بعد تأهل المنتخب العراقي الاولمبي الى نصف نهائي مسابقة كرة القدم.


وشهدت مختلف مناطق العاصمة خروج المئات من الشباب العراقي الى الشوارع والساحات وهم يتحدون الاوضاع الامنية، ابتهاجا بهذا الانتصار الكروي الذي تحقق في اصعب الظروف، ومطلقين عيارات نارية في الهواء تعبيرا عن فرحتهم بالفوز، كما عمت المظاهر ذاتها مختلف المدن العراقية التي تعيش اوضاعا امنية افضل من العاصمة فاكتظت المقاهي والمطاعم والساحات العامة فيها.


من جهة اخرى، قال رئيس اتحاد العراقي لكرة القدم حسين سعيد في اتصال مع وكالة “فرانس برس” عقب انتهاء المباراة: “لا نشعر بفرحة الفوز بقدر ما نشعر بالفرحة التي رسمها منتخبنا على وجوه الملايين من العراقيين المتعطشين في هذا الوقت الراهن الى الانتصار والفرح لنسيان الهموم”.


واضاف: “لا بد ان نكمل فرحة العراقيين بتحقيق انتصار جديد قادم لنهديه الى هذا الشعب الذي استطاعت كرة القدم ان توحده وتبعث فيه مشاعر التماسك”.


وفي نصف النهائي، يلعب العراق مع كوريا الجنوبية، وتلتقي قطر مع ايران.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock