تقاطع الطرق

قيمة علامة “هيونداي” التجارية بين الأربعين الأولى عالمياً

شهدت ’شركة هيونداي موتور‘ (Hyundai Motor Company) نمواً آخراً مزدوج الأرقام في قيمة علامتها التجارية خلال العام 2014، ويأتي هذا مدعوماً بإطلاق منتجات جديدة أحدثت الكثير من الأثر في السوق مثل طرازي ’جنيسيس‘ (Genesis) و’سوناتا‘ (Sonata) الجديدين كلياً، إضافة إلى التطبيق الناجح لتوجّه ’الفخامة العصرية‘ الذي تعتمده العلامة التجارية، والذي لا يعمل فقط على ابتكار صورة موحّدة للعلامة التجارية حول العالم، بل أيضاً إيجاد رابط عاطفي مع عملائها.
فقد فاقت قيمة علامة ’هيونداي‘ التجارية – والتي تم إدراجها ضمن تصنيف ’إنتربراند‘ (Interbrand) لأفضل 100 علامة تجارية في العالم لعشر سنوات على التوالي – حدود 10 مليارات دولار أمريكي للمرّة الأولى، وهي القيمة القياسية الأعلى حتى هذا التاريخ. ويمثّل هذا الرقم زيادة بنسبة 16 بالمئة عن قيمة العام الماضي والتي بلغت 9 مليارات دولار، ويشكّل قفزة بنسبة 200 بالمئة تقريباً عن قيمة 3.5 مليار دولار في العام 2005. وقالت ’إنتربراند‘ في بيان لها: „تُعدّ ’هيونداي‘ واحدة من أسرع علامات السيارات نمواً من ناحية الحجم وقيمة العلامة التجارية على حد سواء. فهي توفر مزايا ملائمة فريدة ضمن نطاق أوسع من المركبات لتعزيز تجربة القيادة ورضى العملاء، بينما يرتقي التزامها ببناء العلامة التجارية إلى نواحي متعدّدة ملموسة. وكنتيجة لهذه الجهود الكبيرة، أصبح الوعي حول العلامة التجارية فيما يتعلّق بمزايا المنتجات، كالتصميم على سبيل المثال، إضافة إلى طبيعة الولاء تجاه العلامة التجارية المتأتّي عن الرابط العاطفي، من المحفّزات الرئيسية مقابل السعر.“ يجري احتساب تصنيف ’إنتربراند‘ بالاعتماد على الميزانيات المالية العمومية للشركات بالإضافة إلى أنشطتها التسويقية، بينما يعكس أيضاً الأرباح المحتمَلة لكل علامة تجارية.

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock