آخر الأخبار الرياضةالرياضةرياضة عربية وعالميةكرة القدم

كلارك يستقيل من رئاسة الاتحاد الإنجليزي على خلفية تصريح بطابع عنصري

لندن – أعلن الاتحاد الإنجليزي لكرة القدم، أن غلين كلارك استقال من منصب الرئيس، وذلك على خلفية تصريح أدلى به بشأن اللاعبين السود في كرة القدم الإنجليزية، واصفا إياهم بـ”المُلَوَنين”.
وقال الاتحاد الإنجليزي في بيان “بإمكاننا التأكيد أن غريغ كلارك استقال من دور الرئيس. سيتولى بيتر ماككورميك موقتاً منصب رئيس الاتحاد الإنجليزي لكرة القدم بمفعول فوري، وسيبدأ مجلس الاتحاد عملية تحديد وتعيين رئيس جديد في الوقت المناسب”.
واضطر كلارك الذي استلم رئاسة الاتحاد الإنجليزي في أيلول/سبتمبر 2016 ويشغل منذ شباط/فبراير 2019 منصب نائب رئيس الاتحاد الدولي (فيفا)، في وقت سابق الثلاثاء الى الاعتذار عن استخدامه كلمة “ملونين” إضافة الى عبارات أخرى مثيرة للجدل، خلال حديث مع لجنة الثقافة والرياضة والإعلام في مجلس العموم البريطاني حول قضايا التنوع الإثني في كرة القدم.
ونقل موقع الاتحاد الإنجليزي عن كلارك (63 عاماً) قوله “كشخص يحب كرة القدم وأمضيت عقوداً في خدمة لعبتنا، فمن الواجب أن أضع مصلحة كرة القدم في المقام الأول. كان 2020 عاماً مليئاً بالتحديات، وكنت أفكر جدياً منذ فترة بالاستقالة من أجل إفساح المجال أمام رئيس جديد…”.
وأقر “كانت كلماتي غير المقبولة أمام البرلمان ضارة للعبتنا ولمن يشاهدها، يلعبها، يُحَكِم فيها ويديرها.لقد بلور ما حصل عزمي على المضي قدما”.
وتابع “أشعر بحزن عميق لأني أساءت إلى تلك المجتمعات المتنوعة في كرة القدم التي عملت أنا وآخرون من أجل جعلها تشعر بالانتماء”.
وختم “أود أن أشكر أصدقائي وزملائي في اللعبة على الحكمة والمشورة التي تشاركوها معي على مر السنين، وأتقدم باستقالتي من الاتحاد الإنجليزي بمفعول فوري”.
ولم يكتف كلارك بوصف اللاعبين السود بـ”الملونين”، بل أثار موجة غضب أيضاً لإشارته إلى أن سبب عدم وجود لاعبين محترفين في إنكلترا من جذور جنوب آسيوية يعود إلى “اهتمامات مهنية مختلفة”. (أ ف ب)

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock