العرب والعالمدولي

قلق أوروبي إزاء زيادة إيران لتخصيب اليورانيوم

عمان- اعتبرت فرنسا وألمانيا وبريطانيا، اليوم الأربعاء، أن إعلان ايران تخصيب اليورانيوم بنسبة 60 بالمئة يشكل “تطورا خطيرا”، محذرة من أي تصعيد “من جانب أي طرف كان” بعد الحادث في الموقع النووي الايراني.
ونقلت وكالة “فرانس برس” عن بيان مشترك للناطقين باسم وزارات خارجية الدول الثلاث الموقعة على اتفاق عام 2015، أن باريس وبرلين ولندن “اخذت علما بقلق بالغ إعلان ايران للوكالة الدولية للطاقة الذرية عن اطلاق تخصيب اليورانيوم بنسبة 60 بالمئة عبر استخدام أجهزة طرد مركزي متطورة”.
وأضاف البيان “هذا يشكل تطورا خطيرا لأن انتاج اليورانيوم العالي التخصيب يشكل خطوة مهمة لصنع سلاح نووي”.
واعتبر أنه “ليس لدى ايران أي حاجة مدنية تبرر مثل هذا التخصيب”، مشيرا إلى مشروع ألف جهاز طرد مركزي في موقع “نطنز” للتخصيب.
وقالت العواصم الثلاثة “في ضوء التطورات الأخيرة، نرفض أي تصعيد من قبل أي جهة، وندعو إيران إلى عدم تعقيد العملية الدبلوماسية”.
وأضاف البيان، أن “الإعلان الأخير الخطير من جانب ايران يخالف الأجواء الايجابية وحسن النية في هذه المحادثات” الهادفة لإنقاذ الاتفاق النووي.
بترا

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock