حياتنامنوعات

كشف العلاقة بين الضحك والصحة في الشيخوخة

عمّان- الغد- اكتشف علماء جامعة ناغويا اليابانية، لأول مرة في العالم، أن كبار السن الذين لا يضحكون في حياتهم اليومية، يمكن أن لا يتمكنوا من خدمة أنفسهم في الشيخوخة.

ويشير كينجي تاكيوتشي، أستاذ مشارك بقسم الطب الوقائي بقسم البحوث الطبية بجامعة ناغويا، في حديث لوكالة نوفوستي الروسية للأنباء، إلى أن خطر عدم تمكنهم من خدمة نفسهم في الشيخوخة يزداد بمقدار  1.4مرة.

الضحك 30 دقيقة في اليوم يساعد في إطالة العمر

ويضيف، كنا نتابع خلال ثلاث سنوات، حالة 14233 شخصا أعمارهم 65 سنة وأكثر، من أجل كشف العلاقة بين تواتر الضحك والقدرة على الاحتفاظ بالقوة اللازمة لخدمة الشخص لنفسه ذاتيا، دون الحاجة لمساعدة خارجية.

وقد قسم المشتركين في هذه الدراسة، إلى أربع مجموعات استنادا إلى عدد المرات التي يضحكون فيها ملء اشداقهم. واتضح للباحثين أن خطر فقدان القدرة على الحركة وخدمة النفس ذاتيا عند الذين اعترفوا بأنهم عمليا لا يضحكون، يزداد بمقدار 1.4 مرة، مقارنة بالذين يضحكون يوميا.  

ويعتقد كينجي تاكيوتشي، أن آلية هذه الظاهرة ربما يجب البحث عنها في زيادة المناعة، ويقول، “توجد بيانات تشير إلى أن الضحك المتكرر يحسن وظائف منظومة المناعة، ويحفز الدورة الدموية.

وأعتقد أن مثل هذه الآلية تعمل في الحالة العامة، عندما تظهر الحاجة لمساعدة خارجية، أو يقوم الشخص ذاتيا بعمل كل ما يحتاجه ذاتيا. وقد اعتمدنا في هذه الدراسة على درجة اعتماد الشخص، عندما لا يتمكن من النهوض والسير بنفسه، على مساعدة خارجية”.

ويشير الباحثون إلى أن نتائج هذه الدراسة، “تشير إلى أنه يمكن التنبؤ مبكرا بعدم تمكن كبار السن من خدمة نفسهم ذاتيا، استنادا إلى انخفاض تواتر ضحكهم”، وفقا لما نقله موقع روسيا اليوم عن نوفوستي.

الوسوم

مقالات ذات صلة

انتخابات 2020
40 يوما
#الأردن_ينتخب
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock