كذبة الشخص المناسب!

إبراهيم جابر إبراهيم كل فِعل مهما بدا لنا مدهشاً، فهو إن تكرر بالوتيرة ذاتها، يصيرُ فِعلاً رتيباً، ومملاً! كيف يمكن رمي حجرٍ إذاً في البِركة الراكدة؟ وتثوير حالةٍ من الجمود، ومحاصرة الرتابة بمزيد من الدهشة؟. هذا تقريباً سؤال جميع البيوت، واستغاثة الكثير من الأزواج والزوجات. فخلف ملايين الأبواب والنوافذ التي نظنها ترتع في نعيم الانسجام … تابع قراءة كذبة الشخص المناسب!