صحافة عبرية

كفى لخدعة شبه العيد

هآرتس

أسرة التحرير

اليوم شبه عيد. هذا ليس يوم عيد، ولا في أيام ما بين الاعياد. الاقتصاد يعمل بشكل عادي، اي بشكل شبه عادي. المدارس والروضات العامة ستعود للعمل غدا فقط. في موقع وزارة التعليم يشرحون بان اليوم في غداة ثلاث العادات يسمى “شبه عيد”، ويعود الاسم إلى كتب التهاليل. في هذا السياق جاء ليعبر كم هو صعب وداع العيد. من الصعب التعاطف مع صعوبة وداع العيد. فمن لا يرغب في أن يمدد الاجازة قليلا ويؤجل عودته الى العمل. غير أن قرار اعادة الاقتصاد الى النشاط شبه الكامل، وفي نفس الوقت ابقاء الاولاد في البيت فانه ليس فقط لا يراعي مصاعب الاهالي في ان يودعوا العيد والاجازة بل يضاعفها، إذ ان العديد من الاهالي يضطرون لان يجدوا ترتيبا للاولاد الذين يبقون في البيت في الوقت الذي يضطرون فيه للعودة الى العمل.
حسب تقدير بنك اسرائيل، فان المساحة بين ايام الاجازة في جهاز التعليم وبين تلك لاهالي التلاميذ تؤثر على نحو 30 في المائة من العائلات في دولة إسرائيل، ممن لهم أولاد في اعمار 3 – 11. والنتيجة هي ضرر واضح في انتاجية العمل في الاقتصاد. شبه العيد هو يوم اجازة زائد، يضيف ثلاثة ايام اجازة عابثة لرزنامة اجازات المعلمين والتلاميذ في جهاز التعليم (بعد العرش، الفصح والاسابيع). ويدور الحديث عن رزنامة اجازات قديمة، لم تعدل منذ عشرات السنين. عدد أيام التعليم وأوقات الاجازات في جهاز التعليم تتقرر وتنشر كل سنة من وزارة التعليم، بالتشاور مع منظمات المعلمين. وبخلاف الاعتقاد السائد، فان هذا النمط ليس منصوصا عليه في الاتفاقات الجماعية.
في اثناء السنوات اصطدمت اللجان العامة ومبادرات الاهالي ممن حاولوا تقليص المساحة بين اجازات التلاميذ واجازات الاهالي، بمعارضة من جانب منظمات المعلمين. فالمعلمون يخشون التردي في شروط عملهم ولا يريدون خسارة أيام اجازة. ولكن مراعاة شروط تشغيلهم لا يمكنها أن تأتي على حساب دولة كاملة. والسبل في اصلاح الوضع تتضمن ضمن امور اخرى الانتقال الى خمسة ايام تعليم، او اضافة ايام اجازة للاهالي. مطلوب نموذج اجازات منطقي يكون ذا صلة بعصرنا هذا حين يكون الزوجان يعملان؛ نموذج يتطلع الى التطابق قدر الامكان بين إجازات الأهالي والأولاد. ولا بد انه ممكن التفكير بطريقة لتعويض المعلمين ومراعاة احتياجاتهم وحقوقهم بشكل آخر.
مع دخول وزيرة التعليم الى منصبها اعلنت يفعات شاشا بيطون بان “الثورة بدأت اليوم”. مكان جيد للبدء منه لتلك الثورة الموعودة هو رزنامة اجازات المعلمين.

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock